. اهمية العمل .

muhja295

أهمية العمل في حياة

االنسان.‏


املحتويات

١- العمل…………………………………………………‏

٢ ‏-تعريف العمل……………………..…………………‏

‎٣‎‏-أهميّة العمل في حياة اإلنسان ……………………

٣.١- أثر العمل على الفرد…………….……………….‏

٣.٢ ‏-أثر العمل على املجتمع…………….……………‏

٤ ‏-أنواع العمل…………………………………………‏

٥- نظرة اإلسالم للعمل ………………..…………….

٦ ‏-املراجع……………………………………………..‏


العمل :-

تنطلق أهميّة العمل من أنّه الحالة التي تُعبّر عن مدى جدوى اإلنسان في

الحياة،‏ ففي العمل تحقيق للذّات في املقام األول،‏ وفي نفس الوقت نفع

للوطن.‏ كما أنّ‏ أُسس املُجتمع ودعائمه ال تقوم بغير تكاتُف أفراده وعملهم،‏

واليد التي ال تعمل ال تسطيع جلب قوت يومها والعيش في ظلّ‏ عالم أصبح

الحصول فيه على لقمة العيش ليس باألمر السّ‏ هل.‏

تعريف العمل :-

يمكن تعريف العمل بأنّه بذلُ‏ جَ‏ هد عقليّ‏ أو عضليّ‏ لتحقيق نتائج مُحدّدة،‏

[١] فما يقوم به اإلنسان من أنشطة مُختلفة في كافّة املجاالت

االقتصاديّة،‏ واالجتماعيّة،‏ والسياسيّة،‏ والثقافيّة لغرض غير التّسلية

واللّهو يُسمّى عمالً.[‏‎٢‎‏]‏ وقد عرّف أندري الالند العمل في موسوعته

الفلسفية بأنّه عمليّة يُجريها كائن،‏ وتُعتبر من نتاجه بالذّات ال من نِتاج علّة

خارجيّة.‏ كما أنّ‏ للعمل معنىً‏ تقنيّاً‏ في امليكانيكا،‏ حيث هو نِتاجُ‏ طاقة من

خالل زمن.[‏‎٣‎‏]‏


اهمية العمل في حياة االنسان :-

أ-‏ آثر العمل على الفرد .

يَهدف العمل إلى تحقيق الذّات وإدراك مَعنى الحياة،‏ وذلك من خالل توظيف

قدرات الفرد وإمكانيّاته في سبيل تحقيق أهدافه،‏ باذالً‏ قُصارى جهده فيها.‏

وبالرّغم ممّا يُصيبه من تعبٍ‏ ومشقّةٍ،‏ إال أنّه يكون راضيّاً‏ بما يرى من ثمار جهودهِ‏

أمام عينيه،‏ وبما يُخلّفه العمل من أثارٍ‏ في شخصيّته،‏ ومن هذه اآلثار:[‏‎٤‎‏]‏ [٥]

* تطوير الشخصيّة وتحقيق الذّات عن طريق رؤية نتاج العمل على الواقع

امللموس.‏

* تكوين رؤية ومُخطّط واضح للمُستقبل.‏

* توفير مصدر دخلٍ‏ إلعالة األفراد والعائالت.‏

* معرفة الذّات وإدراك القدرات واملواهب،‏ والتعرّف على نقاط قوّة وضعف الفرد.‏

* تهذيب األخالق،‏ وتنمية املهارات االجتماعيّة،‏ وتعليم أدب الحوار واالستماع،‏

والتّواضع مع النّاس.‏

* ترسيخ معنى العمل بروح الفريق؛ حيث يَحترم اإلنسان اآلخرين ويُبادلهم

االحترام.‏


ب-‏ آثر العمل على املجتمع .

نتيجةً‏ للعمل وأهميّته قامت العديد من الحضارات؛ فقامت الحضارة املصريّة على

العمل الزراعيّ‏ واملعماري،‏ باإلضافة إلى براعتهم في املجال الكيميائيّ،‏ كما

اشتهر أيضاً‏ الفينيقيّون بنشاطهم التجاريّ‏ وصناعتهم لألسلحة،‏ واهتمّ‏ البابليّون

باستخراج املعادن.[‏‎٦‎‏]‏ و بذلك تتجلّى أهميّة العمل للمُجتمعات والدول من خالل

ما يأتي:‏

* زيادة دخل الفرد،‏ وبالتّالي زيادة إيرادات الدّولة:‏ وذلك لزيادة إقبال األفراد

على األسواق االقتصاديّة والخدمات التعليميّة والصحيّة،‏ ممّا يُؤدّي إلى تنشيط

االقتصاد،‏ وزيادة إيرادات الدّولة.[‏‎٧‎‏]‏

* تقوية أواصر التّكاتف والتّكافل بني النّاس،‏ ومُشاركة الخبرات والتّجارب

لتحقيق األهداف.[‏‎٧‎‏]‏

* تسخير املوارد واإلمكانات املُتاحة واملُحيطة إلنتاج ما هو مُفيد.[‏‎٧‎‏]‏

تقليل نسبة الجريمة النّاتجة عن عدم وجود استغالل صحيح للوقت؛ فتقلّ‏ نسبة

جرائم السّ‏ رقة والقتل واالغتصاب.[‏‎٨‎‏]‏ الحدّ‏ من انتشار املُخدِّرات:‏ تُعدّ‏ البطالة

وسطاً‏ مُالئماً‏ النتشار املُخدِّرات نتيجةً‏ للفراغ والتّهميش وسوء األوضاع

االقتصاديّة.[‏‎٩‎‏]‏

* تحقيق األمن املُجتمعيّ‏ ورفع املُستوى املعيشيّ.[‏‎٩‎‏]‏ زيادة اإلنتاجيّة.[‏‎٩‎‏]‏

* تحسني االستثمار في املُجتمعات الفقيرة.[‏‎١٠‎‏]‏

* العمل هو رافدٌ‏ للمُجتمعات بالكفاءات املُختلفة والتي يقوم كل فردٍ‏ فيها بأداء

عمله بكل مهنيةٍ‏ واحترافٍ‏ ، فترتقي األمم وتنهض بالعمل الدّؤوب املُستمرّ‏ لتحقيق

األهداف وإنجاز التطلّعات.[‏‎١٠‎‏]‏


٤- انواع العمل :-

يُقسم العمل بطبيعته إلى عدّة أنواع:[‏‎١٢][١١‎‏]‏ [١٣]

العمل بدوام كامل:‏ العمل طيلة ساعات وأيّام الدّوام الرسميّة وفق عقدٍ‏ بني جهة

التّوظيف والفرد،‏ ويحصل بموجبه على أجرٍ‏ مُعنيّ‏ . العمل بدوام جزئيّ:‏ العمل جزء

من اليوم أو خالل أيّام مُعيّنة في األسبوع.‏

العمل املوسميّ:‏ يتمّ‏ خالل فترة مُعيّنة من السّ‏ نة،‏ مثل العمل في املزارع والحقول،‏

ويتطلّب التنقّل بكثرة.‏ العمل الحرّ:‏ هو العمل دون التّعاقد مع جهة رسميّة أو

الحصول على راتب ثابت،‏ ويحصل الفرد فيه على الوظيفة وفق مهاراتٍ‏ مُعيّنة

يمتلكها.‏

العمل املنزلي:‏ ويتمّ‏ غالباً‏ عن طريق اإلنترنت واالتّصال عند بعد،‏ ويُعدّ‏ مُناسباً‏ في

حالة بُعد مكان العمل عن مكان السّ‏ كن لعدم الحاجة إلدارة األعمال عن قرب

ومرونته.‏

العمل التطوعيّ:‏ عمل غير مأجور يُخصِّ‏ ص فيه الفرد جزءاً‏ من وقته لخدمة األفراد

واملجتمع.‏


٥- نظرة االسالم للعمل :-

اهتم اإلسالم بالعمل ودعا إليه من خالل اآليات واألحاديث املُتعدّدة،‏ قال اهلل تعالى:‏ ‏(فَإِذَا

قُضِ‏ يَتِ‏ الصَّ‏ الَةُ‏ فَانْتَشِ‏ رُوا فِي األَرْضِ‏ وَابْتَغُوا مِنْ‏ فَضْ‏ لِ‏ اهللَِّ‏ وَاذْكُرُوا اهللََّ‏ كَثِيرًا لَعَلَّكُمْ‏ تُفْلِحُ‏ ونَ).‏

[١٤] وقد حثّ‏ على العمل بدالً‏ من التسوّل و التذلّل لآلخرين؛ فخروج اإلنسان يوميّاً‏ من بيته

لطلب الرّزق لعائلته،‏ إنّما يُعبّر عن إحدى صور العمل الفرديّ‏ التي يُمكن لإلنسان من خاللها

كسب املال الحالل الطيّب الذي يُعينه على شراء الحاجيات املُختلفة ألهله وبيته،‏ فبدون

العمل ال يستطيع اإلنسان أن يُحقّق كَفاف عيشه.‏

باإلضافة إلى اعتبار العمل وسيلةً‏ إلقامة الدّين،‏ عن طريق االجتهاد الدّؤوب في كافّة

امليادين لعمارة األرض،‏ وتجلّي أهميّته في دفع املَفاسد واالستعمار،‏ وترك االعتماد الكُليّ‏

على األمم األُخرى.[‏‎١٥‎‏]‏


-٦ املراجع -:

. Definition of work in english", oxford dictionaries" ↑[١]

[٢]↑ ‏"العمل و أحكامه "، مجلة البحوث اإلسالمية .

[٣]↑ أندري الالند،‏ موسوعة الالند الفلسفية،‏ صفحة 23

.Happiness through Human Work", Boston University" ↑[٤]

Work as a Desired Form of Participation in Community"↑[٥]

.Life", INTER-DISCIPLINARY

[٦]↑ جمهورية-الجزائر الديمقراطية الشعبية - وزارة التعليم العالي،‏ مفھوم

العمل لدى العمال وعالقته بدافعیتھم في العمل الصناعي من خالل إشباع

الحوافز املادیة ، صفحة 15

[٧]. ^ أ ب ت محمد الخصاونة،‏ املالية العامة : النظرية و التطبيق،‏ صفحة 79

[٨]↑ ‏"البطالة و دورها في إحداث الجريمة"،‏ بمجلة عرين األمن ‏(التي تصدر

عن كلية امللك فهد األمنية ).

[٩]^ أ ب ت ‏"االبعاد االجتماعية و النفسية لتعاطي املخدرات"،‏ قتاة الجزيرة . ^ أ

ب Full" Working for abetter world", The Center for

Employment and Price Stability : University of Messouri.[١١]

.↑ "types of employment", Government of westren australia

.types of work arrangement and hours ", careersnz" ↑[١٢]

.becoming a volunteer ", Nidirect government services" ↑[١٣]

[١٤]↑ سورة الجمعة،‏ آية:‏ 6

[١٥]↑ ‏"العمل و أحكامه"،‏ مجلة البحوث اإلسالمية.‏


عمل الطالبات :

مهجة بنجري

شهد محمد

جوري

هالة

دانة عالم

نوف مطلق

الفصل :

٢/٤

More magazines by this user
Similar magazines