HA Printcopy Brochure Pages 30Apr17

husniabukrayem

Husni Abukrayem Beyond Brochure 2017

التقنية

تقنية األلوان المائية من أقدم التقنيات التي اكتشفها االنسان،‏

عن طريق مزج األصباغ الطبيعية بالماء وبالصمغ العربي،‏

مزجاً‏ بدائياً‏ في محاولة لمحاكاة المؤثرات البصرية الطبيعية،‏

في العصور البدائية،‏ وخصوصاً‏ على جدران الكهوف،‏ تال ذلك

استخدام المصريين القدماء تقنية األلوان المائية على القبور

و ورق البردى،‏ كما استخدمت على نطاق واسع في فنون

شعوب الشرق األوسط القديمة وشعوب الشرق األدنى،‏ الذين

استخدموها بتقنية عالية في انتاج أعمال فنية ذات طابع تطبيقي

والى حد ما تشكيلي.‏

إال أن التطور األكثر جذباً‏ لالنتباه حدث في القرن التاسع عشر حين

استخدمت على نطاق واسع من فنانين كثر لعمل تخطيطات

سريعة ودراسات صغيرة يراد تحويلها الى أعمال فنية ذات صفة

استراتيجية أكثر،‏ ومن هؤالء الفنانين على سبيل المثال االنجليزي

وليام تيرنر ( Turner ) و كان قد استعملها قبله االلماني ( )Durer

في القرن الخامس عشر و الهولندي رامبرانت ( Rembrandt )

في القرن السابع عشر.‏

إال ان االستخدام الواسع لتقنيات األلوان المائية جاء في نهايات

القرن التاسع عشر و القرن العشرين حيث استخدمت على نطاق

واسع في الساحة الفنية العالمية و بتقنيات متعددة ومركبة،‏

وشكلت وسيطاً‏ مدهشاً‏ النتاج اعمال ذات قيمة فنية عالية.‏

من هذه التقنيات تقنية المائي الرطب ( aquarell )wet on wet .

‏“ما بعد”‏ :

تم استخدام تقنية األلوان المائية الرطبة في انتاج أعمال معرض

‏“ما بعد”،‏ بأكثر من أسلوب.‏ جاءت أساليب المعالجة المختلفة

لخدمة الفكرة والموضوع المطروح ، األمر الذي قاد الى إدخال

عناصر ومواد مساعدة،‏ لم ترق الى حدود اعتبار التقنية وسيطا

متعددا،‏ بل بقيت ضمن حدود استخدام التقنية الرطبة.‏

من هذه المواد مادة السكر،‏ التي أدخلت بحذر إلعطاء بعض

التاثيرات الضرورية لتبرير الفكرة ولخلق جو ينسجم معها،‏ كما

في االعمال : ( غياب ، Obscurity ،) ( عبور ، Crossing ،) ( بريق

،) Brawler ، شجاعة ( ،) Precipitation ، هطول ( ،) Glitter ،

‏)مخاض ، Travail ،) ( رفض ، Denial ،) ( ثبات ، ،)Constancy

( هلع ، Panic ،) ( انبعاث ، Revival ) (، سياج ، Fence ،)

وجاء استخدام هذه المادة أقل في باقي االعمال إلحداث تاثير

ليس جذرياً‏ و إنما مساعداً،‏ لعملية رش الماء برفق فوق بعض

المساحات الرطبة إلحداث األثر األهم.‏

في التقنيات الرطبة المستعملة على اختالف أسلوب المعالجة

تم ترطيب الورق،‏ وتم استخدام أنواع مختلفة من الورق فرضتها

طبيعة العمل والتأثير المرجو منها : ورق اآلرش‎٣٠‎غم )Arches(

و فابريانو‎٦٠٠‎غم)‏Fabriano‏(،‏ و ترشون‎٢٠٠‎ غم)‏Tarshoon‏(‏ روسي

المنشأ.‏ و توزيع المجموعات اللونية بطريقة تعتمد أساساً‏ على

رصد نسب الرطوبة للتحكم بمدى انتشار وتمازج و تفاعل اللون

وبشكل دقيق،‏ فال مجال للخطأ التقني في هذه الحالة،‏ األمر

الذي يفضي الى تغيير موضوع العمل واخراجه من الحالة التي

تمت برمجتها مسبقاً،‏ حيث يتم تتبع نسب الرطوبة وتحديد

ضربات الفرشاة لطبيعة المساحة المراد تنفيذها وترتيب أولويات

التفصيل داخل العمل لضمان رحلة مريحة بإنسجام عال داخل

أجواء العمل األمر الذي يؤدي الى جذب عين المتلقي.‏

في بعض األعمال كان التكثيف ضرورياً،‏ وفي بعضها اإلختزال،‏

وفي كلتا الحالتين،‏ الهدف هو موضوع اللوحة وما يتطلبه على

الصعيد التقني،‏ من الناحية األخرى يغيب ويظهر العنصر المرئي

أيضاً‏ حسب ما تتطلبه الفكرة والحالة المراد ايصالها للمتلقي،‏

مع إبقاء حالة من اإلبهام وتجنب المباشرة في الطرح البصري

احتراماً‏ لعين وذهنية المتلقي،‏ وذلك لضمان حالة تخاطب حر مع

العمل ، ثم اختيار تقنية المائي الرطب بسبب مالئمتها لطبيعة

المواضيع المعالجة،‏ التي يغلب عليها الطابع العاطفي،‏ فهذه

التقنية تضمن تمازجاً‏ وتداخالً‏ مريحاً‏ بصرياً‏ حتى وإن جاءت حالة

التباين في العالقة اللونية أو الدرجة اللونية أحياناً‏ وهي قليلة في

بعض األعمال،‏ بينما غلب على معظم األعمال حالة االنسجام

اللوني قليل التباين واالنتقال السلس ما بين الدافئ والبارد

بتنوعاته اللونية،‏ والفاتح والمعتم على صعيد الدرجة اللونية.‏

كل عمل من أعمال المعرض كان له استقاللية على صعيد

المعالجة التقنية،‏ بعض األعمال جاء التنفيذ التقني فيها متقارباً.‏

وبعضها كان مستقالً‏ تماماً‏ دون الخروج على وحدة الطرح البصري

في المعرض بشكل عام،‏ حيث أن هناك ما يكفي من القواسم

المشتركة حسية وتقنية تضمن االبقاء على هذا النوع من التداخل

الذي يضمن وحدة العمل وعلى سهولة التعرف على هوية الفنان

وأسلوبه في معالجة مواضيعه المختلفة.‏

بقي هنا أن ننوه الى أن هذا النوع من التقنيات يحتاج الى خبرة

طويلة ومهاراة عالية وتخطيط محكم قبل الدخول الى

معترك العمل فمخاطر خسارة العمل واردة في أي مرحلة

من مراحل تنفيذه.‏

Similar magazines