الأزمات السياحية للاقتصاد السعودي 1-1 (1)

Khalid.Otaibi

إدارة

الأزمات

السياحية

للاقتصاد السعودي


الشركات السيئة تدمرها الأزمات

والشركات الجيدة تنجو منها,‏ أما

الشركات العظيمة فتخرج منها أفضل

AshwaqAlbuluwi@gmail.com

آندي غروف

ونظرًا لكوني أؤمن أن هذه المقولة

تنطبق على الإنسان أيضً‏ ا,‏ قد

قررت أن أحول هذه الأزمة لفرصة

أفيد بها نفسي ومجتمعي

لذلك استثمرت فترة الحجر

المنزلي بأن أعمل تقرير يختص

بإدارة الأزمات السياحية للاقتصاد

السعودي

أشواق منصور البلوي

+966 542720270

Made with

and


EPOLA VS COVID9

إن صناعة السياحة معرضة بشكل خاص للصدمات الخارجية مثل الحروب

والأمراض والإنهيارات الطينية و الأعاصير والجفاف وما إلى ذلك

قبل أن تذكرنا هذه المقولة بالكورونا لعلنا نعود بالسابق أولاً‏ عند تفشي الإيبولا في

القارة الأفريقية في أوائل فبراير 2014 لقد تضرر قطاع السياحة بشكل سريع حيث

ألغى المسافرين رحلاتهم إلى جنوب أفريقيا وحتى إلى بعض الدول الأفريقية التي

لم تذكر أي إصابة بعد,‏ حيث أن قطاع السياحة يعتمد وبشكل كبير على الأمن و

الإستقرار,‏ كانت دولة سيراليون قد عانت طويلاً‏ من الحرب الأهلية والتي انتهت

في عام 2002 و بدأت في تحسين اقتصادها أخيرًا,‏ حيث شهدت نمو في صناعة

السياحة لديها وزيادة في أعداد المستثمرين و السائحين,‏ فقد بلغ عدد الوافدين

السياح 38,615 في عام , 2010 و في عام 2013 بلغ عددهم 81,250 في زيادة

بلغت نسبة %42 ‏(مجلس السياحة 2014) شهدت أيضً‏ ا ازدهار في الصناعة

و التعدين والتي تعود ايراداتها للحكومة,‏ سجلت ارتفاعات في اجمالي الناتج

المحلي 15.1 و 20.1 في عام 2012 و 2013, و انخفاض في معدل التضخم و في

معدلات الفائدة كونها بلد منخفض المخاطر"كان الناس يأتون,‏ كان هناك الكثير

من الأسباب للتفاؤل"‏ ايمبولا كارول


أتى مرض الايبولا ولم يكن وحده بل بالتزامن مع تراجع أسعار السلع

الأساسية كالحديد فقد انخفض السعر من 136 دولار للطن إلى حوالي 56

دولار للطن,‏ ليقضي على مصادر التفاؤل للإقتصاد السيراليوني،‏ أغلقت

العديد من الدول رحلاتها من وإلى فريتانون عاصمة السيراليون وأغلقت

هي حدودها مع ليبيريا وغينيا

أغلقت الفنادق,المطاعم,‏ انخفضت الإيرادات و ازدادت البطالة,‏ و أصاب

المرض 8000 شخص

حتى أنتهى في عام 2016 مخلفًا 4000 وفاة أغلبهم من 29-25

الفئة العمرية النشطة اقتصاديا ومن بينهم 221 شخص في مجال

الرعاية الصحية

أثناء تناول القهوة في وسط مدينة فريتاون,‏ قابلت العميد تشارلي

قائد القوات البريطانية في سيراليون ونائب قائد القوات المشتركة

بين الوكالات.‏ ولخص أحداث عام " 2014 كانت سيراليون تشق

طريقها للخروج من الفقر,‏ كانت في ازدهار مناسب,‏ ثم قبل 18 شهر

حدث أمران,‏ أحدهما الإيبولا والآخر انخفاض سعر خام الحديد.‏ لقد

انتهى بك الأمر إلى أزمة مزدوجة,‏ أزمة الصحة العامة مقترنة

بأزمة الموارد الإقتصادية.‏ بيمبولا كارول


كان لابد على سيراليون أن تجد طريق آخر للنجاة حيث أنها شعرت أن عليها تغيير

اقتصادها وتنويعه,‏ فلجأت أولاً‏ عن طريق مواردها الزراعية بالرغم من انخفاض وجود

الأيدي العاملة الزراعية %50 حينذاك ولكنه كان مورد مهمل ولا بد من استغلاله

و عاودت إلى صناعة السياحة مجددًا ولكن كان الإهتمام الأول تعزيز السياحة البيئية

والمواقع التاريخية والتي اشتهرت بها

وضعت خطة 2035 الاقتصادية للحد من الفقر وبدأت النهوض بخطوات

الحفاظ على الحالات الصفرية لضمان الفعالية الاقتصادية

محاولة الإستخدام الأمثل لجميع الموارد مع التركيز على المكاسب

السريعة و الخدمات التشغيلية

استعادة النمو من خلال مشاركة القطاع الخاص بجانب الإهتمام

بالقطاع الزراعي والذي تعود ايراداته للحكومة

أخيرًا,‏ العودة إلى أعمال الإزدهار

معدل وصول السياح

اجمالي الناتج المحلي GDP


هذا ما يجعلنا نرى اليوم أهمية رؤية 2030 الهادفة لتنويع مصادر الدخل

والتي يتولى بعض مشاريعها كنيوم وأمآلا و مشروع البحر الأحمر

صندوق الاستثمارات العامة PIF

والتي تستغل التنوع البيئي والتاريخي للسعودية بالمقام الأول,‏ والذي كانت

صفقته الأخيرة المتعلقة بشركات صناعة السياحة في وسط أزمة الكورونا

وهو استحواذه على 8.2 من شركة كارنفال كروز العالمية والتي تعد من أكبر

مشغلي سفن الركاب وبقيمة 370 مليون دولار,‏ الجدير بالذكر أن من

المتضررين من أزمة الكورونا هي شركات الرحلات البحرية مما جعلها فرصة

ذهبية لاقتناص أسهمها بسعر منخفض,‏ و لأن قيمة الشركة دائما تكون

مستمدة من التدفقات المتوقعة مستقبلاً‏

من بين شركات البحرية الثلاث الكبرى,تعتبر كارنفال هي الأنسب

لمواجهة الانكماش المستمر دون أي ايرادات

UBS Securities Robin Farley Analyst

تسعى الشركة لجمع 6 مليار دولار عن طريق بيع الأسهم و السندات و

الأوراق المالية الأخرى,‏ حيث أن الديون طويلة الأجل تعتبر أقل مقارنة

بشركات أخرى في ذات المجال

20,000,000

Norwegian Cruise

15,000,000

Royal Caribbean

10,000,000

5,000,000

Carnival

PLC


صناعة السياحة السعودية بعد انتهاء الكورونا

تكون الخطوة الأولى لجذب السياح مجددًا لأي دولة عبر اكتساب

ثقتهم وطمأنتهم من الهاجس الأكبر وهو الصحة،‏ لذلك يجب على

الحكومات أن تبرهن أن قطاعها الصحي مازال يضع خطط قادرة

على احتواء الأزمة إذا ماعاودت الظهور مجددًا

السعودية قد بنت سمعة إيجابية قوية منذ تفشي الفايروس وهذا

ماسيجعل هذا النوع من الحمل خفيف عليها,‏ فقد اتخذت

اجراءات حازمة وبشكل سريع إبتداءًا من إغلاق الحرمين ومنع

المناسبات العامة وتكثيف الإرشادات الإحترازية لمواطنيها

والمقيمين وعلاجهم بشكل مجاني بالإضافة إلى مخالفي الإقامة

وهذا ماجعلها محط إشادة الإعلام الدولي ومنظمة الصحة

العالمية,‏ فكانت قادرة بالفعل على إحتواء الأزمة واستيعابها

من الناحية الصحية , الأمنية , الإعلامية , وإمدادات التغذية,‏ حيث

احتلت المركز الأول عالميًا في مؤشر ثقة المستهلك العالمي

لشهر مارس,‏ فكانت بجهودها قادرة على بناء سمعة تدل على قوة

القطاع الصحي والتخطيط الإستراتيجي للأزمات الصحية

مدير منظمة الصحة العالمية


وقبل الحديث عن قطاع صناعة السياحة السعودي بحد ذاته يجب الأخذ

بالاعتبار الصورة الكبيرة أولاً‏ , وهو الاقتصاد الكلي وتأثره بأزمة الكورونا

خصوصا كونه محدد للقطاعات الداخلية فهو مازال يعتمد على القطاع العام و

الدعم الحكومي,‏ على العكس لشكل الاقتصاد الأمريكي مثلاً‏ , فالقطاع الخاص

هو المحدد الأول للاقتصاد

اقتصاد السعودية يجد نفسه في مرحلة حرجة الآن حيث أصبح يعاني من

أزمة مزدوجة وهو تقلبات أسعار النفط الناتجة من انخفاض الطلب والخلاف

بين أعضاء الاوبيك مؤخرًا حول تخفيض الإنتاج,‏ مما جعل سوق النفط يغلق

في 15 ابريل على أقل من 20 دولار للمرة الأولى منذ 2002 والأزمة الآخرى

هي أزمة الكورونا مما جعلها تعايش ما حدث سابقا مع دولة السيراليون,‏ إلا

أن هناك تصنيفات عدة مازالت تنظر لمستقبل السعودية الاقتصادي بنظرة

تفاؤل,‏ ففي تقرير نشرته وكالة فيتش والبنك الدولي عن آثار كورونا

الاقتصادية,‏ فهم يتوقعون أن تكون السعودية أقل دول الشرق الأوسط

وشمال أفريقيا تأثرًا حيث أن وكالة

فيتش تؤكد تثبيت التصنيف الإئتماني للسعودية عند مع نظرة مستقبلية

مستقرة لكن من المهم شكل النمو المتوقع في مرحلة التعافي حيث أنه يحدد

شكل المستقبل الاقتصادي القريب والبعيد الأجل

فهل هو V أم U أم L وهو الإحتمال الأسوأ والأبعد

قي تقرير نشره صندوق النقد العالمي يتوقع به نمو سلبي للسعودية عند -2.3

لعام 2020 ونمو حقيقي لعام 2021 يصل ل‎2.9‎ مما يعطي توقع بنمو على

شكل حيث كان هذا السيناريو مطابق لتوقعاتهم للعديد من الدول الصناعية

و النامية

ماري دالي,‏ رئيسة البنك الاحتياطي في سان فرانسيسكو في مقابلة مع

صحيفة وول ستريت تقول " لا أتوقع حدوث انتعاش على شكل حاد,‏ أتوقع

شيئا أشبه بالفصول السلبية للنمو طول عام 2020 ثم عودة إلى النمو

الإيجابي في عام 2021

V

A


L

وللوقوف دون حصول شكل كانت السعودية من ضمن الدول التي

طرحت حزم دعم اقتصادية للحفاظ على الاقتصاد من التدهور حيث أن العديد

من الدول قامت بعمليات دعم للوقوف دون حصول ذعر مالي مما يجعلنا

نرى أن هناك درس تم تعلمه من الأزمات المالية السابقة,ففي أزمة 2008

كانت الدول تراقب معدلات التضخم أولاً‏ لذلك كانت تكبح سياسات الإنفاق

ما يحدث هذه المرة كان هناك انخفاض بالفوائد,‏ تيسير لشروط الإئتمان

خصوصا في أمريكا و اوروبا,‏ فعلى سبيل المثال عندما استثنت أمريكا

شركات الرحلات البحرية من حزم الدعم صرح الرئيس التنفيذي لشركة

كارنفال كروز دونالد ‏"هناك فرص في ألمانيا والمملكة المتحدة وإيطاليا

وأماكن أخرى لتأمين سيولة إضافية

نرى أن التدخل الكبير من البنوك المركزية حول العالم حال دون وقوع كوارث

اقتصادية وبشكل مبكر فهي كانت تعمل على أن تكون داعم رئيسي للأسواق

ومشتري نهائي

وماسيحدد طرق السياسات الاقتصادية التي سيتم اتخاذها بعد انتهاء الوباء

هو نوع الأزمة الاقتصادية التي سيخلفها,‏ فهل ستكون أزمة عرض أم طلب؟


ولمواجهة التحديات الأخرى خلال مرحلة انعاش السياحة يترتب على الجهات

ذات العلاقة اتباع منهج تعاوني كالصحة والسياحة والإعلام ومجموعة من

أصحاب المصلحة في القطاع الخاص كوكلاء السفر و الفنادق ومنظمي

الفعاليات ليتم تشكيل الحزمة السياحية بناءً‏ على الموارد ورأس المال وتحديد

احتياجات التعافي الفوري,‏ ففي دورة حياة الأزمة تأتي الخطوة الأولى بجمع

المعلومات لوضع قائمة للأزمات المتوقعة ثم يتم وضع خطة طوارئ بناءً‏

عليها

تركيزنا الآن يجب أن ينصب على المعلومات و القرارات يجب اتخاذها

عن طريق تحليل كميات هائلة من المعلومات.‏ فريي,‏ عالم المستقبليات

حيث دعت منظمة السياحة الدولية إلى إدراج السياحة الدولية كأولوية,‏ لذلك

يأتي هنا دور جهود التسويق المكثفة وحزم خصم الأسعار سيلعب دور رئيسي

في الجذب,‏ مابعد أزمة التسونامي ضخت اندونيسيا أكثر من 4.3

تريليون روبية لدعم صناعة السياحة والسماح للطيران والفنادق والمطاعم

بتخفيض أسعار يصل إلى %50

من الأفضل أن يكون المستهدف الأول خلال فترة مابعد الوباء هو السائح

المحلي والتركيز على السياحة المحلية خصوصً‏ ا بعد تخفيض الميزانية الخاصة

بوزارتي الترفية و الرياضة ولما تتميز به الرحلات الداخلية بقصر المسافات

وقلة الإنفاق وهذا مايجعلها الخيار المطلوب خلال فترة مابعد الأزمة ‏"قد نركز

على المسافرين لمسافات قصيرة"‏ أليكس جوفري

فقد توقع المنتدى الاقتصادي العالمي أنه بمجرد انتهاء الوباء قد يستغرق

تعافي الصناعة مايصل إلى 10 أشهر

لقد شهدت حركة السياحة الداخلية زيادة في عام 2019 حيث بلغ الإنفاق على

السياحة الداخلية في مناطق المملكة ليبلغ 33.8 مليار ريال خلال 10 شهور

مقارنة ب 31.3 مليار ريال عن ذات المدة للعام الذي يسبقه,‏ وزيادة في الرحلات

الداخلية عددها 30 مليون رحلة سياحية بنسبة %3.4 للعام الذي يسبقه.‏ ماس

نوصي بالتركيز على التسويق محليًا وتحويل الإنتباه إلى استهداف

المسافرين المحليين الذي يبحثون عن شيئ يفعلونه بالقرب من المنزل

الرئيس التنفيذي Rezog المختصة بالتسويق السياحي

إن تطوير استراتيجيات لصناعة السياحة ومحاولة الإستفادة من امكانيات

السوق تحت أي ظرف يقود بالنهاية إلى سياحة مستدامة

.

Similar magazines