مجلة رسائل الشعر - العدد 6

ramizak

مجلة رسائل الشعر، مجلة فصلية تعنى بالشعر.
العدد السادس، السنة الثانية ، نيسان 2016

(ملف خاص بالشاعرة إيميلي ديكنسون)
www.poetryletters.com
رئيس التحرير: د.رامي زكريا

ّ

والااجاادياار بااالااذكاار أن املااقااتااضاا ااى ماساالااوبااي قااد يااأتااي

مقتض ىً‏ ‏،وتياً‏ ا أي:‏ ماوجاهااً‏ باعانااياة ‏،اوب ماقاتاضا اى

الصاااوت،‏ وتاااواتاااره فاااي الاااقاااصااايااادةا ماااماااا ياااحاااقاااق لاااهاااا

التناغم والتوازن الصوتيا كاماا فاي املاقاطاع

الشعري التالي لعلي الجندي:‏

‏"أيا اهاا الافاراشااةُ‏ الساماراءُ‏

من خطل

يا شعري الرجيم

..

..

ياا حاكاايااة

يا قافية من عسل

تااأودي،‏ تااطااايااري،‏ وحاالااقااي،‏ وحااومااي فااي جااوي

املضللِ‏

..................

عيل اجلندي

عااماق ماا تاابااثاه املااقااتااضاايااات ماساالااوبااياة ماان إيااحااءات

وماااؤثااارات ضااامااان الااا،اااساااق،‏ ساااواء أكااا ن ذلاااك عااالاااى

مسااتااوى الصااوت أم عاالااى مسااتااوى الااتااركااياابا وذلااك

تاابااعاااً‏ ملااا يااثاايااره كاال مااقااتااضاا ااى أساالااوبااي،‏ ومااا

ياالاازمااه بااه مااقااتااضاااها وهااا هاانااا ناالااحااظ أن

مااقااتااضاا ااى ‏)عاارشااك املاالااحاان(‏ قااد اقااتااضاا ااى

ً

‏،وتيا ‏)نعيمك امللون(،‏ كاماا أن املاقاتاضا اى

الصوتي ‏)يا حكاية من خاطال(‏ قاد اقاتاضا اى

ً

‏،ااوتاايااا ‏)قااافاايااة ماان عساال(،‏ واقااتااضاا ااى كااذلااك

‏)جاااوي املضااالااال(ا ماااماااا يااادل عااالاااى تااانااااغااام وتاااالحاااام

املقتضيات ماسلوبية في خلق هذه اللوحة الاجاماالاياة

الغزَلية ّ املوقعة .

أكلما أويتُ‏ للظالل عند عرشكِ‏ امللحنِ‏

أشعرتني بأنني مغلل إلى نعيمكِ‏ امللون؟!!"‏

ال بااد ماان إلاشااارة

)52(

.

- باادايااة -

إلااى أن بااالغااة املااقااتااضاا ااى

ماسلوبي ‏،وتياً‏ تتحدد باماا ياثاياره الصاوت مان تاواتار

وتاااناااغااام فاااي الاااقاااصااايااادة.‏ وهاااا هااانااا،‏ اعاااتاااماااد الشاااعااار

املقتضاياات ماسالاوباياة الاتاي تاحاقاق الاتاوازن الصاوتاي

للقصيدةا لخلق تناغمها الصوتي،‏ وتوازناهاا إلاياقااعاي

‏)يا حكاية من خطل - يا قافياة مان عسال - حاوماي فاي

جااوي املضااالااال(ا فااهااذه املاااقاااتااضاااياااات ماسااالااوباااياااة ماااا

جااااءت عااان عااابااا

، وإناااماااا جااااءت عااان وعاااي إياااقااااعاااي

‏،وتي بما ياثاياره املاقاتاضا اى ماسالاوباي مان باوادر فاناياة

تتعلق بالصوت،‏ كما تاتاعالاق باالاتاركايابا وهاذا ياؤكاد

خاتمة:‏

وتاأساياسااً‏ عالاى ماا تاقادم،‏ ناقاول إن لاحاركاة الاحاداثاة

الشعرية دورَ‏ ها املؤثر في تخليق املباغتات ماسالاوباياة

‏ِكااة لالااشاعاريااة،‏ وهاذا ياعانااي أن تااطاور ماسااالايااب

املاحارّ‏

الشااعاارياة،‏ الااتااي شااهاادتااهااا حااركاة الااحااداثااة،‏ تااعااود إلااى

تاانااوع ماسااالاايااب املااعااا،اارة،‏ ومااولااداتااهااا الااكااثااياارة الااتااي

تااحاارّك الاافااواعاال الاانااصاايااة،‏ وتااحااقااق مااغاارياااتااهاااا ماامااا

يجعل لكل نص أسلوباه الاحادا اي ورُ‏ ؤيااه املاتاطاورة...‏

وماااا قااادمااانااااه ال ياااعااادو أن ياااكاااون ماااجااارد تصاااورات

وإضاااءات لااهااذه الااتااوجااجااات الشااعااريااة املااحاالااقااة فااي

املشهد الشعري العربي املعا،ر.‏


| 93 رسائل الشعر - العدد السادس - نيسان 6102

More magazines by this user
Similar magazines