أضغط على الرابط التالي - PDF - أطفال الخليج ذوي الإحتياجات الخاصة

gulfkids.com

أضغط على الرابط التالي - PDF - أطفال الخليج ذوي الإحتياجات الخاصة

فلسفات تربوية معاصرةيفرض على اربي أن يكيف الخبرة الحقيقية عن طريق الظروف المحيطةبها دون أن يقف عند حد ذلك بل لابد أن يضع في الحسبان كذلك أيعوامل البيئة كن استغلاله للحصول على خبرات تؤدي إلى النمو.‏ وهذاالتنظيم الفعال لظروف الخبرة اوضوعية يتيح فرصا أنجح لقيام تفاعلمفيد ب هذه الظروف وهذه الحاجات الداخلية ا يوفر للخبرة شرطارئيسيا ا^خر يكسبها القدرة على أن تكون خبرة مربية.‏ وقد كان تأكيدالتربية التقليدية على ظروف الخبرة الخارجية وحدها هو الذي أكسبهاماعرفت به من شكلية وجمود ذلك لأن ‏(التفاعل)‏ لابد أن يراعى فيهالجانب معا:‏ جانب الظروف الخارجية اوضوعية وجانب العواملالداخلية (١١٥) .إن الخبرة حينما نراعي فيها هذه الشروط ننأى بها عما أخذناه علىالنظريات والا^راء السابقة من أوجه الخطأ والنقص فهي في هذه الصورةالجديدة تنظر إلى الطفل لا على أنه يقف من الأشياء موقفا سلبيا يتلقىمنها الانطباعات اخملتلفة وعن طريق هذه الانطباعات يتعلم وتختبر هذهالأشياء وإا تنظر إليه من حيث إنه يتعلم ما يتعلمه عن هذه الأشياء عنطريق استعماله لها وما يترتب على هذا الاستعمال من عواقب ونتائج (١١٦)أو عنى ا^خر تنظر إليه من حيث إنه يتعلم عن طريق سلوك هذه الأشياءوالأشخاص (١١٧) .وليس من شك أننا عندما ننظر إلى الخبرة والعمل هذه النظرة إانضع التفكير في موضعه الصحيح من حيث هو عملية ملتحمة بالعملوالخبرة ومن ثم لا يعدو العمل وعاءً‏ فارغاً‏ من التفكير يستحق ما لحق بهمن ازدراء وتحقير.‏ إنه بهذا كن أن يصبح سبيلا للتعلم والحصول علىاعرفة إن لم يكن هو السبيل الوحيد.‏ والخبرة بناء على هذا ليست مجردتلخيص ا من الأشياء وبذلك يكتسب كل ماحدث لنا من الأشياء وماقمنا نحن به من عمل بهذه الأشياء خصبا وغنى وثراء ويذهب عن التجريبما لصق به من اندفاع وشعوذة ويصبح موجها عن طريق هدف معوتسيره طرق ومقاييس خاصة فيكتسب بالتالي العنصرالعقلي الذي يقفبه في مواجهة كل من التجريبية التقليدية واثالية العقلية (١١٨) .أما النتائج التي كن استخلاصها من كل ماسبق بالنسبة للعملية التربوية86

More magazines by this user
Similar magazines