Views
4 months ago

Experience is a solid walking stick...

I don’t know where to start. I wish I had taken my wife. Who am I without my school certificates? These three remarks by refugees, scribbled into notebooks by The Niles correspondents, support the Sudanese proverb that ‘experience is a solid walking stick’. War, hunger and poverty have repeatedly forced both Sudanese and South Sudanese to flee their homes. Right now more than 4.5 million people are on the road in the two countries, like these passengers on a bus from Khartoum to Shendi. The fifth edition of The Niles documents their journeys, following their routes to neighbouring villages, fast-expanding cities or the other side of the globe, revealing diverse experiences with a recurring theme: When you leave home, the familiar is lost but the essential remains.

6000km النيالن 23

6000km النيالن 23 ما املميز يف أنكوريج؟ مطعم أميمة الطاهر املتجول ‏‘سلطان شوارمة’.‏ 7000 8000 11600 كلم 9000 10,000 11,000 > نقطة املغادرة:‏ الحصاحيصا،‏ والية الجزيرة > نقطة الوصول:‏ أالسكا،‏ الواليات املتحدة األمريكية > املسافة:‏ 11600 كيلومرتاً‏ فالفل يف أالسكا رحلت أميمة محمد الطاهر،‏ مهندسة من والية الجزيرة يف السودان إىل أالسكا،‏ حيث جهزت سيارة متجولة لبيع أطعمة سودانية يف واحدة من أكثر مناطق العالم انخفاضاً‏ يف درجات الحرارة.‏ عبدالهادي الحاج وصلت يف العام الثاين قمت بالتسجيل يف مدرسة من أجل تحسني مهاريت يف اللغة اإلنجليزية،‏ وبدأت يف بيع األطعمة الرسيعة،‏ لكنني توقفت عن العمل ألضع طفلتي الثانية.‏ التفكري يف بيع أطعمة تختلف عن املعروفة لدى املجتمع األمرييك قادين وزوجي إىل افتتاح مطعم متجول يقدم الفول والفالفل والشاورما والكباب وعدد من الوجبات السودانية.‏ استطعنا تقديم أنواعاً‏ من األطعمة تختلف عن املوجودة يف املطاعم األمريكية.‏ جذب أكلنا العديد من الزبائن من عدة جنسيات،‏ لكن أغلبهم أمريكان وسودانيني،‏ يأتون متشوقني للأمكوالت السودانية.‏ يوجد عدد كبري من السودانيني يف أالسكا معظمهم من الشباب غري املتزوجني الذين أصبحوا زبائن دامئني لدينا.‏ الخوف من الفشل ظل يالزمني قبيل افتتاح املطعم،‏ لكن تشجيع زوجي ومساعدته يل دفعني إىل خوض التجربة،‏ باإلضافة إىل عدم وجود مطاعم سودانية أو رشقية يف أالسكا.‏ أصبح زوجي يساعدين يف العمل حيث يظل مع األوالد يف البيت أثناء عميل خالل النهار ويعمل يف املطعم يف الفرتة املسائية باإلضافة إىل عمله يف وظيفة أخرى،‏ وقد متكنا عرب هذا التعاون من تطوير العمل.‏ تجربتي مع بيع األطعمة مثرية،‏ حيث اهتمت العديد من وسائل اإلعالم األمريكية بقصتي.‏ أنا اآلن أنتظر حصويل عىل الجنسية األمريكية ألقوم بزيارة السودان حتى يتعرف أطفايل عىل موطنهم األصل،‏ ويتمكنوا من تعلم اللغة العربية.‏ 12,000 إىل الواليات املتحدة األمريكية يف عام 2010 للحاق بزوجي الذى سبقني إىل أنكوريج بعامني.‏ يف العام األول عانيت كثرياً‏ من برودة الطقس،‏ وكنت ال أخرج من املنزل إال نادراً،‏ كام كنت أرتدي مالبس مخصصة وأستخدم كرميات ملقاومة درجات الحرارة املنخفضة.‏ theniles_enar_20150327.indd 26 2015/3/31 1:50 PM

النيل الأبيض مونوكي ‎٥‎أ ‎٨‎ج ‎٨‎أ ‎٨‎ب ٦ ‎٥‎ب ‎١٥‎أ ‎٥‎ج ١٦ جوبا ‎١٥‎د ٩ ‎١٥‎ب كاتور ‎١٥‎ج ١٤ ١٧ 2 km 1 : 52 500 18 19 20 21 22 23 24 ‎1‎لطاملا كانت جوبا موطن قبيلة الباري،‏ وهي واحدة من الجماعات العرقية يف والية االستوائية الوسطى.‏ ‎2‎تولت اإلدارة االستعمارية األنجلو مرصية حكم جوبا بين عام 1899 وحتى استقالل السودان يف 1956. ‎3‎سميت جوبا عىل اسم جوبك وهو أحد أفراد قبيلة الباري من ذوي النفوذ والذي عينه الربيطانيون قائداً‏ للمجتمع.‏ ويقول كثيرون إن الربيطانيين أطلقوا عىل املنطقة اسم هذا الرئيس ذي الشخصية الجذابة،‏ ولكنهم أخطأوا يف لفظ اسمه.‏ وثمة كثير من املعالم األثرية،‏ التي تصور جوبك مرتدياً‏ قبعة سومربيرو ومتسلحاً‏ بقوس ونشاب،‏ تعلو فوق رؤوس املركبات واملشاة وهم يجتازون عدداً‏ من تقاطعات الطرق مثل ملكيا وكاتور وكونيو كونيو.‏ اتفاقية السالم الشامل لينتهي بذلك النزاع الدموي.‏ ‎1‎أصبحت جوبا املقر املؤقت وعاصمة حكومة الحكم شبه الذاتي يف جنوب السودان.‏ ‎1‎سمح السالم بحدوث ازدهار اقتصادي يف املدينة،‏ إذ وصل املدينة آالف من التجار واملهاجرين طلباً‏ للعمل،‏ ومعظمهم من شمال السودان وأوغندا وأريرتيا وأثيوبيا وكينيا.‏ حسب إحصاء السودان لعام ، 2008 بلغ عدد سكان جوبا 368 ألف و 436 نسمة.‏ ‎1‎مع استقالل جنوب السودان يف ، 2011 غدت جوبا محور االحتفاالت بوصفها العاصمة الجديدة.‏ وعمدة جوبا والذي يرتأس مجلس املدينة فيها هو كريستوفر سيرافينو واني سواكا،‏ وهو ثاني عمدة منذ االستقالل.‏ ‎1‎تضم مدينة جوبا حالياً‏ ثالث مقاطعات.‏ وثمة عدد من املناطق السكنية،‏ ولكن معظمها دون مياه نظيفة أو كهرباء.‏ وال يوجد يف املدينة سوى عدد قليل من الطرق املعبدة،‏ ولذلك يصعب الوصول إىل أغلب املناطق السكنية بالسيارة،‏ السيما أثناء فصل األمطار.‏ ‎1‎يُعترب جرس جوبا بوابةً‏ للمرور من وإىل دول رشق إفريقيا املجاورة.‏ ‎1‎تضم جوبا عدداً‏ من األسواق،‏ ومنها سوق جوبا ‏)‏‎15‎أ(،‏ وكونيو كونيو ‏)‏‎15‎ب(،‏ وجبل ‏)‏‎15‎ج(،‏ وسوقي الجمارك ‏)‏‎15‎د(‏ وقامبو.‏ وكثيراً‏ ما يعمل األوغنديون يف األسواق جنباً‏ إىل جنب مع السودانيين واإلريرتيين.‏ ‎1‎أسست عدة رشكات إقليمية ودولية فروعاً‏ لها يف جوبا،‏ ومن بينها مرصف إثيوبيا التجاري،‏ ومرصف كينيا التجاري.‏ ‎1‎ومن الرشكات الكربى األخرى رشكة املرشوبات املحدودة يف جنوب السودان والتي تصنِّع ماركات للجعة من أمثال النيل والثور األبيض.‏ 10 11 12 13 14 15 16 17 ‎4‎تأسست جوبا يف 1922 عندما كانت بلدة صغيرة تقع عىل النيل األبيض وتأوي تجاراً‏ يونانيين كانوا يزودون الجيش الربيطاني بمؤن أساسية كالطعام.‏ وكان عدد سكان جوبا آنذاك قرابة ألفي شخص معظمهم من جماعة الباري.‏ ‎5‎أسهم التجار اليونانيون يف التصاميم املعمارية لبعض األبنية يف سوق جوبا و“األحياء اليونانية”‏ التي أطلق الربيطانيون عليها هذا االسم.‏ كما شيدوا مبانٍ‏ حجرية كفندق برادايس ‏)‏‎5‎أ(‏ ومرصف النيل التجاري ‏)‏‎5‎ب(‏ ومرصف بوفالو التجاري ‏)‏‎5‎ج(‏ يف مدينة جوبا.‏ ‎6‎بُني فندق جوبا يف منتصف الثالثينيات من القرن العرشين،‏ ويجري حالياً‏ تجديده وتحويله إىل فندق خمس نجوم.‏ ‎7‎عُ‏ قد يف 1947 مؤتمر جوبا،‏ وهو اجتماع بين سياسيين محليين وزعماء جنوب سودانيين.‏ ويقول معلقون محليون من أمثال جاكوب لوباي إن هذا االجتماع التاريخي ناقش الحاجة إىل استقالل جنوب السودان عرب االنفصال عن الشمال.‏ كما رفض الزعماء مساعي الربيطانيين لضم الجزء الجنوبي آنذاك من السودان إىل أوغندا املجاورة.‏ ‎8‎عقب اتفاقية أديس أبابا يف 1972 والتي أوقفت مؤقتاً‏ حرباً‏ أهلية دامت 16 عاماً،‏ أصبحت جوبا عاصمة املنطقة االستوائية.‏ وازداد عدد سكانها برسعة مع انتقال الناس إليها من جميع أرجاء البالد.‏ وترقى الوزارات الحالية ‏)‏‎8‎أ(‏ والربملان ‏)‏‎8‎ب(‏ وغيره من املؤسسات كإذاعة جوبا ‏)‏‎8‎ج(‏ إىل ذلك العهد.‏ ‎9‎اندلعت الحرب األهلية الثانية عام 1983 ليتشتت السكان.‏ وغدت جوبا حاميةً‏ عسكرية للحكومة السودانية.‏ وآوت مؤسسات من قبيل جامعة جوبا قواتٍ‏ حكومية.‏ يف ، 2005 ّ وقَ‏ عت حكومة الخرطوم والثوار السابقون من الحركة/الجيش الشعبي لتحرير السودان ‎1‎تحوي جوبا عدداً‏ من الفنادق يرتاوح أجر الغرفة فيها بين 150 و‎200‎ دوالر أمريكي لليلة الواحدة.‏ ‎1‎عدد األبنية الجديدة آخذ يف االرتفاع يف جوبا،‏ ولكن ال تزال اإلقامة مكلفة للغاية.‏ ويف املناطق السكنية،‏ يعيش كثير من الناس تحت أسطح من القش يف منازل مؤقتة وموحلة،‏ ما يجعلهم عرضة للصوص املسلحين ليالً.‏ ‎2‎يف ديسمرب/كانون األول ، 2013 اندلع القتال بين مجموعات متنافسة من الحرس الرئايس يف جوبا،‏ ما أسفر عن نشوب معارك وأدى إىل انعدام األمن يف العاصمة.‏ ‎2‎عىل الرغم من هذه التحديات،‏ تُواصل جوبا توسعها.‏ ويقول املسؤولون إن املدينة تتوسع إىل قرى تقليدية كانت يف السابق بعيدة عن مركز املدينة.‏ وقد فاجأ نموها الزوار،‏ ومنهم الرئيس األوغندي يوري موسيفيني الذي قال للمواطنين أثناء االحتفاالت بالذكرى الثالثة لالستقالل يف 2014: ‏“عندما جئت جوبا سابقاً،‏ كانت املدينة تنتهي عند ذلك التل هناك.‏ ولكني اليوم شاهدت منازل جديدة.‏ وهذا التطور لم تقم به الحكومة،‏ بل أنتم من قام به يا شعب جنوب السودان”.‏ ‎2‎يقول الكو،‏ وهو مسؤول حكومي محيل،‏ إن انعدام األمن مشكلة كربى بالنسبة لسكان جوبا ويردع األجانب عن االنتقال إليها:‏ ‏“ال توجد مشاكل كثيرة يف وضح النهار،‏ أما يف الليل فالناس يعيشون يف خوف.‏ وال أحد يعلم ما قد يحصل له”.‏ ‎2‎يف العام املنرصم،‏ خُ‏ صص رقم جديد لرشطة الطوارئ هو 777 يف محاولة لجعل املدينة أكثر أمناً،‏ ولكن أزيز الرصاص مستمر كل ليلة،‏ السيما يف املناطق التي ال تصل إليها سيارات الرشطة.‏ 4 5 6 7 8 9 ملف حقائق جوبا قطعت جوبا التي تحمل اسم بطل محيل أخطأ املستعمرون يف لفظه شوطاً‏ طويالً.‏ وبوصفها عاصمة جنوب السودان،‏ فقد فتحت فصالً‏ آخر من تاريخها املضطرب.‏ أكيم موجيزا وباسكال الدو ‎2‎يف أواخر العام الفائت،‏ رشَ‏ ع مجلس املدينة بمساعدةٍ‏ من الحكومة الصينية يف تركيب إشارات مرور تعمل بالطاقة الشمسية يف 15 ساحة وتقاطع يف جوبا.‏ ‎2‎منذ االستقالل،‏ سعت الحكومة الوطنية إىل جعل مدينة رامشيل العاصمة عوضاً‏ عن جوبا بحجة أنها أقرب إىل مركز البالد.‏ ولكن هذه الخطط إىل جانب مشاريع البنية التحتية والتنمية األخرى أصبحت معلقة جراء أعمال العنف الدائر وانعدام األمن يف البالد.‏ 25 1 2 3 theniles_enar_20150327.indd 27 2015/3/31 1:50 PM

A fool will not even find water in the Nile!
Nobody has been sent to see...
If the evil is coming, shut the door...
The children of the land scatter like birds escaping a burning sky...
It is a fool...