Views
11 months ago

قضايا الارهاب مجلة

فرنسا لن غادر

فرنسا لن غادر سوريا والنراق إال بند القضاء على المقا لين الفرنسيين هااك إعداد المركز األوروبي لدراسات مكافحة اإلرهاب واالستخبارات ، وحدة الدراسات “2” والتقارير تشكل فرنسا هدفا مف ال لتنظيم ‏“داعش “، ويعتبر العائدو،‏ من المقاتلين األجانب ‏“قنابل موقوتة”‏ محتملة إذا عادوا إليها ، و بات الهاج الكبير لفرنسا هو كيفية منعهم من العودة إلى أراضيها.الحكومة الفرنسية اعترفت وللمرة األولى بأنها تف ل الق اء على المقاتلين الفرنسيين في ارض المعركة أكثر من عودتهم . وتقول”فلورن بارلي”و يرة الدفال الفرنسية ‏“إذا ق ى على ‏“الجهاديين”‏ في هذف المعارك،‏ سأقول إ،‏ هذا أف ل”‏ وذلي قبل ساعات من سقوط الرقة ، وال يزال هناك نحو فرنسي 500 من اإلنا والذكور في سوريا والعراق ، بحسب السلطات الفرنسية.‏ وكشف مصدر أمني فرنسي أنه م تحرير قوات سوريا الديمقراطية الرقة فإ،‏ المقاتلين األجانب الذين كانوا فيها ‏“قتلوا وبع هم فر”‏ إلى مناط سيطرة ‏“الجهاديين على الحدود ” السورية العراقية،‏ ويخ كل من يتم القبل عليه من المقاتلين الفرنسيين و وجاتهم للمحاكمة حيث يواجهو،‏ احتمال عقوبة اإلعدام.‏ وطاردت عناصر القوات الخاصة الفرنسية بحسب صحيفة ‏“باري ماتش”‏ الفرنسية في 2017 يونيو ، لفترة طويلة متطرفين فرنسيين في الموصل بمساعدة طائرات بدو،‏ طيار والتنصت وسلموا العراقيين الئحة أهداف لتدميرها.‏ وقال الفري الركن عبد الغني األسدي قائد قوات مكافحة اإلرهاب العراقية لصحيفة باري ماتش ‏“لدينا اتفاق ضمني م الفرنسيين )..( لنتجنب قدر اإلمكا،‏ أ،‏ يخر فرنسي حيا من الموصل”.‏ ودعت عيمة حزب الجبهة الوطنية الفرنسية،‏ ‏“مارين لوبا،”‏ في أكتوبر ،2017 إلبقاء مواطني فرنسيا الذين تورطوا في القتال إلى جانب تنظيم ‏“داعش”‏ اإلرهابي في العراق،‏ قابعين في السجو،‏ العراقية أو السورية ولم تعارض إعدامهم.‏ أعداد المقا لين األجانب من فرنسا مع داعش”‏ أعلنت و يرة الدفال الفرنسية”فلوران بارلي”‏ وفقا لروسيا اليوم في أكتوبر ” أ،‏ 2017 فرنسا لن تغادر سوريا والعراق بعد الق اء على تنظيم ‏“داعش”‏ اإلرهابي،‏ مشيرة إلى هذف المنطقة ستمثل خطرا محتمال في المستقبل المنظور.‏ وكشفت الحكومة الفرنسية في نوفمبر 2017 إ،‏ نحو ‏)‏‎1700‎‏(فرنسي توجهوا 48

لالن مام إلى صفوف المتشددين في سوريا والعراق منذ عام 2014، ومن بين هؤالء قتل )278( خصاً،‏ إال أ،‏ الحكومة تقر بأ،‏ هذا الرقم أعلى بكثير على األرجح.‏ وعاد )302( آخرو،‏ حتى اآل،‏ إلى فرنسا؛ هم )178( رجال ‏)أوقف منهم 120( و‎66‎ 14(، و‎58‎ 12 امرأة ‏)أوقفت منهن قاصرا غالبيتهم تقل أعمارهم عن عاماً.‏ وقد أوقف الباقو،‏ في سوريا والعراق أو قتلوا في المعارك أو فروا إلى آخر المناط التي ال تزال تحت سيطرة إلى معاقل أخرى للمتشددين . استهداف فرنسا ‏»داعش«‏ أو حتى يستهدف تنظيم داعش فرنسا ربما بسبب نها هجمات وضربات على معاقله وإصابته بالكثير من الخسائر في األروا والممتلكات،‏ كذلي بسبب را قر ات السلطات الفرنسية ب تزويد طائرات المراقبة التابعة لها في غرب أفريقيا بأسلحة حديثة،‏ لتعزيز قدراتها الحربية في إطار عملياتها لمكافحة اإلرهاب.‏ وت م أكبر جالية مسلمة في أوروبا وتحتوى على مشاكل داخلية اجتماعية ، فمن وجهة نظر”داعش”‏ المحدودة يعيش المسلمو،‏ في فرنسا حالة من االضطهاد التي وجب الثأر لها،‏ كبعل القرار ات التي اتخذتها الحكومة الفرنسية منها فرض غرامات على ارتداء النقاب واتخاذ قرارات ضد الجالية المسلمة،‏ مما يجعلها هدفا مبا را للهجمات اإلرهابية.‏ ويقول والكاتب ” جوناثا،‏ بيل”‏ المحلل السياسي ‏“بعل التقارير قد أكدت أ،‏ تزايد ال ربات اإلرهابية في فرنسا،‏ يعود إلى هشا ة اإلجراءات وضعف األمنية األجهزة و االستخبارية،‏ التي عجزت عن التصدي لمخططات تنظيم داعش اإلرهابي،‏ الذي نجح في كسب وتجنيد المقاتلين،‏ حيث كشفت بعل المعلومات عن وجود ما يقارب من آالف أوروبي يحاربو،‏ في صفوف 6 ‏»داعش«‏ وغيرف من التنظيمات اإلرهابية في الشرق ”. األوس تعماللحكومة الفرنسية بشكل جاد لمحاربة اإلرهاب ، و تركز في عملها على تبادل المعلومات م مواطنيها الدول األوروبية لحماية ومؤسساتها من الهجمات اإلرهابية،‏ وأكدت السلطات الفرنسية اعتماد استراتيجيات واضحة ومتماسكة في تشديد المراقبة على العائدين من مناط الصراعات،‏ وتعزيز صالحيات الشرطة في مجال المراقبة.‏ أوروبية أنصار لكن رغم هذف الجهود فأ،‏ فرنسا وعواصم فرنسا من ما الت تشهد عمليات انتحارية ينفذها تنظيم داعش،‏ وهذا يعني ا،‏ ما تتخذف إجراءات وإصدار قوانين ما الت في طور المراجعة،‏ لم تصل إلى المستوى المطلوب.‏ كيف نجح اظيم داعش بتحويل االطفال والقاررين داخل أوروبا؟ إلى قاابل موقو ة 49

Солнечные водонагреватели - WECF
Ελληνικός Τουρισμός
ESA Convention Greek
Анализ торговли людьми как бизнес-модели: путь к ... - OSCE
ВЫБОР БУДУЩЕГО? - UNITED for Intercultural Action
“ЖИВАЯ БИБЛИОТЕКА” - UNITED for Intercultural Action
1939 – hitler, stalin i europa wschodnia - Geschichtswerkstatt Europa
Питання розвитку кримінально¿ юстиці¿ в Укра¿ні - Центр ...
Έκθεση Εσωτερικής Αξιολόγησης - Τμήμα Ιστορίας και Αρχαιολογίας
مجلة الصحافة
Netherlands Yearbook - 1980
Netherlands Yearbook - 1972
Netherlands Yearbook - 1978