مجلة رسائل الشعر - العدد 6

ramizak

مجلة رسائل الشعر، مجلة فصلية تعنى بالشعر.
العدد السادس، السنة الثانية ، نيسان 2016

(ملف خاص بالشاعرة إيميلي ديكنسون)
www.poetryletters.com
رئيس التحرير: د.رامي زكريا

َ

َ

مااباااشاار مااع الااتااانااظاايااارات والاانااقاااود الااتاااي

أثاااارت ماااجاااماااوعاااة مااان قضااااياااا الشاااعااار

الااعااربااي الااحاادياا

| 77 رسائل الشعر - العدد السادس - نيسان 6102

، بااا ضااافااة إلااى أحاامااد

املاجااطاي،‏ بساباب احاتاكااكاه املابااشار ماع

أصاااحااااباااهاااا،‏ وباااخاااا،اااة ياااوساااف الاااخاااال

وأدونيس،‏ كاماا يشايار فاي تاماهاياده لالاجازء

ماول ماان كااتااابااه ماطااروحااة السااابااق الااذكاار،‏

حايا ياقاول:"ولالااشااعار أدونايااس ناعاالان،‏ ماارة أخاارى،‏

عن الفرح الشعري بمشاركتاه فاي مانااقشاة عامال كا ن

يااناااحااتاااه بصااابااار الاااناااساااكاااياان مااناااذ عشااريااان سااانااة مااان

املصااحاباة واملاؤازرة والاحاوار،‏ وقااد كا نات مانااقشا انااا

املسااتاامارة،‏ وإلافااادة ماان تااجاربااتاه الشااعارياة وكااتاابااتااه

التنظيرية..ما هيأ لناا إماكااناياة اخاتاباار قضااياا،‏ وعاقاد

‏،اااالت،‏ واساااا ااااثااامااااار وثااااائاااق وإقااااامااااة مااااناااات ااااعَ‏ اااشااااة فااااي

املتاه"‏ ‏)الشعر العربي الحدي ب،ياته وإبدالاتها،‏‎0/00‎‏(.‏ واعاتاباارا

ملاا ساباق ياماكان الاقاول،‏ باأن تاجارباة دمحم باناياس،‏ وهاو

الشااعار والادارس واملاناظار،‏ تااكااد تارتاباط،‏ مان أوجااه

مااتااعااددة،‏ بااتااجااربااة أدوناايااس فااي تاانااظاايااراتااه ودراساااتااه

لاالااشااعاار الااعااربااي،‏ ولااعاال الااقااارئ ألطااروحااتاايااهاامااا مااعااا

يس شف نوعا من هذا الارتباط.‏

في ت بعه لظاهرة الحداثة في الشعر العرباي،‏ ياعاود

دمحم باناياس،‏ كاماا فاعاال دارساون ىخارون،‏ إلاى بادايااات

ظهور مصطلح ‏"املحدث"‏ عند أباي عامارو بان الاعاالء،‏

و"املااتااأخاار"،‏ و"الااحاادياا

" عاانااد اباان قااتااياابااة،‏ والااذي

الاتاصاق باالاحاركاة الشاعارياة الاتااي أعالان عاناهاا كال ماان

بشار بان بارد وأباي ناواس وأباي تاماام،‏ كاماا ساياضاياف

دمحم بنيس

ابن املعت مصطلح ‏"الابادياع".‏ ويساتا،اتاض

باأن املصااطاالااح الااخاا

بااهااذه املاامااارسااة

لااااام يااااااكااااان واحااااادا.‏ أماااااا فااااااي الااااااعاااااصاااااار

الحدي

، فاباالا،اساباة لاناازك املاالئاكاة فاي

ديوانها ‏"شظااياا ورمااد"،‏ فالناهاا لام تسام

الظاهرة في مقدم هاا الاتاناظايارياة لالاشاعار

الاااحااار،‏ واكاااتااافااات باااالاااحاااديااا

عااان أسااالاااوبااايااانا

‏"أسلوب الخليل"‏ و"ماسلوب الجديد"،‏ وفي دراساتاهاا

الااالحااقااة فااي ‏"قضااايااا الشااعاار املااعااا،اار"،‏ ومااقاادمااات

باعاض دواويانااهاا،ساتا ااباناى الشااعارة الاعاراقااياة الادفاااع

عما ‏،ار يعرف باالشاعار الاحار،‏ دون الاساتاعااناة باأي

مصاطالاح ىخار،‏ فاي حايان كا ن املصاطالاح الساائاد عاناد

جااماااعااة مااجاالااة شااعاار هااو ‏"الشااعاار املااعااا،اار".‏ وأول

إشارة جاءت في بيان يوسف الخاال،‏ الاذي افاتاتاح باه

نشاااط هااذه املااجااالااة فاااي ياااناااياار 0327، وهاااو يااا،ااتاااقاااد

وضاعاياة الشاعار فاي لاباناان،‏ ماا اهاماا إيااه باالاتاقالايادياة ،

واسااتااعااماال مصااطاالااح ‏"الشااعاار الااحاادياا

فااي مااجاالااة "

لاداب الااتااي أ،اادرت عااددا خااا،ااا بااهااذا الشااعاار فااي

ينايار عاام 0322. واساتارسال اساتاعاماال املصاطالاح فاي

دراسااااات أخاااارى ومااااجاااالااااة شااااعاااار،‏ وبااااخااااا،ااااة عاااانااااد

أدونيس،‏ الذي ستحمل دراساتاه املاعاناوناة باا"ماحااولاة

فااي تااعااريااف الشااعاار الااحاادياا

"

،0323

‏)مااجاالااة شااعاار ع.‏‎00‎‏،‏ س.‏‎8‎‏،‏

73(، لاياتاحاول عاناده مامار عاناده إلاى مشاروع

ساايااتاافاارع إلااى ىفاااق ال تااكااف عاان الااغااور فااي الااحااداثااة

ومساءلا اهاا،‏ واعاتابار دمحم باناياس هاذه الادراساة باماثااباة

باياان أولاي يااجاساد الاقاضااياا الاتاي ساتارافاق ماغااامارتاه،‏

More magazines by this user
Similar magazines