Views
1 year ago

عزيزي الزائر،

| 2 تحوُّل

| 2 تحوُّل الطاقة في ألمانيا تحوُّل الطاقة في ألمانيا | 3 © dpa/Westend61/Werner Dieter عزيزي الزائر،‏ عزيزتي الزائرة،‏ إنه لمن دواعي سرورنا أنكم ترغبون في معرفة المزيد عن أحد أهم مشاريع المستقبل في ألمانيا،‏ أال وهو مشروع تحوُّل الطاقة.‏ لقد قررنا تحويل إمدادات الطاقة في ألمانيا بشكل جذري واالعتماد على الطاقات المتجددة.‏ نحن نعول كذلك على زيادة فعالية استخدامنا للطاقة بشكل مستمر.‏ تقدم ألمانيا بذلك مساهمة كبيرة في حماية المناخ.‏ إن عملية تحول الطاقة هي طريق ألمانيا لإلجابة عن التساؤل حول كيفية جعل اإلمداد بالطاقة آمن ومنخفض التكاليف ومستدام.‏ كما إنها فرصة فريدة من نوعها أللمانيا كموقع اقتصادي،‏ فمن شأنها فتح مجاالت أعمال جديدة،‏ ومنح دفعة لالبتكار،‏ وخلق فرص عمل،‏ وتحقيق نمو اقتصادي.‏ نهدف من خالل عملية تحول الطاقة إلى أن نصبح أقل اعتماداً‏ على واردات النفط والغاز من الخارج.‏ ما الهدف وراء هذا المعرض؟ كثيراً‏ ما تتلقى الحكومة االتحادية استفسارات حول موضوع تحول الطاقة من جميع أنحاء العالم.‏ فاالهتمام بهذا الموضوع كبير جداً،‏ لدرجة أن االسم األلماني لتحول الطاقة،‏ وهو ،»Energiewende« قد أصبح مصطلحاً‏ ثابتاً‏ في الكثير من اللغات في مختلف أرجاء العالم.‏ هذا لمن دواعي سرورنا.‏ في الوقت ذاته،‏ يندهش الكثير من الناس من حجم مشروع تحول الطاقة،‏ ومن كم المجاالت المختلفة المرتبطة به.‏ نحن نود من خالل هذا المعرض تسليط الضوء بالتحديد على المهام والتحديات المختلفة المتعلقة بتلك العملية.‏ يوضح المعرض أيضاً‏ أن تحول الطاقة ليس بأمر يمكن تحقيقه بين عشية وضحاها.‏ نحن ننفذ تلك العملية خطوة بخطوة حتى عام ٢٠٥٠. نسعى في ذلك إلى تحقيق أهداف واضحة وطموحة،‏ ولدينا جدول زمني دقيق.‏ إن عملية تحول الطاقة مضمَّنة بشكل وثيق في إطار دولي.‏ نحن نسعى إلى التبادل المكثف مع الجيران األوروبيين والشركاء الدوليين،‏ ونتطلع إلى التعاون وإيجاد الحلول عبر الحدود الوطنية.‏ فنحن في حاجة إلى حلول مشتركة من أجل تخفيض انبعاث ثاني أكسيد الكربون على الصعيد العالمي،‏ والحد من زيادة االحتباس الحراري،‏ وتحقيق إمداد بالطاقة آمن ومستدام وبأسعار معقولة.‏ من خالل التزامها بتحول الطاقة،‏ تأخذ ألمانيا المسؤولية عن كوكبنا وسكانه على محمل الجد.‏ ندعوكم لمتابعة وتقييم عملية تحول الطاقة بشكل حيوي.‏ نتمنى لكم وقتاً‏ ممتعاً‏ وتبادالً‏ شيقاً.‏ © iStock/SilviaJansenx © Paul Langrock ١٩٧١ تعتمد الحكومة االتحادية أول برنامج بيئي لها.‏ ١٩٧٢ في مدينة بينزبرغ الصغيرة في جنوب ألمانيا تنشأ واحدة من أول المناطق السكنية األلمانية التي تعمل بالطاقة الشمسية.‏