أضغط على الرابط التالي - PDF - أطفال الخليج ذوي الإحتياجات الخاصة

gulfkids.com

أضغط على الرابط التالي - PDF - أطفال الخليج ذوي الإحتياجات الخاصة

الاتجاه النقديالاجتماعية ولكن عليها أن تكون جزءا من استراتيجية سياسية إجماليةتدك أسس اللامساواة الاقتصادية والتشويه الذي أصاب النماءالشخصي)‏ (٧١) .ويسلم الكاتبان بأن التعليم أداة للسيطرة الاجتماعية على مجال الاقتصادسواء في اجملتمعات الرأسمالية أو الاشتراكية لأن الاقتصاد ينتج الناسويعتبر إنتاج السلع شيئا قليل الأهمية إلا إذا كان مدخلا ضروريا في إنتاجالناس.‏ لكن في الاقتصاد الرأسمالي تتفاقم اشكلات في استخدام التعليمكا^لية للسيطرة والسبب في هذا بسيط ذلك أن عملية إنتاج الناس فيسوق العمل وفي سوق ادارس تحكمه عوامل الربح والسيطرة أكثر اتحكمه عوامل إنسانية.‏ والحاجة الضرورية للحصول على عمل يجبر ارءعلى أن يكون أقل ا كان كن أن يكون عليه.‏ أن يكون أقل حرية وأقلأمنا باختصار أقل مادية وبهذا فإن نظام الاقتصاد الأمريكي يعتبر فيشكله شموليا تتحكم فيه القلة في الكثرة لكن تلك الشمولية وههاالدوقراطية وتخفف منها معايير اساواة والعدالة واشاركةفلماذا يبقى الوضع على ما هو عليه رغم هذا التناقض ب النظامالسياسي والنظام الاقتصادي?‏يجيب الكاتبان بأنه لن يكون للنظام الاقتصادي استقرار إلا إذا كانوعي الناس في الشرائح والطبقات الاجتماعية اخملتلفة متسقا مع العلاقاتالاجتماعية التي يحددها شكل الإنتاج.‏ ويتطلب دوام البنية الطبقية أن يعادالتقسيم الهرمي ‏(التراتبي)‏ للعمل في وعي الناس والنظام التعليمي إحدىالا^ليات اتعددة للإنتاج من خلاله تحاول الصفوة اسيطرة تحقيقأغراضها.‏ تلك هي العلاقة الحقيقية ب التعليم والاقتصاد لا العلاقةالتي تقوم على تزويد التعليم للطلاب باهارات التي يحتاجها أصحابالأعمال ويدفعون لهاوفي معرض ردهما اشار إليه ا^نفا يدافع بولز وجينتس عن الفكرةالقائلة ‏«إن على الجميع أن يناضلوا ولاسيما اشتغل بالتغيير التربويالثوري ويواجهوا الرجعية المحافظة من أجل زيادة اكاسب التي حصلناعليها في مجال التربية الأمريكية»‏ ورا تثير ‏(اكاسب)‏ اشار إليها دهشةإذ تصدر من اثن خصصا كتابا مهما للهجوم الحاد على التربية الأمريكية. (٧٢). (٧٣)149

More magazines by this user
Similar magazines