كتاب مرشد النحال ... اضغط هنا للتنزيل

jihadbinaa.org.lb

كتاب مرشد النحال ... اضغط هنا للتنزيل

قائمة المحتويات

الصفحة

I افراد طائفة النحل 5

II دورة حياة نحل العسل 9

III بيولوجيا النحل 12

IV امراض النحل 19

V إدارة المناحل 40

VI تربية الملكات 45

3


I- أفراد طائفة النحل

تتاألف طائفة النحل من الأفراد التالية:‏

- 1 امللكة

- 2 العامالت

- 3 الذكور

‏صورة 1: اأفراد الطائفة ‏صورة ‎2‎‏:ملكة النحل:‏ ملكة واحدة وهي اأم الطائفة بكاملها

‏صورة 3: عدة اآلف من العامالت اأو الشغالت

‏صورة 4: بضع عرشات اأو مئات من الذكور

4


I-1 الملكة

امللكة اأو اأم نحل العسل هي الأنثى الوحيدة التي اأعضائها التناسلية

كاملة التكوين.‏ وظيفتها تتمثل يف وضع نوعني من البيض:‏

- البيض امللقح الذي ينتج عنه ملكات عذارى اأو عامالت.‏

- البيض الغري امللقح الذي ينتج عنه ذكور فقط.‏

لدى وضع البيض تدخل امللكة راأسها يف العني السداسية لتتاأكد من

خلوها من العسل وحبوب اللقاح.‏ ثم تخرج راأسها وتدخل موؤخرتها

يف كل عني وتضع بيضة.‏ تلتصق البيضة بقاع العني السداسية بواسطة

اإفراز ‏صمغي من جهاز وضع البيض.‏

اإن العيون السداسية التي ينتج عنها ذكور هي اأكرب حجماً‏ من العيون

السداسية التي ينتج عنها عامالت.‏ ومتتاز اأغطية العيون السداسية

الذكرية بشكلها املحدب الذي يشبه القبة.‏

‏صورة رقم 5: حضنة الذكور مقببة

عيون ‏سداسية للعامالت

عيون ‏سداسية للذكور

بيوت ملكات

‏صورة رقم - 6 العيون السداسية مبختلف اأحجامها

5


الملكة العذراء

- حجمها عند اخلروج من بيتها بحجم امللكة امللقحة تقريباً.‏ بعد ذلك,‏ يصغر بطنها لتصل اىل حجم العاملة تقريبا.‏

- تتغذى امللكة العذراء على خليط من حبوب اللقاح والعسل بنفسها

- بعد خمسة اأيام من خروجها من بيتها تبلغ امللكة العذراء نضجها اجلنسي وتخرج اإىل منطقة جتمع الذكور للتلقيح.‏

- فيلقحها هنالك حوايل العرشة ذكور.‏

- عند ‏شعورها بامتالء القابلة املنوية تعود اإىل خليتها.‏

I-2 العامالت

6

العاملة هي اأنثى اأعضائها التناسلية غري كاملة التكوين.‏

العاملة تقوم بجميع الأعمال داخل اخللية وخارجها.‏

تختلف الأعمال اللتي تقوم بها العامالت على حسب تقدمها يف العمر وحاجات الطائفة و تقسم اىل:‏

عامالت ‏صغرية يف السن )0 – 13 يوم(‏ – يف وسط احلضنة،‏ و تقوم ب:‏

- تنظيف العيون السداسية

- التدفئة

- رعاية امللكة

- رعاية احلضنة ‏)العامالت تفرز الغذاء امللكي(‏

عامالت متوسطة يف السن )13 – 20 يوم(‏ – على اطراف الأقراص اللتي حتتوي على احلضنة،‏ و تقوم ب:‏

- بناء الأقراص الشمعية ‏)العامالت تفرزالشمع(‏

- تخزين الرحيق

- تخزين حبوب الطلع

- التهوئة و التربيد

- حراسة اخللية

عامالت ‏سارحات كبرية يف السن )20 يوم – كبرية يف السن(‏ – خارج اخللية،‏ و تقوم بجني:‏

- الرحيق ‏)العامالت تفرز اأنزميات لتحويل الرحيق اإىل عسل(‏

- حبوب الطلع

- املادة العلكية

- املاء

العامالت السارحات تقوم يف الإتصال يف ما بينها بواسطة الرقص الإهتزازي ‏)نظرية فون فريش(.‏

‏صورة رقم 7: عامالت

‏صورة رقم 8: عامالت

‏صورة رقم 9: عاملة جتمع غبار الطلع


I-3 الذكور

‏صورة رقم 10: ذكر

هو فرد موسمي من اأفراد الطائفة و وظيفته الوحيدة هي تلقيح امللكة يف الهواء الطلق.‏

I-4 تنظيم الطائفة

الأمور الهامة التي يجب على مربي النحل ان ياأخذها بعني الإعتبار لدى تنظيم الإطارات داخل اخللية هي:‏

- توزيع احلضنة

- توزيع حبوب الطلع

- توزيع العسل

كيفية تنظيم الطائفة

تبداأ امللكة يف وضع البيض يف الأقراص الوسطى،‏ تضع امللكة بيضتها الأوىل يف منتصف القرص.‏

تدور بشكل دائري اأو بيضاوي مع ترك مساحة حمدودة من العيون السداسية يف اأعلى القرص لتمالأها العامالت بالعسل وحبوب اللقاح كي

تغذي الريقات به بسهولة.‏

كلما مالأت امللكة واحدا من الأقراص الشمعية بالبيض اإنتقلت اإىل القرص املجاور له.‏

يتموضع عش احلضنة يف الأقراص الوسطى من اخللية ويكون العسل على جانبيها.‏

‏صورة رقم 11: عامالت النحل فوق قرص احلضنة

7


-II دورة حياة نحل العسل

متر حرشة النحل اأثناء منوها يف اأربعة اأطوار:‏

1- طور البيضة

2- طور الريقة

3- طور العذراء

4- طور احلرشة الكاملة

1-II مراحل تطور األفراد باأليام

‏صورة رقم 12: عذراء اأو خادرة

‏صورة رقم 13: يرقة وبيضة

الملكة:‏

- البيضة:‏ ثالثة ايام

- الريقة:‏ ‏ستة ايام

- العذراء او اخلادرة:‏ ‏ستة ايام

‏صورة رقم 15: يرقة ملكة يف اليوم التاسع

8

‏صورة رقم 14: ملكة يف طور اخلادرة

‏صورة رقم 16: يرقة ملكة يف اليوم اخلامس


العاملة:‏

مراحل تطور العاملة

- بيضة عمرها يوم

- بيضة 36 ‏ساعة

- بيضة 72 ‏ساعة

- يرقة ممدّ‏ دة

- يرقة ملتفّة

- يرقة خمتوم عليها

- عذراء

- خروج احلرشة الكاملة

الذكر

يرقة

غري خمتومة

بيضة

يرقة

خمتومة ثم عذراء

خروج

احلرشة الكاملة

يرقة

غري خمتومة

بيضة

يرقة

خمتومة ثم عذراء

خروج

احلرشة الكاملة

يرقة

غري خمتومة

بيضة

يرقة

خمتومة ثم عذراء

خروج

احلرشة الكاملة

امللكة

‏صورة رقم - 17 مراحل تطور العاملة،‏ الذكر وامللكة بالأيام

الذكر

العاملة

9


2-II منشأ اإلختالف بين افراد طائفة النحل

- نوع البيض

- حجم العني السداسية

ملاذا يوؤثر حجم العني السداسية على نوع البيض لدى امللكة؟

حاول بعض الباحثني تعليل وضع البيض امللقح اإىل اضطرار امللكة اإىل ثني بطنها املمتلئ بالبيض وبذلك تضغط الأحشاء الداخلية على القابلة

املنوية فتخرج منها النقاط املنوية فتلقح البيض الذي مير باملهبل.‏ ومبا اأن العيون السداسية املخصصة للذكور ل تضطر امللكة فيها اإىل الضغط على

بطنها عند وضع البيض بسبب اتساعها ينتج عنها بيض غري ملقح.‏

مالحظة:‏ اإن عنق بيوت امللكات وضيق فوهتها يضغط على بطن امللكة ويوؤدي اىل خروج بعض النقاط املنوية وتلقيح البيض.‏

3-II الملكة الكاذبة

- حالة ‏شاذة عوارضها ظهور اأكرث من بيضة يف العني السداسية

الواحدة,‏ و ل تكون البيضة عادة يف وسط النخروب،‏ وينتج

عنها ذكور فقط.‏

- الإجراءات املتخذة ملعاجلة هذه احلالة:‏ جمع النحل يف الطائفة

املصابة مع طائفة اأقوى منها ‏سليمة.‏ و يتم اجلمع باأن توضع

الطائفة املصابة يف طبقة عاسلة فوق تلك السليمة يفصل بينهما

عازل ميكن ازالته من قبل النحل كورقة جريدة.‏

- تسبب هذه احلالة فقدان امللكة وعدم متكن النحل من استبدالها

وبقاء الطائفة بدون ملكة لفرتة من الزمن.‏

‏صورة رقم - 18 امللكة الكاذبة

10


-III بيولوجيا النحل

1-III تقسيمات الجسم

يقسم جسم النحلة اإىل ثالثة اأقسام:‏

الراأس،‏ الصدر،‏ البطن

‎1‎‏-أ.‏ الرأس:‏

يحتوي الراأس على اربعة اجزاء:‏

1- قرون الستشعار

2- العيون املركبة

3- العيون البسيطة

4- اأجزاء الفم

1- قرون الستشعار:‏

هي اأعضاء الشم الرئيسية

النحل يتواصل فيما بينه بتالمس قرون الستشعار،‏ فهي تلتقط:‏

- حركة الريح والإرجتاجات

- الأصوات

- احلرارة

- الرطوبة

اإذا ما فقدت العاملة قرون الإستشعاراخلاصة بها توقف عملها ونشاطها لأن هذه القرون تشكل

جهاز الإحساس الرئيسي لديها.‏ اإن قرون الإستشعار متطورة جداً‏ لدى الذكر نسبة للعاملة وامللكة

حتى يتمكن من متابعة رائحة امللكة يف الهواء الطلق يف منطقة جتمع الذكور.‏

2- العيون املركبة:‏

- زوج من العيون املركبة تستخدمهما يف الروؤية البعيدة خارج اخللية ويف حتديد وجهة الطريان بالنسبة

للشمس.‏ تتاألف العني املركبة من عدة اآلف من الوحدات البرصية،‏ من 3000 اإىل . 5000

‏صورة رقم - 19 الراأس

‏صورة رقم - 20 قرن الستشعار

‏صورة رقم - 21 العيون البسيطة واملركبة

11


12

- ل متيز الأشكال بشكل جيد لكن متيز الألوان جيداً‏

- مييز النحل الألوان التي متيزها عني الإنسان بالإضافة اإيل الأشعة الفوق بنفسجية،‏ كما مييز الأزرق،‏ الأصفر،‏ الأبيض،‏ والأسود و ل مييز الأحمر.‏

- مييز النحل 300 ‏صورة بالثانية،‏ بينما ل تلحظ عني الإنسان اأكرث من 20 اإىل 30 ‏صورة بالثانية.‏

- تظهر هذه العيون لدى الذكر كبرية وبارزة عن مستوى الراأس وهي متطورة جداً‏ لتمكنه من متابعة امللكة يف طريان التلقيح.‏

3- العيون البسيطة

- متلك العاملة ثالث اأعني بسيطة.‏

- تستخدمها النحلة للروؤية القريبة داخل اخللية ولالإضاءة اخلافتة.‏

4- اأجزاء الفم

حتتوي على نوعني من الأدوات،‏ للقرض الفكوك و لالإمتصاص.‏

للقرض الفكوك:‏ تستعمل العاملة هذه الأدوات يف:‏

عجن الشمع

فتح الأزهار

قرض حبوب الطلع من متك الأزهار

عجن حبوب الطلع لتخزينها يف الرباويز

التقاط الأشياء الغريبة والفضالت ورميها خارج اخللية

التقاط الأعداء للدفاع عن اخللية

جمع العكرب من الأشجار

لالإمتصاص:‏

اخلرطوم:‏ وهو عبارة عن اإلتحام زوج من الزوائد تستعمله النحلة يف:‏

امتصاص الرحيق

جمع املاء

‏صورة رقم - 22 الراأس واأجزاء الفم

- تبادل الغذاء مع اأفراد الطائفة

- تبادل رائحة امللكة مع اأفراد الطائفة

- نرش الرحيق واملاء

‏-اإمتصاص حبوب الطلع

كذلك يحتوي الراأس على:‏

- الغدد البلعومية والغدد الفكية.‏ لدى العاملة الصغرية يف السن تقوم هذه الغدد باإفراز الغذاء امللكي

- اأما الغدد الفكية لدى امللكة،‏ فهي تفرز مادة امللكة التي لها دور كبري على استقرار الطائف


‎1‎‏-ب.‏ صدر النحلة:‏

- مغطى بشعريات طويلة تساعد على جمع حبوب الطلع

- يحتوي على غدد تفرز اللعاب

- هو مركز احلركة يحتوي :

1- الأرجل

2- الأجنحة

الأرجل:‏

الأرجل الأمامية،‏ الأرجل الوسطى،‏ الأرجل اخللفية.‏

تستخدمها النحلة يف:‏

تنظيف الأجنحة

نقل حبوب الطلع اإىل الأرجل اخللفية

نزع قشور الشمع من غدد البطن

تفريغ حمولة ‏سلة حبوب الطلع.‏

‏صورة رقم - 23 اأرجل النحلة

‏صورة رقم 25 ‏-الأرجل الوسطى

‏صورة رقم 26 ‏-املخالب

‏صورة رقم - 24 الأرجل الأمامية ‏:فيها جتويف يصلح لتمرير

قرون الستشعار جلمع غبار الطلع ونقله اإىل الأرجل الوسطى.‏

‏صورة رقم 27 ‏-الأرجل اخللفية تسمى بسلة حبوب الطلع

13


األجنحة

‏•زوجني من الأجنحة الغشائية

‏•اجلناح الأمامي اأكرب من اجلناح اخللفي ويتشابك معه

‎1‎‏-ت.‏ البطن:‏

يتاألف بطن النحلة العاملة من 8 حلقات:‏

- 7 حلقات ظاهرة

- حلقة غري ظاهرة هي احللقة الأوىل و تصل بني الصدر و البطن

اإن لون احللقة الثالثة اأي الثانية الظاهرة يساعد على التعرف على ‏ساللة

النحل

يحتوي بطن النحلة على:‏

‏صورة رقم - 28 الأجنحة

- غدة ‏“نازانوف”‏ و هي الغدة املصوؤولة عن اإفراز الرائحة:‏

تتموضع بني احللقة السادسة و احللقة السابعة

- غدد الشمع 4 اأزواج:‏ تفرز الشمع السائل،‏ و يتصلب عند مالمسته

للهواء

- اآلة اللسع

تنفصل اآلة اللسع عن جسم العاملة عندما تلسع وتدافع عن خليتها.‏

تتحور اآلة وضع البيض لدى العاملة اإىل اآلة لسع.‏ وتقع اآلة اللسع يف جتويف

يقع يف نهاية البطن.‏ وتتكون اآلة اللسع من غدتني واحدة قلوية وواحدة

حمضية تصب اإفرازاتهما يف اإنتفاخ الغمد الذي يوؤلف اإمتداداً‏ طويالً‏ نحو

الأسفل يرتبط به اإىل اجلانبني اإمتدادان رحميان تنترش على جزئها السفلي

جمموعة من الأسنان تتجه اإىل الأعلى تظل مغروسة يف اجللد عند اللسع لذا

فاإن العاملة متوت بعد اللسع بالنزف الداخلي لأن اآلة لسعها تظل عالقة يف

جسم امللسوع.‏

اأما امللكة فتتميّز باآلة لسع مقوّسة قليالً‏ و ل تستعملها اإل ‏ضد غريها من

امللكات و ل يتسبب ذلك مبوتها.‏

‏صورة رقم - 29 بطن النحلة

‏صورة رقم - 31 اآلة اللسع وغدة السم

‏صورة رقم - 30 ‏صفائح الشمع

املفرز من غدد الشمع

‏صورة رقم - 32 اآلة

اللسع عالقة يف اجللد

14


2-III أجهزة الجسم

15

‎2‎‏-أ.‏ الجهاز الهضمي

يتاألف اجلهاز الهضمي من:‏

- معدة العسل اأو حويصلة العسل:‏ لتخزين الرحيق

- القونصة:‏ مصفاة تنفتح اأو تغلق على املعدة الوسطى

تسمح مبرور الغذاء لهضمه.‏

- الأمعاء الوسطى:‏ لهضم الغذاء الذي تتناوله

العاملة.‏

- اأنابيب ملبيجي جتر الأوساخ اإىل خارج الأمعاء

الوسطى.‏

- الأمعاء اخللفية:‏ امتصاص الأغذية املهضومة القادمة

من املعدة الوسطى ثم دفع الفضالت اإىل املستقيم.‏

- املستقيم:‏ حيث تبقى الأوساخ اأحيانا لعدة اأشهر

حتى تتمكن العامالت من الطريان لأجل التربز عند

حتسن الظروف اجلوية.‏ املستقيم مزود بغدة بطانة

املستقيم تساعد على تنظيم التوازن املائي،‏ ذلك

بنزع الرطوبة الزائدة من املواد املطروحة وتعيده

اإىل السائل احليوي للحرشة.‏

‎2‎‏-ب.‏ الجهاز التنفسي

يتاألف من القصبات الهوائية التي تتفرع داخل جسم

النحلة وتنفتح على 7 اأزواج من الفتحات التنفسية

البطنية وعلى 3 اأزواج من الفتحات التنفسية الصدرية

ذكرت ‏سابقا حيث تتصل من الداخل باأكياس هوائية

داخلية كبرية احلجم حتتل ثلث جسم النحلة تقريباً‏

وتزداد نسبة هذا احلجم اأثناء الطريان ليمكنها من

الطريان اأرسع.‏ الأكياس الهوائية على اإتصال بداخل

جسم النحلة بالأعضاء الداخلية وعلى اإتصال بخارج

جسم النحلة بواسطة القصبات الهوائية.‏

‏صورة رقم - 33 اجلهاز الهضمي

‏صورة رقم 34 ‏-اجلهاز التنفسي


‏صورة رقم 35 ‏-اجلهاز الدوري،‏ اجلهاز الهضمي،‏ اجلهاز العصبي

‎2‎‏-ت.‏ الجهاز الدوري

16

يتاألف جهاز الدوران عند العاملة من قلب يتاألف من ‏ستة حجرات قلبية يقع يف جهة الظهر من اأوائل احللقات البطنية الذي يرسل السائل احليوي

املغذي اإىل راأس العاملة.‏ دم النحلة اأو السائل احليوي له لون خفيف غري مميز غري قابل لتخرث،‏ غني باملغنيزيوم ليس له كرويات حمر.‏ يرجع اإىل

البطن بعد املرور على جميع الأعضاء.‏

‎2‎‏-ث.‏ الجهاز التناسلي:‏

- الأعضاء التناسلية لدى العاملة

تعترب العاملة اأنثى اإل اأن جهازها التناسلي غري كامل التكوين بسبب نوع الغذاء وبسبب املادة التي تفرزها امللكة.‏ هذه املادة متنع منو املبايض عند

العاملة.‏ لدى العاملة مبيضني ‏ضامرين ميتد منهما قناتان ناقلتان تتحدان يف قناة جامعة تصب يف املهبل الذي يتصل باآلة وضع البيض.‏

الجهاز التناسلي للملكة

اجلهاز التناسلي للملكة يتاألف من:‏

مبيضني يحتوي كل منهما على عدد من القنوات املبيضية تزداد تبعا لعمر امللكة وكثافة تغذيتها.‏

تصب كل قناة مبيضية يف قناة جامعة وظيفتها اأن جتمع بيض كل مبيض وتدفعها اإىل القناة النهائية التي تنتفخ موؤلفة مهبل امللكة.‏


يتصل املهبل هذا بالقابلة املنوية التي تقوم بتلقيح البيض النازل

من قناتي املبيض اإىل جتويف القناة اجلامعة الرئيسية.‏

ثم تغلف البيضة بقرشتها اخلارجية بواسطة الغدد املساعدة،‏

ثم تدفع هذه البيضة عرب اآلة وضع البيض لتستقر يف العيون

السداسية.‏

الجهاز التناسلي للذكر

يتاألف اجلهاز التناسلي للذكر من قسمني:‏

اخلصية وما يتبعها:‏

اخلصية:‏ وهي كتلة حمببة ذات ‏شكل عنقودي.‏

- غدد الهالم

- الوعاء الناقل:‏ وهو عبارة عن اأنبوبة دقيقة تصدر عن

اخلصية وتفتح يف نهايتها لتكون احلوصلة املنوية.‏

- القناة القاذفة:‏ تتكون من اجتماع الوعاءين الناقلني وتنفتح

بني زوائد اآلة السفاد.‏

آلة السفاد:‏

تتاألف اآلة السفاد من زوجني من الزوائد:‏

- الزوج الأول يوؤلف بروزين لهما نهاية مدببة ومنحنية هما

القلمان اللقاحني

- الزوج الثاين يتكون عضو السفاد من اإلتحام هاتني الزائدتني

القضيب وهو قناة مرور السائل اللقاحي اإىل امللكة اأثناء عملية

التلقيح.‏

‏صورة رقم 36 ‏-اجلهاز التناسلي للملكة الكاذبة

اأو العاملة

‏صورة رقم 38 ‏-عضو الذكر التناسلي

‏صورة رقم 37 ‏-جهاز امللكة

التناسلي

‏صورة رقم 39 ‏-جهاز

الذكر التناسلي

‏صورة رقم - 40 عملية التزاوج

17


-IV أمراض النحل

1-IV أمراض الحضنة

أ.‏ مرض التعفن األميركي أو المرض الخبيث

American Foulbrood

- هو اأخطر الأمراض التي تصيب احلضنة على الإطالق.‏

- مرض معدي جدا ومميت يسبب اأرضار فادحة يف املناحل وقد يقضي عليها

خالل ‏سنتني اإىل ثالث ‏سنوات من بدء الإصابة.‏ يف بعض البلدان ل بد من

التبليغ عن الإصابة به اإىل املراجع املختصة بسبب القانون.‏

- العامل املسبب بكترييا تسمى . Bacillus larvae

- عندما تكون الظروف الطبيعية غري مناسبة لنمو البكترييا تاأخذ هذه الأخرية

‏شكل بذور اأبواغ Spores املقاومة جدا.‏ اإن اإصابة الريقة تتم عرب التغذية

بعسل ملوث بالبكترييا من قبل النحالت املرضعات.‏

- تبقى هذه الأبواغ يف العسل اأعواما عديدة وتتحمل حرارة مائة درجة

ملدة ثماين ‏ساعات.‏ اأما يف املاء الساخن فتموت بعد ‏ساعتني بدرجة حرارة

90 درجة مئوية،‏ وحوايل الساعة بحرارة 95 درجة مئوية وحوايل ربع ‏ساعة

بحرارة مائة درجة مئوية.‏ الفورمالني بنسبة %20-5 يوؤثر بعد 30-6 ‏ساعة

باملقابل.‏

‏صورة رقم - 41 يرقة مصابة بالتعفن الأمريكي

18

‏صورة رقم - 42 ‏شكل احلضنة املصابة بالتعفن الأمريكي

أعراض المرض

- توزيع غري منتظم للحضنة.‏

- انخفاض يف اأغطية النخاريب وحتولها اإىل لون غامق مع ظهور ثقوب اأحيانا.‏

- الريقات املصابة يتحول لونها اإىل اأصفر باهت ثم بني فاحت ثم بني غامق.‏

- الريقة امليتة تصبح كتلة لزجة ومطاطية,‏ اإذا ما ‏سحبت بعود كربيت ‏شكلت خيطا رفيعا لزجا بني اللون يطول لغاية ‎5-4‎‏سم.‏ هذا اخليط عند

انقطاعه يعود اإىل النخروب.‏

- جفاف الريقة امليتة فتصبح قرشة قاسية وملتصقة بجدار النخروب.‏ واإذا ما وضعت يف املاء استعادت لزوجيتها وتعود مطاطية.‏


- انبعاث رائحة قوية تشبه الغراء اأو السمك الفاسد بسبب تعفن الريقات امليتة داخل النخاريب.‏

مالحظة:‏ الرائحة ممكن اأن تكون بسبب الفاروا اأيضا,‏ الذي يقتل الريقات فتتعفن داخل النخاريب

نتيجة لذلك.‏

انتقال العدوى:‏

داخل اخللية

- تغذية الريقات بعسل ملوث من قبل النحل احلاضن.‏

- الريقة املصابة تلوث النحل الذي يحاول تنظيف العني السداسية بعد موت الريقة.‏

- ثم هذا النحل يلوث العسل القريب من احلضنة ثم تنتقل الإصابة من العسل اإىل الريقات.‏

من خلية اإىل اأخري

- تغذية النحل على عسل ملوث باملرض

- الغزو بني اخلاليا

- ‏رشود العامالت

‏صورة رقم - 43 الفحص بواسطة عود الكربيت

- استعمال النحال لأدوات اأو قفازات ملوثة

- نقل اإطارات من خاليا مصابة اإىل خاليا ‏سليمة

- استعمال ‏صندوق ملوث.‏

- ذكر بعض العلماء انه ل بد من خمسني مليون من الأبواغ داخل ليرت من املحلول السكري لإصابة اخللية.‏ لذلك اإن العسل الذي يحتوى على

كميات قليلة من الأبواغ ل يعترب من اأسباب العدوى.‏

- اإن الطوائف التي تنظف منها العامالت الريقات املصابة بشكل ‏رسيع تعترب طوائف مقاومة للمرض.‏

- يف اخللية املصابة تنخفض اأعداد العامالت بشكل كبري ثم تفنى هذه اخللية بطريق الغزو مما يتسبب بنقل العدوى اإىل اخلاليا واملناحل املجاورة.‏

- اإن بكترييا Bacillus larvae حتوي على عامل مضاد حيوي فعال على بكترييا Bacillus alvei ‏)اأحد العوامل املسببة ملرض التعفن

الأوروبي(‏ لهذا السبب من النادر جدا وجود مرضي احلضنة يف اآن واحد داخل اخللية الواحدة.‏

الوقاية

- ل تستعمل عسل اأجنبي ‏)اأي عسل من خارج املنحل اأو عسل جمهول الهوية(‏

- اإذا وجد املرض يف املنحل تعقم الأدوات املستعملة جيدا ‏)ميكن غسلها مباء اجلافيل بنسبة ليرت لكل عرشين ليرت ماء(‏

العالج

العالج يكون باملضادات احليوية.‏

- اإن للمضادات احليوية تاأثري على منو البكترييا اأو حتى القضاء عليها اأحيانا على ‏رشط اأن يكون استعمالها يف فرتة حياة البكترييا.‏ لكن هذه

املضادات احليوية ليس لها تاأثري على الأبواغ اأي على احلالة املقاومة للبكترييا.‏

19


- اإن البكترييا املسببة للحضنة الأمريكية تاأخذ ‏شكل بذور اأبواغ يف الفرتات عندما تكون العوامل الطبيعية غري مناسبة لنموها اأي فرتة انعدام احلضنة يف

اآخر اخلريف والشتاء.‏ فاإذا ل يسمح باإعطاء اأي مضاد حيوي لهذه البكترييا عند انعدام احلضنة لأن هذه الأخرية وحدها حتتوي على البكترييا احلية.‏

يف هذه احلالة ل يكون للدواء اأي تاأثري على بذور الأبواغ املوجودة يف الريقات امليتة اأو يف قشور بقاياها امللتصقة بالعيون السداسية.‏

- اإن العالج الناقص ‏سواء مبدة العالج اأو بكمية املادة الفعالة ميكن اإن يوؤدي اإىل نشوء نوع جديد من البكترييا املقاوم ليس فقط للمضاد احليوي

املستعمل بل لغريه اأيضا.‏ اإن فهم كيفية املعاجلة يوؤدي اإىل نتائج باهرة على ‏رشط احرتام فرتة املعاجلة,‏ كمية الدواء,‏ عدد املعاجلات وتوزيع اأوقاتها.‏

- اإن جتاوز كمية املضاد احليوي املوصوفة يوؤدي اإىل ترسبات منه يف العسل.‏

- اإن فعالية املضادات الفعالة تتضاءل برسعة يف املحاليل,‏ لذلك ل ينصح بخلط املحلول السكري مع الدواء اإل يوم املعاجلة.‏

- ل بد من معاجلة جميع قفران املنحل وقائياً‏ بسبب احتمال وقوع انتقال املرض عن طريق الغزو و الرشود

- لدى التخلص من البكترييا املوجودة يف اخللية ترتك املضادات احليوية مكانا ‏سهال لدخول الفطريات ‏)التي تسبب تكلس احلضنة(.‏ لذلك ل

ينصح باملعاجلة اإل عند احلاجة,‏ لأن املعاجلة الوقائية ليس لها دور يذك،‏ وهي غري فعالة وخطرة.‏

- لدى التحقق من الإصابة،‏ على املربي اإن يتدخل مبارشة وان ل يوؤخر ذلك بتاتا.‏

- املعاجلة باستعمال الأوكسيترتاسيكلني بنسبة نصف غرام مادة فعالة للخلية الواحدة على ثالثة مراحل بفاصل اأسبوع,‏ تخلط هذه الكمية من

املادة الفعالة يف ليرت من املحلول السكري بنسبة %50 للخاليا القوية باجليش.‏ اأما للخاليا الضعيفة فتخلط هذه الكمية مع نصف ليرت من املحلول

السكري تباعا عند اإعطائها للنحل على مرحلتني.‏

عمليا

اخلاليا املصابة مبرض التعفن الأمريكي تنقسم اإىل اأربعة حالت:‏

خاليا ‏شبه ‏سليمة اأو مصابة بشكل طفيف ‏)حضنة مصابة اقل من عرشة باملائة معاجلة بالدواء

املخلوط باملحلول السكري باخلريف اأو عند نهاية الشتاء على ‏رشط وجود عدة اأقراص حضنة(.‏

معاجلة بالدواء املخلوط مع السكر تعفريا اأثناء فرتة الفيض

خاليا مصابة بشكل متوسط ‏)احلضنة املصابة بني %25-10( تدمري جميع اإطارات احلضنة باحلرق،‏

و املعاجلة باملحلول السكري مع الدواء.‏

خاليا مصابة بشكل قوي ( احلضنة املصابة اأكرث من %30 حتتوي على جيش ‏ضعيف(.‏

- اإعدام الطائفة:‏

ليال عندما يرجع كل جيش النحل اإىل اخللية,‏ اإقفاله بشكل حمكم ويفرغ بداخله كوب من البنزين

حتى يختنق النحل.‏ ثم حرق النحل امليت وكل اأقراص الشمع والعسل والفضالت يف حفرة عمقها

نصف مرت ثم ردمها.‏ اإذا كان الصندوق قدميا متهرئا يحرق مع الإطارات.‏ اإذا كان الصندوق ما

زال جديدا ‏صاحلا تنظفه جيدا ثم يغمس يف برميل يحتوي على ماء اجلافيل ‏)ليرت لكل 20 ليرت ماء(‏

ملدة ‏ساعتني تقريبا ثم يغسل جيدا باملاء وينشف وميرر عليه ‏شعلة نار.‏

مالحظة:‏ الحتياط من مس ماء اجلافيل لأنه يحرق البرشة.‏

‏صورة رقم - 44 حرق الإطارات امللوّثة

20


خاليا مصابة بشكل قوي ‏)اأكرث من %30 من احلضنة(‏ مصابة لكن حتتوي على جيش قوي ‏)راجع الصوَر(.‏

- استعمال طريقة نقل النحل على دفعتني مع عزل احلضنة املصابة.‏

- نقل النحل من اخللية املصابة اإىل اخللية اجلديدة بواسطة هز الإطارات.‏

- ليال يقفل بواسطة ‏شبك توضع يف مكان بارد نسبيا ملدة 48 ‏ساعة من دون اإن تعطى ‏شيئا.‏

- اخذ الرباويز امللوثة من اخللية املصابة اإىل احلرق وبعدها تدفن يف الرتاب ‏)بشكل اأن ل يصل اإليها النحل حتى ل تنتقل اإليها العدوى(.‏

- تعقيم اخللية املصابة.‏

- ثم اإعادة نقل النحل اإىل اخللية املعقمة.‏

- البدء باملعاجلة كما ذكر يف احلالت السابقة.‏

‏صورة رقم - 45 رسم بياين خلطة التعامل مع قفري مصاب بالتعفّن الأمريكي

21


ب.‏ مرض التعفن األوروبي European Foulbrood

- اأقل عدوى وخطورة من التعفن الأمريكي.‏

- البكترييا Bacillus pluton

- مرافق باأنواع اأخرى من البكرتيا منها:‏

Bacterium eurydice - Streptrococcus apis - Bacillus alvei

أعراض المرض:‏

- عدم انتظام البيض ووجود نخاريب غري خمتومة حتتوي على يرقات ميتة.‏

- اإصابة متقدمة:‏ حضنة غري منتظمة مع وجود نخاريب خمتومة وغري خمتومة.‏

- تغري وضعية الريقة املصابة داخل النخروب ‏)فتلتف على نفسها ‏/تنقلب على ظهرها(.‏

- البكترييا - معدة الريقة - الغذاء - يتكاثر برسعة – قتل الريقة خالل ثالثة اأيام

يف البداية:‏

- لون الريقة ببقعة ‏صفراء قرب الراأس

- تتوسع على طول ظهر الريقة

- تصبح كلها ‏صفراء فاحتة اللون

- تتحول اإىل اللون الأصفر الغامق

- موت الريقة ‏)قبل ختم النخروب بعكس مرض التعفن الأمريكي(‏

- عادة ل يقضي على اخللية ولكن يتناقص عدد الطائفة بشكل كبري.‏

- متوت الريقة و يصبح اللون بني ‏)يشبه املصابة مبرض التعفن الأمريكي(.‏

- تتحلل الريقة امليتة تصبح رخوة غري مطاطية ‏)بعكس مرض التعفن الأمريكي(.‏

- عندما جتف الريقة امليتة:‏

- البقايا على ‏شكل قشور ل تلتصق بقاع النخروب

- ميكن اإزالتها من قبل النحل بسهولة ‏)اإصابة غري ‏شديدة(.‏

ممكن انبعاث رائحة كريهة ‏شديدة ‏)حامضة كرائحة اخلل اأو متعفنة(‏ تشبه رائحة التعفن

الأمريكي.‏

‏صورة رقم 46 ‏-حضنة مصابة بالتعفّن الأوروبي

‏صورة رقم 47 ‏-يرقة مصابة بالتعفّن الأوروبي

22

- عادة احلضنة املصابة مبرض التعفن الأوروبي متوت قبل اأن يختم عليها,‏ لكن اأحيانا الريقة ل متتص البكترييا اإل يف اليوم الرابع من حياتها

الريقية ول متوت اإل بعد اخلتم عليها.‏ ففي هذه احلالة الريقات املصابة مبرض التعفن الأوروبي يصابون بشكل ثانوي من بكترييا يطلق عليها

Bacillus alvei مما يتسبب لهم بالون البني.‏ يصدر عنها رائحة قوية كرائحة السمك املتعفن.‏ اإن بكترييا Bacillus pluton ل

تتحول اإىل بذور ابواغ لكنها تبقى على الأقراص ثم تدخل اإىل الريقة عرب التغذية امللوثة.‏


انتقال العدوى:‏

داخل اخللية

- العامالت املرضعات هن اللواتي ينقلن البكترييا اإىل الريقات اأثناء تغذيتها.‏

من خلية اإىل اأخرى

عرب العسل امللوث:‏

الغزو-‏ ‏رشود النحل - املعدات امللوثة

حتى الآن مل يتوصل العلماء اإىل معرفة كيفية انتقال العدوى من خلية اإىل اأخرى.‏

- ‏سبب الإصابة ممكن اأن يكون:‏

‏صورة رقم 48 ‏-حضنة غري منتظمة

- امللكات

- عدم توفر حبوب الطلع بالكميات املطلوبة

- ‏ضعف اخلاليا

- ظروف انتشار املرض له دور اأكرب من العامل املسبب نفسه ‏)اأي البكترييا(‏

- البعض يعترب اأن املسبب موجود يف جميع اخلاليا ‏)حتى تلك السليمة ظاهريا(‏ ويتطور

اإذا توفرت ظروف موؤاتية له.‏

- تختلف خطورة هذا املرض من ‏سنة اإىل اأخرى ومن منطقة اإىل اأخرى.‏

- عادة تقسيم الطائفة ‏)التفسيخ الصطناعي(‏ يزيد من عوراض املرض.‏

- غالباً‏ ‏ضم اخلاليا املصابة اإىل خاليا ‏سليمة يوؤدي اإىل تراجع يف ظهور املرض.‏

- لكن ل يعني اأن ‏ضعف الطوائف اأو نقص يف الغذاء هو السبب الوحيد لالإصابة بهذا

‏صورة رقم 49 ‏-يرقات وحضنة مصابة

املرض ‏)مثل على ذلك - 1954 فرنسا(.‏

- تزيد نسبة الإصابة بهذا املرض يف اأول بداية الربيع ‏)عندما يكون توفر حبوب اللقاح

قليال(.‏ حالة منطقة هييار ‏)فرنسا(‏ التي حتصل احياناً‏ مرة كل ثالث ‏سنوات.‏ عند تقدم الربيع تزول عوارض هذا املرض.‏

- تدخل املربي بوضع حماليل ‏سكرية للنحل يف هذه الفرتات حتث امللكة على زيادة وضع البيض اأي الزيادة يف تربية احلضنة.‏ يوؤدي اإىل زيادة يف

استهالك حبوب الطلع مما يساعد على ظهور املرض.‏

المعالجة:‏

- تبديل امللكات اأو اإعطاء النحل التغذية ل يكفي.‏

- املعاجلة،‏ و هي بطريقتني:‏

نصف غرام مادة فعالة + ‎20‎غ ‏سكر

تعفري النحل املوجود على الأقراص و يف النحلية

يكرر العالج ثالث مرات بفاصل اأسبوع كل مرة

23


اأو

نصف غرام مادة فعالة + ليرت حملول ‏سكري %50

ليرت على دفعتني يقدم لكل قفري عند العالج

ويكرر العالج ثالث مرات بفاصل اأسبوع كل مرة

‏)املهم اأن يستهلك النحل الدواء خالل 24 ‏ساعة واإل فقد الدواء من فعاليته(‏

الوقاية

- الأساليب املستعملة مع مرض التعفن الأمريكي .

- تبديل امللكة املسنة مبلكات فتية مما يسمح:‏

- اإعطاء اخللية ملكة اأجود

- اإعطاء النحل حوايل عرشة اأيام ما بني امللكة القدمية و اجلديدة لأجل التخلص

من الريقات املصابة.‏

‏صورة رقم 50 ‏-يرقات مصابة بالتكلّس

ت.‏ مرض تكلس الحضنة

مرض ليس خطريا وقليل العدوى نسبيا.‏ ‏سبب هذا املرض فطر ( ‏ِاأسكوسفريا

اأبيس(.‏ يصيب احلضنة عن طريق التغذية.‏ تقوى الإصابة يف الطوائف ‏ضعيفة

اجليش و ذات الرطوبة العالية.‏

عند بداية الإصابة تظهر الريقات على الشكل التايل:‏

عوارض الإصابة:‏

حضنة غري منتظمة ذات اأعمار خمتلفة.‏

تفقد الريقات ملعانها فتصبح بيضاء اللون ثم رصاصية.‏

الريقة امليتة تتصلب وتصبح كالطبشور ذات لون اأبيض،‏ و اأحيانا ذات لون

اأسود.‏

تقوم العامالت بتنظيف اخللية منها

‏صورة رقم 51 ‏-مراحل تطوّر املرض

‏صورة رقم 52 ‏-حضنة غري منتظمة نتيجة التكلّس

24


إنتقال العدوى:‏

- نقل الأقراص املصابة

- ظاهرة الرشود والغزو

الوقاية:‏

- جتنب تقسيم اخلاليا بحيث تصبح ‏ضعيفة

- ‏ضم الطوائف الضعيفة اإىل بعضها قبل فصل الشتاء

- املناسبة بني عدد الإطارات يف الطائفة و قوة جيش النحل

- وضع اخلاليا يف مكان مشمس وبعيد عن الرطوبة

- اإقفال الثقوب ( اإن وجدت(‏ يف اخللية متنع الرطوبة

العالج:‏

ل ينصح بعالج معني.‏

اإتالف الأقراص يف الطوائف املصابة بشكل قوي

مالحظة اإن الستعمال العشوائي للمضادات احليوية يساعد على نصوؤ املرض

‏صورة رقم 53 ‏-عامالت حاضنة فوق احلضنة

25

ث.‏ مرض تحجر الحضنة

التحجر

مرض قليل الإنتشار.‏ يسببه فطر يصيب

احلضنة.‏

عوارض هذا املرض ‏شبيهة بالتكلس و لكن

الريقة امليتة مييل لونها اإىل الأخرض و تبقى

ملتصقة بالنخروب .

العالج

ل يوجد عالج معني .

الوقاية

الوقاية مطابقة ملرض تكلس اخلضنة .

‏صورة رقم 54 ‏-يرقات مصابة بالتحجّ‏ ر


ج.‏ مرض تكيس الحضنة

مرض خفيف العدوى و غري خطري

يسبب هذا املرض فريوس يصيب احلضنة املختومة

يظهر عادة اأول الربيع ويختفي عندما يكرث الإزهار

العوارض:‏

ظهور ثقوب يف اأغطية النخاريب حيث الريقات املصابة ‏)راأسها اإىل الأعلى(‏

الريقات املصابة لونها اأصفر ثم تصبح بنية اللون.‏ اأما الراأس لونه غامق.‏

جسم الريقة امليتة يتحلل و يصبح ‏سائل ثم يجف.‏ اأما الغالف اخلارجي فيبقى متكامال على ‏شكل

كيس.‏

الكيس يصبح لونه اأسود ول يلتصق.‏ تقوم العامالت باإزالته ورميه بسهولة.‏

العالج:‏

ل يوجد له عالج

‏صورة رقم - 55 يرقات ميّتة

‏صورة رقم - 56 يرقة مصابة بالتكيّس

2-IV أمراض النحل البالغ

النوزيما

من الأمراض السارية التي تصيب خاليا النحل و تتسبب مبوت الطائفة كاملة.‏

مسبب المرض:‏

كائن حي طفيلي وحيد اخللية يسمى نوزميا اأبيس,‏ ل يرى بالعني املجردة ويعيش داخل اأنسجة

غشاء الأمعاء الوسطى للنحل البالغ.‏ ل يصيب احلضنة باملرة.‏ يتكاثر برسعة )5 اأيام(‏ داخل املعدة

وينتقل من خالل الأبواغ.‏ الأبواغ ‏شديدة املقاومة للعوامل اخلارجية,‏ فهي تتحمل حرارة 60

درجة ملدة 10 دقائق.‏ تبقى الأبواغ:‏ ‏سنتني يف براز النحل,‏ اأربعة اأشهر يف العسل,‏ ‏سبعني يوما يف

الرتاب و ‏ستة اأيام يف جثث النحل.‏

انتقال العدوى

تنتقل الأبواغ من خالل الغذاء واملاء امللوث اإىل الأمعاء الوسطى للنحلة,‏ حتى تصل اإىل الطالئية

‏صورة رقم 57 ‏-طفيلي النوزميا

‏صورة رقم - 58 طفيليّات النوزميا تظهر يف

الكشف املجهري

26


املبطنة جلدار املعدة مما يوؤدي اإيل متزيق جدار املعدة.‏ متتلئ القناة الهضمية بالسوائل والإفرازات.‏

فينتج عن ذلك اإسهال مع طرح ل اإرادي للرباز امللوث فتصبح املعدة لدى النحلة املصابة منتفخة

بيضاء وتختفي الختناقات.‏ بينما تكون معدة النحلة السليمة بنية ‏صفراء مائلة لالخرضار ذات

الختناقات الظاهرة.‏

أعراض المرض

- عند بداية الإصابة انتفاخ بطن النحلة بسبب الإمساك.‏

- هيجان غري طبيعي للنحل خالل فصل الشتاء ‏)بداية الإصابة(‏

- نحل يقع على الأرض قرب اخللية

- نحل يزحف و يرجتف مع عدم القدرة على الطريان,‏ الأرجل ‏شبه مشلولة.‏

- اإسهال ‏شديد يف اأكرث الأحيان.‏

- تلوث جدران القفري,‏ الأقراص بالرباز.‏

- يالحظ اأن اأرجل النحل امليت مضمومة حتت البطن والأجنحة متباعدة

عوارض اأمراض النوزميا تشبه اإىل حد كبري اأعراض الأمراض التالية:‏

اأكاريوز,‏ فاروا,‏ ‏شلل,‏ مرض اأيار,‏ املرض الأسود,‏ الإسهال.‏

من اأجل تشخيص املرض ل بد من القيام بفحص جمهري ملعدة النحلة اأو الرباز لكتشاف وجود

الأبواغ.‏

الوقاية

عدم استرياد نحل اأو ملكات غري مرفقة بشهادات ‏صحية.‏

اإمداد النحل باملاء النقي.‏

عدم العتماد على مياه الربك واملستنقعات خصوصا يف املناطق املصابة و ردمها اأو نقل اخلاليا.‏

عدم اإستعمال عدة اأو قفازات اأو خاليا اأو اأقراص ملوثة.‏

العالج

فيوميدال ب املادة الفعالة فوماجيلني.‏ الدواء الوحيد الفعال لعالج هذا املرض.‏ عند اكتشاف

الإصابة ل بد من معاجلة جميع خاليا املنحل من دون استثناء 4 مرات بفاصل اأسبوع.‏

العبوة حتتوي على 500 ملغ مادة فعالة كافية لعالج 20 خلية اأسبوعيا

يتم تذويب حمتوى العبوة بعرشة اأضعاف حجمها من املاء الفاتر بعد غليه,‏ يضاف هذا املزيج اإىل 20

ليرت من املحلول السكري ( 1 ماء : 1 ‏سكر(‏ املعد مسبقا.‏ يقدم لرت واحد لكل خلية يف الأسبوع.‏

‏صورة رقم 59 ‏-رسم لطفيلي النوزميا واأعضائه

الداخلية

‏صورة رقم 60 ‏-عامالت تنظف الشمع

‏صورة رقم 61 ‏-عاملة جتمع الرحيق

‏صورة رقم 62 ‏-اأمعاء النحلة املصابة بالنوزميا

27


هذا الدواء ل يوؤثر على الأبواغ فال يستاأصل املرض نهائيا اإل بعد 2 اأو 3 ‏سنوات من العالج.‏ اإذا استعمل هذا الدواء خالل جني الرحيق ل

يقطف العسل لبقاء اآثار من الدواء فيه.‏

تعقيم العدة

حامض اخلل %80. يوضع ‎200‎مل خللية فارغة اأو طبقة التي حتتوي على الأقراص ملدة - 8 10 اأيام.‏

ل يوؤذي حبوب الطلع اأو العسل.‏ يتم تهوئة الأقراص الشمعية قبل اإعادتها اإىل النحل.‏

الأدوات وثياب النحال توضع يف املاء املغلي لفرتة تزيد عن 10 دقائق.‏

3-IV الطفيليات

أ.‏ فاروا النحل

اكتشاف الفاروا

يعترب فاروا النحل من اخطر اآفات النحل لأنه يصيب كل اأفراد الطائفة واحلضنة

ويقضي على الطائفة بل واملنحل اإذا ترك بدون مكافحة ومل يسيطر عليه.‏

اكتشف عنكبوت الفاروا العامل ادوارد جاكوبسون Jacobson

عام 1904 يف اإندونيسيا يف جافا على نوع من النحل يدعى

Apis cerana اكتشف يف لبنان لأول مرة يف بلدة الزرارية يف

اجلنوب عام 1979. اأما فتكه باملناحل فكان على اأشده عام 1986

حيث قضى على حوايل %50 من املناحل اللبنانية.‏

‏صورة رقم‎63‎ ‏-عنكبوت الفاروا من ناحية الراأس حتت املجهر الإلكرتوين

28

الشكل الخارجي للفاروا

تشبه قمل النحل لكن ميكن متييزها بالأمور التالية:‏

لها اأربعة اأزواج من الأرجل كبقية العناكب بينما للقمل ثالث

تتميز اأنثى الفاروا بسريها اجلانبي كرسطان البحر بينما يسري القمل اإىل

الأمام,‏ وجودها يف حضنة النحل خالفا لقمل النحل

‏صورة رقم‎64‎ ‏-الفاروا من ناحية البطن حتت املجهر الضوئي

الأنثى بيضاوية الشكل ميكن مشاهدتها بالعني املجردة،‏ لونها بني على

اأحمر.‏ لها فم ثاقب وماص

الذكر ميوت عند خروج العاملة من النخروب.‏ لذا ل نشاهده على اأفراد الطائفة.‏ الذكر لونه بني فاحت مييل اإىل الأبيض,‏ الذكر بعد اكتماله يتغذى

على الأوساخ ول يتطفل على جسم الريقة مبارشة.‏ .


تطفل أنثى الفاروا على النحلة

تنتقل اأنثى الفاروا من على اأقراص الشمع لتتطفل على العاملة فتنساب بني طبقتني من حلقات

بطن النحلة فتمتص منه كمية 0.1 ميكروليرت من السائل احليوي كل ‏ساعتني تقريبا

- تعيش الأنثى مدة ترتاوح بني الشهر والشهرين يف الربيع والصيف ومن الأربعة اإىل الستة

يف الشتاء.‏

- تستمر حوايل 7 اأيام بعيدا عن مضيفها اأي داخل قفري فارغ ‏)بدون نحل(‏

- تعيش اأنثى الفاروا خارج اخللية من بضع ‏ساعات اإىل 9 اأيام بدون غذاء ‏)حسب احلرارة

والرطوبة(‏ وبدرجة 48 وما فوق متوت.‏

- احلرارة الفضلى فهي 31-29 درجة.‏

تسري الفاروا مبعدل ‎2.1‎ملم يف الثانية وتكتشف مضيفها على بعد ‏سنتمرت واحد.‏ وتخشى

النور على الرغم من عدم وجود اأعني لها.‏ وهي ‏شديدة احلساسية للتيارات الهوائية.‏

‏صورة رقم‎65‎ ‏-الفاروا تخرج من النّخاريب عند فقس احلضنة

29

دورة حياة الفاروا:‏

يرقة،‏ ‏»عذراء«،‏ بالغة 8 اأيام

ثم تتلقح من ذكر الفاروا

وبعد خروجها من النخروب الذي ولدت فيه متضي اأنثى الفاروا 5 اأيام لتنضج وتصبح قادرة

على الدخول من جديد اإىل النخاريب لوضع البيض.‏

13 يوم دورة حياتها = 5 اأيام لتبلغ نضجها + 8 اأنثى فاروا ملقحة

اإن دورة حياة الفاروا اقرص من دورة حياة العاملة )21 يوما(‏ اأو الذكر )24 يوما(‏ مما يفرس

‏رسعة تزايد اأعداد الفاروا داخل اخللية.‏

مالحظة،‏ الفاروا ل تتكاثر يف الشتاء مع اختفاء احلضنة ‏,لأن الفاروا الأنثى ل تتلقح من الفاروا

الذكر اإل داخل نخاريب احلضنة املختومة,‏ بل تبقى متعلقة على جسم النحلة

أضرار الفاروا:‏

يعد ‏رضر الفاروا كبريا على النحل لالأسباب التالية:‏

يهاجم كل اأفراد طائفة النحل يف كافة مراحل تطورها ونادراً‏ امللكات،‏ حتقن ‏»دم النحلة«‏ اأو

السائل احليوي للنحلة مبواد مضادة للتخرث يف اأثناء امتصاصها له.‏

يوؤثر ‏سلبا على عمر العاملة ووزنها واإنتاجيتها للشمع ومقاومتها لالأمراض.‏

بعض يرقات النحل متوت يف النخاريب بسبب تطفل الفاروا عليها.‏ اأما النحلة املصابة التي

تنجو من املوت تخرج ‏ضعيفة ومشوهة الأجنحة والأرجل والبطن اأو ‏صغرية ل تقوى على

‏صورة رقم‎66‎ ‏-فاروا على اخلادرة

‏صورة رقم‎67‎ ‏-اإصابة فاروا ‏شديدة،‏ تظهر الفروا على

النحل البالغ

‏صورة رقم‎68‎ ‏-فاروا على يرقات وخادرات ذكور


احلركة اأو الطريان وتكون عصبية ومتوترة بسبب حماولتها للتخلص من الفاروا.‏

يقلل الفاعلية اجلنسية للذكور وامللكات.‏

اأما اجلروح التي حتدثها الفاروا يف جسم النحلة يف كل اأطوارها تشكل مدخال لكثري من الأمراض

البكتريية كاأمراض التعفن اأو الفريوسية مثل APVالتي Acute Paralysis Virus

تصيب الدماغ ويفقد النحل معرفة التوجه.‏

عوارض اإلصابة:‏

املرحلة الأوىل ‏)بداية الإصابة(‏ :

ل تظهر الفاروا على النحل لن اأعداد الطفيل خاللها قليلة بل توجد فقط على احلضنة

املرحلة الثانية:‏

تظهر الفاروا على العامالت وعلى الذكور ‏)يظهر النحل الزاحف(.‏

املرحلة الثالثة:‏

- تتضاعف اأعداد النحل الزاحف واملشوه

- ظهور اأعداد كبرية من النحل على العشب اأمام اخللية غري قادر على الطريان

- تتميز احلضنة املصابة بوجود ثقوب ‏صغرية يف وسط اأغطيتها الشمعية

- ظهور رائحة كريهة ناجتة عن اهرتاء احلضنة تذكرنا باأمراض التعفن

‏صورة رقم‎69‎ ‏-الفاروا مع الريقة داخل النخروب

‏صورة رقم‎70‎ ‏-فاروا بالغة وغري مكتملة على ذكر

انتقال العدوى من خلية إلى أخرى:‏

طبيعيا

- الذكور تنتقل من خلية اإىل اأخرى وحتى من منحل اإىل اآخر

- ‏رشود العامالت اإىل خاليا جماورة

- ظاهرة الغزو

- هجر النحل لقفرانه لأسباب عدة

- ظاهرة التطريد

بسبب املربني

- اإن تدخل املربي غالبا ما يوؤدي اإىل انتقال العدوى بشكل اكرب واأرسع!!‏

- انتقال الفاروا بسبب عدّ‏ ة املربي ‏)كالعتلة(‏ اأو ثياب النحال لأن الفاروا تستطيع اأن تعيش

بضعة اأيام من غري اأن تتطفل على النحل

- الكشف الطويل على اخلاليا مما يسبب ظاهرتي الرشود والغزو بني اخلاليا

- نقل الإطارات بني اخلاليا خصوصا التي حتتوي على حضنة خمتومة

- اإنشاء طرود جديدة

30

‏صورة رقم‎71‎ ‏-اأجنحة مشوّهة بسبب اإصابة بالفاروا

‏صورة رقم‎72‎ ‏-حضنة غري منتظمة مع ثقوب يف اأغطية النّخاريب


- نقل اخلاليا اإىل املراعي املختلفة

- استرياد اأو تصدير طرود اأو ملكات نحل

تشخيص المرض:‏

تتم يف بداية الإصابة عندما تكون العوارض ما زالت خمفية.‏ لتقدير مدى الإصابة:‏

- افتح اأغطية نخاريب حضنة الذكور باستعمال امللقط اأو ‏شوكة الذكور،‏ اخرج العذارى

وانظر اإذا ما كانت حتتوي على الفاروا اأم ل.‏

عند نهاية الصيف اأو يف اخلريف توضع قطعة من احلديد اأو الكرتون اأو البالستك مدهونة

بالفازلني مثال،‏ متالأ اأرضية بيت الرتبية حتت الإطارات وتكون مغطاة مبنخل ‎3‎مم.‏ الفاروا التي

متوت تقع وتعرب املنخل وتلتصق بالفازلني ول يستطيع النحل اأن ينظفها.‏ اأما الفاروا احلية التي

تسقط بفعل عملية تنظيف النحلة لنفسها تبقى ملتصقة ول تستطيع الصعود لتصيب النحل

من جديد.‏ بعد بضعة اأيام تخرج هذه القطعة من احلديد ونعد ما تساقط عليها من الفاروا

للكشف على الإصابة ملعرفة مدى اأهميتها.‏

توؤخذ عينة من النحل املسن من 200 اإىل 500 نحلة وتعرض للموت بواسطة ثاين اوكسيد

الكربون Co2 ثم توضع يف وعاء يحتوي على الكحول ‏)البعض يستعمل املاء الساخن

مع دواء للتنظيف(‏ ويخض املزيج مدة خمس دقائق يطفو النحل خاللها على ‏سطح الكحول

اأما الفاروا ففي قعر الوعاء.‏ يرفع النحل ويحصى عدده كما يتم اإحصاء الفاروا،‏ وبطريقة

القاعدة الثالثية ميكننا معرفة قوة الإصابة:‏

عدد الفاروا × 100

عدد النحل

= نسبة الإصابة

اإذا كانت نسبة الإصابة اقل من %5 خلية مصابة بشكل خفيف

اإذا كانت نسبة الإصابة %5 - %10 خلية يف خطر،‏ املعاجلة فورا

اإذا كانت نسبة الإصابة %20-%30 التدخل فورا،‏ معاجلة الفاروا وقتل كل احلضنة.‏

اإذا كانت النسبة تتجاوز ال %30 ، فهذا يعني ان طريقة معاجلة غري كافية.‏

‏صورة رقم‎73‎ ‏-اإزالة حضنة الذكور للكشف على الفاروا

‏صورة رقم‎74‎ ‏-اإزالة الورق املقوّى املدهون بالفازلني

الوقاية:‏

حاليا ل نستطيع الكالم عن وقاية فعالة ملنع الإصابة لأن املرض منترش يف كل مكان.‏

طرق مكافحة:‏

تعترب مكافحة الفاروا من املهام الصعبة يف عمل املربي لسببني:‏

- تزامن حياة الطفيل مع وجود احلضنة.‏

‏صورة رقم‎75‎ ‏-الفاروا املتساقطة

31


- قدرة هذا الطفيل على البقاء واكتساب املناعة ‏ضد املواد املستعملة .

تقترص املكافحة على اإبقاء الفاروا حتت السيطرة وليس القضاء عليه كليا لعدم التمكن من ذلك.‏

ومن اأهم الطرق التي استخدمت:‏

الطريقة احلرارية:‏

استخدمت هذه الطريقة يف روسيا وذلك برفع درجة حرارة اخللية من الداخل اإىل 48-46

درجة مئوية ملدة 13-10 دقيقة حيث ميوت الفاروا،‏ لكن النحل ميوت على درجة حرارة قريبة

جدا )50 درجة مئوية(‏ وخوفا من عدم التمكن من ‏ضبط احلرارة متاما،‏ وملا تتطلبه هذه الطريقة من

جتهيزات ووقت وجهد،‏ وعدم فعالية كبرية اأعرض عن استخدامها.‏

الطريقة الفيزيائية:‏

32

تعتمد هذه الطريقة على القبض على الطفيل عند تعرضه للسقوط على قاعدة اخللية التي تزيد مبنخل يحتوي على لوحة مطلية مبادة يلتصق عليها

الفاروا ‏)فازلني،‏ زيوت(...‏ ول تستخدم هذه الطريقة كوسيلة يف املكافحة بقدر ما تستخدم للكشف عن الإصابة ومدى اأهميتها.‏

العالج الكيميائي

لقد جنبت املكافحة باملواد الكيمائية املناحل خسائر فادحة وحافظت على حالة ‏صحية جيدة للطوائف وقد جرب عدد كبري من مبيدات العناكب

على الفاروا واثبت الكثري منها فاعليته.‏ هنالك ‏صعوبات تعرتض مربي النجل عند استعمال العالج الكيميائي,‏ اأهمها:‏

نصاأت املناعة لدى الفاروا على بعض الأدوية،‏ ومبا اأن الدراسات اأثبتت انه ليس بالإمكان جتنب نشوءها فال بد على مربي النحل اأن يعمل على

تاأخريها من خالل:‏

- احرتام التعليمات املرفقة بالدواء بصاأن الكمية وطريقة الستعمال.‏

- املداورة بني الأدوية .

- عدم العتماد على دواء واحد لعدة معاجلات.‏

- تنظيم مكافحة الفاروا جماعيا يف كل املنطقة اأو يف نفس الوقت حتى ل ينتقل املرض من منحل مل يعالج اأو تاأخر اإىل اآخر مت العالج فيه بنجاح

- النتباه اإىل نسبة املادة الفعالة يف الدواء التجاري وتعديل الكمية

من املعلوم ان الفاروا تتكاثر على احلضنة بعد ختمها بالغطاء الشمعي الذي يحول دون وصول املواد الكيمائية املستعملة للقضاء عليها،‏ لذا

املطلوب انتقاء موعد املكافحة يف الفرتات التي تتدنى اأو تنعدم فيها نسبة احلضنة.‏ هذا يختلف باختالف املناطق،‏ فعلى ارتفاع ‎700‎م وما فوق

تتوقف امللكة عن وضع البيض يف فصل الشتاء.‏

اأما املشكلة التي نواجهها فهي على السواحل حيث ل تتوقف امللكات عن وضع البيض اأو تتوقف لفرتة بسيطة.‏

أبيستان أوكالرتان ‏)فلوفالينات(‏ - (Fluvalinate )Apistan - Klartan

- الأبيستان هو ‏رشائح بالستيكية معدّ‏ ة خصيصاً‏ لالستعمال داخل القفري عن طريق

املالمسة.‏ غري مرضّ‏ بالإنسان اأو النحل،‏ ل يرتك اأثر يف العسل ولكن يلوث الشمع.‏

‏صورة رقم‎76‎ ‏-وضع اللوحة للتقاط الفاروا

املتساقط


فعّال جداً،‏ ولكن قد يوؤدّي اإىل ظهور مناعة لدى الفاروا اإذا اأسيئ استعماله.‏ ميكن استعماله مع وجود حضنة ومع حرارة خارجية ل تقلّ‏ عن 10

درجات.‏

‏رشيحتني لكل فقري توضع عامودياً‏ ‏)الأوىل بني الرواز 3 و‎4‎‏،‏ والثانية بني الربواز)‏‎7‎ و‎8‎‏(‏ ترتك الرشائح ملدّ‏ ة - 6 8 اأسابيع.‏ العالج يتّم يف اخلريف

بعد اآخر جنى

فعّال ‏ضد الأكاريوز وقمل النحل.‏

‏-كالرتان )٪24( اأو مافديك هي مبيدات زراعية حتتوي على مادة الفلوفالينات.‏

بعض النحّ‏ الني يلجاأ اإىل حتضيزات حرفية موؤلفة من ‏رشحات خشبية مبللة بهذه املواد.‏ وهذه الطريقة رخيصة نسبياً‏ ولكنها قد توؤدّي اإىل ظهور مناعة

لدى الفاروا ‏ضد مادة الفلوفالينات،‏ وترك ترسبات يف العسل بالإضافة اإىل اأنّ‏ اخلشب ميتصّ‏ اأو يحرر الدواء بكمية متفاوتة حسب نوعيته.‏

بيريزين

مركبّات جهازية

اأدوية فعالة،‏ قاتلة للفاروا برتكيز معنيّ‏ وغري مرضّة بالنحل.‏ تُرشّ‏ بني الأقراص فيتغذى عليها النحل ويصل اأىل الفاروا عندما متتصّ‏ دمّ‏ النحلة.‏

برييزين ‏)كومافوس(‏ - ) (Coumaphos Perizen

يوؤدّي اإىل موت بعض النحل اأثناء العالج،‏ لذلك يجب اللتزام بالتعليمات املرفقة بالدواء.‏ من املمكن اأن يلوّث الشمع ‏)ل ميكن اإنتاج عسل

بشهده(.‏

يستعمل البرييزين من دون حضنة ومن دون تغذية النحل حتى ل يتمّ‏ تخزينه.‏

يتمّ‏ العالج قبل - 6 8 اأسابيع من بدء موسم العسل.‏

متزج ملل واحد من البرييزين )32 ملغ مادة فعّالة(‏ يف 50 غرام ماء لكلّ‏ قفري ويرشّ‏ اخلليط مبارشة على النحل والأقراص.‏ يعاد العالج مرة

ثانية بعد 7 اأيام.‏

استعمال املواد الطبيعية

أسيد فورميك

مواد طبيعية

اأسيد فورميك اأو حامض النملي - Formique Acide

يستطيع القضاء على الفاروا وهي داخل النخاريب املختومة.‏ لكنه يوؤذي النحل اإذا ارتفعت احلرارة.‏ وكذلك الإنسان اإذا مل ياأخذ الحتياطات

الالزمة.‏ يعمل على درجة حرارة خارجية ترتاوح بني - 18 24 درجة.‏

تضيف 30 ملل اأسيد فورميك )٪85( اأو 42 ملل اأسيد فورميك )٪60( اأىل اإسفنجة توضع

على ورقة نايلون فوق الأقراص.‏ ‏)اإذا كانت احلرارة عالية توضع مساءً‏ وترفع ‏صباحاً(.‏ يعاد

العالج 5 مرات كل - 4 7 اأيام حسب ‏شدة املرض.‏

اجلهاز اخلاص )Applicateur(

يوضع 90 ملل اأسيد فورميك )٪60( يف اجلهاز وهو عبارة عن علبة بالستيكية تثبّت على

‏صورة رقم‎77‎ ‏-اجلهاز اخلاص )Applicateur(

33


اإطار فارغ يوضع بني اآخر قرصني داخل القفري ملدّ‏ ة 10 اأيام.‏ يعاد العالج مرة ثانية

بفاصل 25 يوم.‏

أسيد أوكزاليك - Oxalique Achde

موجود طبيعياً‏ يف العسل،‏ ل يوؤذي النحل اأو الإنسان،‏ ولكن يجب المتناع عن

تنشّ‏ ق بخاره.‏ يتمّ‏ العالج دون حضنة يف الشتاء.‏

تضيف 100 غرام اأسيد اأوكزاليك ‏)بودرة(‏ اإىل خليط موؤلف من ليرت ماء

وكيلوغرام ‏سكر حمرشّ‏ ‏سابقاً.‏ تستعمل حقنة ‏سعة 50 ملل من املزيج لكلّ‏ خلية

قوية حيث يوزّع كخطوط على اأعلى الإطارات اخلشبية.‏ يعاد العالج بعد 15

يوماً.‏

أبيغارد

الدواء هو على هيئة جل.‏

املادة الفعالة هي التيمول.‏

يوضع قرص الأبيغارد مبارشة فوق عش احلضنة مع استعمال الغطاء الداخلي.‏

يعمل بواسطة التبخري واملالمسة.‏

تستبدل الأقراص بعد اأسبوعني.‏

التيمول هو من مكونات العسل الطبيعي من املصادر النباتية.‏

ترسبات 0.1 جزء يف املليون يف اخلاليا املعاجلة بشكل ‏سليم.‏

احلد الأقصى املسموح به هو 2 جزء يف املليون.‏

ل يستعمل عند ارتفاع احلرارة لأنه يصبح ‏ساما“‏ للنحل.‏

34

‏صورة رقم‎78‎ -79 -80 ‏-اإستعمال الأسيد اأوكزاليك

‏صورة رقم‎81‎ ‏-اإبيغارد


يفقد الكثري من فعاليته عند انخفاض درجات احلرارة.‏

أبياليف فار

كل ظرف يحتوي على قرصني.‏

مركب من اأربع زيوت نباتية وهي:‏

املنتول

التيمول

الكافور

األكينا

يقسم القرص اإىل اأربعة اأجزاء توضع فوق الأقراص التي حتتوي على عش احلضنة ملدة

‏سبعة اأيام.‏

يعاد العالج ثالث اإىل اأربعة مرات.‏

ينصح باستعماله على درجة حرارة ترتاوح بني 20-18 درجة.‏

‏صورة رقم‎82‎ ‏-اأبياليف فار

تيمول

تيمول،‏ منتول،‏ اأوكاليبتول،‏ كافور Timol, Mentol, Eucaliptol, Camphre

مواد طبيعية غري مرضّة بالنحل.‏ توجد حبوب جاهزة لالستعمال var( .)Api life توضع فوق الإطارات يف فصل الصيف،‏ اأو ميكن اللجوء

قبل موسم جني العسل اإىل الطريقة التالية:‏

2.5 غرام تيمول مطحون +2.5 غرام ‏سكر بودرة لكلّ‏ قفري قوي اأو نصفهم للقفري الضعيف ‏)حوايل نصف غرام خليط لكلّ‏ برواز مغطّ‏ ى

بالنحل(.‏ ترشّ‏ املسحوق على النحل والرباويز.‏ يعاد العالج 4 مرات كل 7 اأيام.‏

35

العالج البيولوجي

ل ميكن اعتباره عالج كامل،‏ ولكن يساعد على احلدّ‏ من عدد الفاروا داخل القفري.‏

مبا اأنّ‏ الفاروا تفضّ‏ ل احلضنة الذكور،‏ ميكن استغالل هذه النقطة للتخلّص منها.‏

تستعمل اإطار خشبي عادي يقسّ‏ م اإىل ثالثة اأقسام عرب مقاطع خشبية مع اأساس ‏شمع

‏)الأفضل استعمال ‏شمع ذكور اإن وجد(.‏

يوضع الإطار بني اآخر قرص يحتوي على حضنة واأول قرص يحتوي على خمزون حيث

تقوم العامالت ببناء 3 اأقراص ‏صغرية حتتوي على نخاريب ذكور.‏

بعد اأسبوعني تزيل اجلزء الذي يحتوي على اأكرب عدد من النخاريب املختومة وبعد

اأسبوع اآخر يزال القسم الثاين ثمّ‏ بعد اأسبوع يزال القسم الثالث.‏ تستمر بهذه العملية

حتى وضع املعاسل.‏

‏صورة رقم‎83‎ ‏-مصيدة الذكور ملكافحة الفاروا


ب.‏ األكاريوز

36

اأكاريوز يصنف من بني الأمراض الأربعة الأكرث وبائية للنحل ‏:اأكاريوز – نوزميا – مرضي التعفن الأمريكي و الأوروبي

- مرض معدي يصيب النحل البالغ .

مسبب المرض

- طفيلي ميكروسكوبي

- ل يرى بالعني املجردة

- يعيش يف اجلهاز التنفسي للنحلة

- يقوم بثقب القصبات الهوائية و يتغذى من السائل احليوي للنحلة.‏

- يستطيع الطفيلي الدخول اإىل القصبات الهوائية خالل الأيام التسعة الأوىل التي تتبع خروج العاملة من النخروب .

التكاثر

- يتكاثر الطفيلي يف القصبات الهوائية.‏

- تستغرق عملية تكاثر الطفيلي حوايل ثالثة اأسابيع.‏

األضرار

اإذا بلغت اأعداد الطفيلي اأعدادا كبرية نسبيا هنا يوؤدي اإىل ازدحام القصبات الهوائية للعاملة مما يوؤدي اإىل نقص يف الأوكسجني لدى النحلة.‏

بعد تكاثر الطفيلي ملرتني متتاليتني تصل اأعداد الطفيلي اإىل اإحداث الأرضار املذكورة ‏سابقا.‏

خالل الشتاء و الربيع يقوم الطفيل باخلروج من القصبات الهوائية للعاملة الكبرية يف السن لالنتقال اإىل قاعدة الأجنحة لدى العامالت الصغريات

يف السن للتكاثر

- ثم تلجاأ اإىل اإحداث جروح بليغة يف املفاصل التي هي متصلة بالأجنحة مما يسبب:‏

- اختالل يف التنسيق اأو التواصل يف حركة النحلة

- تتوقف العاملة عن الطريان.‏

- يختلف ‏شكل النحلة السليمة عن النحلة املصابة , فعادة تكون الأجنحة متصلة لأجل الطريان,‏ بينما تكون اأجنحة النحلة املصابة غري متصلة

بل متباعدة عن بعضها وتاأخذ ‏شكل حرف ال K.

الظروف الجوية والبيئية التي تسبب اشتداد وطأة هذا المرض

خالل فرتات الربيع والصيف يكون عمر العاملة قصريا نسبيا اأي اأقل من ‏ستة اأسابيع.‏ متوت العاملة قبل اأن يتمكن الأكاريوز الطفيلي من اإنهاء

دورة تكاثره ملرة ثانية.‏ لذلك ل تكون اأعراض هذا املرض ظاهرة للمربي.‏

خالل الشتاء يكون عمر العاملة طويال فتعيش اإىل بضعة اأشهر.‏ يف نهاية اخلريف لدى اإصابة بعض العامالت بالطفيلي ل تكون ظاهرة للمربي.‏


يتكاثر هذا الطفيلي خالل فرتة الشتاء بعيدا عن عني املربي.‏ يف نهاية الشتاء نصف العامالت يف الطائفة تكون مصابة بالطفيلي مما يوؤدي اإىل موت

الطائفة كاملة.‏ تشتد وطاأة الإصابة يف البلدان التي يكون ‏شتاوؤها طويال.‏ يكون خطر هذا املرض اأقل يف البلدان حيث يسمح الطقس بتكاثر

النحل يف الشتاء وبالتايل اإحالل عامالت فتية بدل املصابة منها.‏ ميكن اأن يصيب الطفيلي امللكات.‏

أألضرار التي تحدثها في طائفة النحل

وجود نحل يزحف اأمام اخللية وهو غري قادر على الطريان.‏ ومبا اأن النحل يتربز عادة خالل الطريان يجد النحل نفسه غري قادر على التربز,‏ فيبقى

بطن النحلة منفوخا ‏)اأي يف اأغلب الأحيان اإل اإذا اأصيب باإسهال(.‏

متوت العاملة بسبب الأمور التالية:‏

- الكميات الكبرية من السائل احليوي التي امتصها الطفيلي من القصبات الهوائية

- التسمم من اإفرازات الطفيلي

- حالة اختناق بسبب الإقفال التام للقصبات الهوائية

عوارض اأمراض الأكاريوز تشبه اإىل حد كبري اأعراض الأمراض التالية:‏

النوزميا,‏ فاروا,‏ ‏شلل,‏ مرض اأيار,‏ املرض الأسود,‏ الإسهال.‏

من اأجل تشخيص املرض ل بد من القيام بفحص خمربي ميكروسكوبي للتاأكد من وجود الطفيل.‏

يف حال عدم وجود فحص خمربي ميكروسكوبي ميكن التاأكد من وجود املرض عرب الطريقة التالية:‏

يفصل راأس النحلة ثم يقص الصدر عند قاعدة الأجنحة حتى تظهر القصبات الهوائية.‏

يف حالة النحلة السليمة يكون لون القصبات الهوائية فضي ‏شفاف اأو اأبيض لمع.‏

يف حالة النحلة املصابة يكون لون القصبات الهوائية باهت مع بقع ‏سوداء اأو برونزية.‏

انتقال المرض

- ‏ضم طوائف نحل مصابة اإىل طوائف ‏سليمة

- الحتكاك املبارش بني نحلة مصابة واأخرى ‏سليمة

- ظاهرة الغزو و ظاهرة الرشود

- جتارة النحل بني البلدان املكافحة

‏صورة رقم‎84‎ - عنكبوت الأكاريوز داخل

قصبات هوائية للنحلة

العالج

فولبكس ف اأ ‏)بروموبروبيالت(‏

عندما يعود النحل اإىل القفري مساء,‏ يتم اإغالق كل الفتحات جيدا,‏ تعلق ‏رشيحة بخيط معدين داخل القفري بني الأقراص.‏ تشعل الرشيحة ثم تطفئ

النار للحصول على الدخان,ملدة ‏ساعة ثم تفتح القفري.‏

يتم العالج 8 مرات بفاصل اأسبوع يف اخلريف اأو الربيع ثم يعاد العالج بكامله يف ربيع السنة املقبلة .

37


V- إدارة المناحل

38

V‏-أ.حركة طائفة النحل في الفصول األربعة:‏

- 1 الخريف.‏

جيش النحل الذي هو من مواليد فصل اخلريف يتمكن من اإجتياز فصل الشتاء.‏

يقوم النحل بتخزين حبوب الطلع و الرحيق لأجل فصل الشتاء.‏

- 2 الشتاء.‏

متتنع امللكات عن وضع البيض.‏

ترتاجع طوائف النحل عموما”‏ يف الشتاء.‏

الطوائف اللتي ل تتمكن من اإجتياز هذا الفصل القاسي يكون مصريها الفناء.‏

النحل يحافظ على حرارة الطائفة وخصوصا”‏ احلضنة ‏)اإذا وجدت(.‏

عند اإشتداد الربد يقوم النحل بالتجمع على هيئة عنقود ويستهلك العسل لأجل توليد احلرارة.‏

متوت بعض احلضنة بسبب الربد.‏

- 3 الربيع.‏

تنشط امللكات يف وضع البيض.‏

جتني العامالت الرحيق وحبوب الطلع لتغذية احلضنة.‏

تتزايد اأعداد النحل يف الطائفة.‏

جتني الرحيق وتخزينه واإنضاجه عسالً‏ يف الأقراص.‏

عند ‏شعور النحل بالإحتقان يبداأ ببناء البيوت امللكية لأجل التحضري للتطريد.‏

- 4 الصيف.‏

يزداد اإستهالك النحل يف هذا الفصل.‏

يقوم النحل بجلب كميات اأكرب من املاء لأجل تربيد جو اخللية وتهوئتها بشكل جيد.‏

يدافع النحل عن خليته من الدبور.‏

V‏-ب.‏ الكمية المطلوبة من الغذاء لحياة الطائفة

يف معدل رحلة الطريان الواحدة جتمع العاملة حوايل:‏


- ‎15‎ملغ من غبار الطلع اأو العكرب

- ‎30‎ملغ من الرحيق اأو املاء

يف املعدل جتمع طائفة النحل ‏سنوياً‏ حوايل:‏

- ‎40‎كلغ من غبار الطلع

- ‎120‎كلغ من الرحيق

- ‎25‎ليرت من املاء

- ‎100‎غرام من املادة العلكية

كثري من الرحيق وغبار الطلع يستهلك يف فرتة الربيع والصيف عندما تكون تربية احلضنة يف اأوجها.‏

لرتبية عاملة واحدة يحتاج اإىل ‎130‎ملغ من غبار الطلع.‏ فاإذا خلية تعدادها 30000 نحلة حتتاج اإىل ‎40‎كلغ تقريبا.‏

بالنسبة للرحيق تستهلك الطائفة حوايل ‎70‎كلغ لرتبية احلضنة ولإبقائها دافئة ولتمويل عملية اخلروج جللب الرحيق.‏ يبقى حوايل 50 كلغ من

الرحيق حتول اإىل حوايل ‎20‎كلغ من العسل.‏

الطائفة تخزن العسل الغني بالطاقة لأجل املرور يف الشتاء القاسي.‏ يشكل النحل عنقوداً‏ متماسكاً‏ يف الشتاء ويولد احلرارة حتى تبقى 10

درجات مئوية حرارة النحل يف اجلهة اخلارجية من العنقود.‏ يولد النحل هذه احلرارة باستعمال عضالت الطريان.‏ هذه احلرارة حتى يولدها

النحل يف البلدان الباردة يحتاج اإىل حوايل كيلو غرام من العسل اأسبوعيا!‏

V‏-ت.‏ بناء الجيش قبل موسم الفيض القصير

تغذية طوائف النحل

عادة يرتك مربي النحل خمزون كاف للطوائف.‏

اإن اإختالف الظروف اجلوية قد يضطر املربي اإىل التدخل لتغذية الطوائف.‏

أسباب التغذية:‏

- بناء اجليش قبل فصل الربيع.‏

- اإنخفاض خمزون الطائفة قبل فصل الشتاء.‏

- جوع طوائف النحل.‏

- مساعدة الطوائف اجلديدة اأو الطرود.‏

أنواع التغذية:‏

- تغذية رحيقية.‏

- تغذية بروتينية.‏

39


أنواع الغذايات

- غذاية املرطبان

- غذاية الظهر

- غذاية الإطار

- غذاية الصحن

الفرق في اإلنتاجية بين الطوائف القوية و الطوائف الضعيفة

عدد النحل العام

يف الطائفة

40

عدد النحل

احلاضن

نسبة النحل

احلاضن %

%79

%61

%25

11.850

18.300

15000

15000

30000

60000

النسبة املئوية

للنحل السارح

%21

%39

%75

عدد النحل

السارح

3150

11700

45000

كمية العسل

املنتجة كلغ

11.25

30.6

69.3

- كل نحلة حاضنة ترعى يرقة واحدة يف الطائفة التي تعدادها 15000 نحلة.‏

- كل نحلة حاضنة ترعى يرقة واحدة تقريبا يف الطائفة التي تعدادها 30000 نحلة.‏

- كل نحلة حاضنة ترعى يرقتان تقريبا يف الطائفة التي تعدادها 60000 نحلة.‏

- كل نحلة ‏سارحة تنتج 3.5 غرام عسل يف الطائفة التي تعدادها 15000 نحلة.‏

- كل نحلة ‏سارحة تنتج 2.6 غرام عسل يف الطائفة التي تعدادها 30000 نحلة.‏

- كل نحلة ‏سارحة تنتج 1.54 غرام عسل يف الطائفة التي تعدادها 60000 نحلة.‏

مالحظة:‏ كمية العسل املذكورة يف اجلدول اعاله هي جمموع ما جتنيه الطائفة ‏سنوياً‏ و ليس ما

يقطفه املربي.‏

V‏-ث.‏ نظام وضع الخاليا

توضع اخلاليا على قواعد حديدية على هيئة متيل اخللية فيها اإىل الأمام قليالً‏ وذلك لأمرين:‏ لسهولة

التخلص من ماء املطر اأو من الرطوبة اإذا تكثفت داخل اخللية فيجد املاء طريقه اإىل اخلارج بيرس

ولتسهيل خروج الهواء البارد ومنع خروج الهواء الدافئ.‏

موقع الخلية:‏

- يف الشتاء

- يف الصيف


أهمية حسن توزيع الخاليا

- كيفية توزيع اخلاليا.‏

- عدد الطوائف يف املنحل.‏

من املهم جداً‏ اأن تكون املسافة بني اخلاليا وبني الصفوف متباعدة نسبياً‏ لأجل الأسباب التالية:‏

- ‏سهولة العمل بالنسبة للمربي يف اأثناء الكشف على الطوائف.‏

- زيادة الإنتاجية.‏

- تخفيف من وطاأة ظاهرة الرشود.‏

- تفادي ظاهرة الغزو.‏

- يخفف من ‏رشاسة النحل.‏

الشروط التي ينبغي مراعاتها عند إنشاء المناحل التجارية:‏

- ‏سهولة الوصول جلميع اخلاليا يف جميع اأحوال الطقس للمربي واآلياته

- وجود مساحة مهيئة تكفي لسهولة ولأمان حركة املربي داخل املنحل

- بعد املنحل عن هبوب الرياح.‏ واإذا تعذر ذلك يهياأ املوقع مسبقا بعمل مصدات الريح كاجلدران اأو الألواح اخلشبية

- احلماية من الشمس احلارة يف الصيف

- وجود مصدر للمياه النقية القريبة يستطيع اأن يستفيد النحل منها ‏)اأو تاأمينها من املربي(‏

- احلماية قدر الإمكان من خطر احلرائق

- احلماية من ‏سيول املياه التي ميكن اأن تترسب اإىل اخلاليا

- احلماية من هجمات الإعتداء اأو الأذى الغري متعمد من بعض احليوانات

- احلماية من عبث البرش اأو الرسقة

- الأخذ بعني الإعتبار عدم اإزعاج اأو اإيذاء النحل للبرش اأو البهائم التي يقتنوها

- وضع املنحل يف اأسفل نقطة يف املرعى

- القرب من املرعى

- عدد اخلاليا يف املنحل نفسه واملنطقة املجاورة له

- قرب املسافة بالنسبة للمربي ‏شخصياً‏

- خصوبة املرعى.‏

V‏-ج.‏ ظاهرة التطريد الطبيعي وتأثيرها المباشر على إنتاجية خلية النحل

تعريف ظاهرة التطريد:‏

‏سلوكية وغريزة طبيعية لتكاثر طوائف النحل عندما تكون الظروف الطبيعية مالئمة حلياة كلٍ‏ من الطائفة الأم والطرد اجلديد.‏

41


ظواهر التطريد الطبيعي:‏

- ظهور كوؤوس ملكية

- كرثة حضنة الذكور

- امتناع امللكة عن وضع البيض

- حركة امللكة غري عادية ورسيعة

- ازدحام اخللية بالنحل

- امتالء العيون السداسية باحلضنة وحبوب اللقاح والعسل

أسباب التطريد الطبيعي:‏

- عمر امللكة

- ازدحام اخللية وضيق املكان

- جتمّع النحل احلاضن من غري عمل يقوم به

- العوامل اجلوية

- خاليا النحل حتت اأشعة الشمس املبارشة

- ‏ساللة النحل

- عدد اأفراد الطائفة

- الظروف املناخية

أضرار التطريد الطبيعي

تدهور يف ‏ساللة النحل ‏)نحل هجني(‏

امتناع امللكة عن وضع البيض

‏ضياع وقت النحل يف تربية حضنة ذكور

خسارة الطائفة جزء من جيشها اخلارج منها

خسارة الطائفة من خمزونها من العسل

خسارة الطائفة من كميات الرحيق

وحبوب اللقاح التي كانت ‏سوف جتنيها

‏ضعف الطوائف التي طردت

احتمال ‏ضياع الطرود

‏صورة رقم‎86‎ - طرد من النحل على غصن ‏شجرة

42

إجراءات لمنع التطريد:‏

عند الكشف على اخلاليا:‏ قبل الربيع ‏ضم اخلاليا الضعيفة يف املنحل الصغري والعمل على جتانس اخلاليا يف املنحل الكبري.‏ عندما يغطي النحل 10

اإطارات،‏ اإضافة الطبقة العاسلة مع تشكيل الإطارات.‏ عندما يغطي النحل 20 اإطار،‏ حجز امللكة يف بيت الرتبية مع اختيار الرباويز يف الطبقة العاسلة.‏


-VI تربية الملكات

طبيعياً‏ النحل يربي ملكات في ثالث حاالت:‏

حالة الطوارئ

حالة الإبدال

حالة التطريد الطبيعي

اأفضل وقت لرتبية امللكات هو اأثناء موسم البيض اأي عند قيام النحل بالتحضريات للتطريد الطبيعي.‏

لماذا نربي ملكات؟

لإبدال امللكات

لعدم قدرة النحل على ذلك يف فرتات معيّنة

النحل ل مييز بني اخلاليا ذات املواصفات اجليدة وغريها

عندما يقوم النحل برتبية ملكات طبيعياً‏ يرتجم بخسارة جزئية من اإنتاج العسل.‏

قواعد وشروط تربية الملكة

البيض الذي ينتج عنه عامالت = البيض ينتج عنه ملكات اإىل اليوم الثالث

الطائفة اليتيمة تربي ملكات بشكل اأحسن كلما تزايد اأعداد النحل احلاضن فيها

امللكات العذراوات تعزل عن بعضها البعض

استقرار امللكة العذراء يف الطائفة اأمرُ‏ اأساسي للنجاح

اإن فرص جناح تربية امللكات هي اأكرب يف فرتات الرتبية الطبيعية

1-VI الخطوات العملية

حتضري بيوت امللكات الصطناعية

- بيوت بالستيكية

- بيوت ‏شمعية

‏صورة رقم‎87‎ - امللكة حماطة بالعامالت

43


وضع هذه البيوت يف طوائف نحل عادية ملدة ‎24‎‏ساعة

اأخذ برواز حضنة ‏شابة

- اإزالة النحل بالفرشاة

- يلف بقطعة قماش رطبة

يكون التطعيم بالريقات من يرقات ‏صغرية فتيّة

نتائج التطعيم بيرقات كبيرة:‏

- انخفاض يف جودة امللكة

- تتضاءل كمية البيض نسبياً‏

- حجم القابلة املنوية اصغر

- عدد فروع املبايض اقل

شروط غرفة التطعيم:‏

اأفضل حرارة للغرفة هي 35 درجة مئوية ‏)ل تنخفض عن ‎24‎درجة مئوية(‏

رطوبة %50

نور كايف اأو اإضاءة

أنواع التطعيم:‏

- التطعيم الناشف

- التطعيم باستعمال املاء املقطر

- التطعيم باستعمال املاء املقطر مع غذاء ملكي ‏)ماء مقطر ‎40‎‏%-غذاء ملكي %60(

- التطعيم باستعمال غذاء ملكي

‏صورة رقم‎88‎ - برج ملكي على كاأس

بالستيكي

أنواع إبر التطعيم في العالم:‏

اإبرة التطعيم املبارشة املستقيمة

اإبرة التطعيم املعكوفة

اإبرة التطعيم الصينية

44


2-VI طرق إيجاد اليرقات

بطريقة الكشف العادي

50( – 100 ملكة(‏

السلبيات:‏

متعبة

قد ننتخب يرقات باأعمار متفاوتة

ليست طريقة مناسبة لإنتاج جتاري للملكات

الطريقة التجارية:‏

حتجز امللكة على اإطار

السلبيات:‏ قد تتأخر الملكة حتى تبيض.‏

طريقة وضع البراويز:‏

يوضع برواز يف اأقرب موضع اإىل الإطار الذي تبيض فيه امللكة.‏

أسباب قبول أو عدم قبول اليرقات

على حسب مواصفات قفري البداية من حيث:‏

- اجليش

- الظروف البيئية واجلوية

- عدم وجود يرقات ‏صغرية يف طائفة البداية باستثناء الريقات املطعمة

البيوت امللكية الشمعية من حيث:‏

- ‏صفاء الشمع ‏)من الربافني مثال(‏

- حجم البيوت امللكية الشمعية املصنعة

- ‏سماكة البيوت امللكية الشمعية املصنعة ‏)اإذا زادت السماكة من الداخل ل تنجح العملية(‏

- حرارة البيوت امللكية الشمعية املصنعة ‏)بعض املربني يضعونها يف طوائف حتى تصري حرارتها مثل حرارة الطائفة

45


البيوت امللكية البالستيكية من حيث وضعها يف قفري البداية بيوم قبل استعمالها للتطعيم حتى يتاآلف النحل مع رائحتها لأجل جناح العملية

التطعيم نفسه

‏رشوط غرفة التطعيم من حيث احلرارة والرطوبة خصوصا يف املناطق الصحراوية.‏

3-VI قفران البداية:‏

قفير مقفل في مكان مظلم

- مشبك ‏)دخول الهواء اإىل النحل(‏

- نحل حاضن من عدة خاليا ويزاد خليط

رائحة

- بدون ملكة

- تقفل جيدا

- توضع يف غرفة مظلمة اأو مكان مربّد بحرارة

‎22-15‎درجة

- كل ‎36-24‎‏ساعة ممكن وضع بيوت ملكية

جديدة.‏

اإليجابيات:‏

الستفادة ملدة اأسبوع اأو عرشة اأيام

بعد ثالث ‏ساعات على اإخراج الريقات املطّ‏ عمة

ميكن اإدخال فوج جديد من الريقات املطّ‏ عمة.‏

السلبيات:‏

تتلف عامالت كثرية يف الغرفة املظلمة،‏ التحكم

باحلرارة يكلف مصاريف اإضافية.‏

‏صورة رقم‎89‎ - توزيع الإطارات داخل قفري

البداية

‏صورة رقم‎90‎ - توزيع الإطارات داخل قفري

البداية )2(

46


4-VI أنواع أخرى من قفران البداية

قفير بدون ملكة:‏

انتخاب قفري قوي

امللكة واحلضنة الشابة فتية ترتك فيعود اإليه العامالت السارحات

تطعيم)‏‎1‎‏(‏ بعد 36-24 ‏ساعة اإخراج 45 بيت ملكي ننتظر ‏ساعتني اأو ثالث ‏ساعات.‏

تطعيم)‏‎2‎‏(‏ ميكن استعمال هذه اخلاليا حتى 15 يوما ثم بعد ذلك تبداأ العامالت بوضع البيض

قفير مع ملكة

نحل قوي يغطي عرشين برواز

الطابق السفلي:‏ ملكة يرقات ‏شابة عسل

حاجز ملكي

الطابق العلوي:‏ يرقات مسنة حبوب لقاح ‏شمع ممطوط

توضع بيوت امللكة املطعمة فوق احلاجز بني اإطارات حبوب

اللقاح،‏ النحل احلاضن يف هذه اخللية يلجاأ اإىل تغذية الريقات

املسنة واىل تخزين العسل يف الطبقة العاسلة.‏

5-VI قفران النهاية

‏صورة رقم‎91‎ - اإطار يحتوي على كوؤوس امللكات وتظهر الريقات املقبولة وقد بنى

النحل برجاً‏ فوق الكاأس

بدون ملكة

بعد 6 ‏ساعات على ‏شعور النحل باليتم يوضع برواز تطعيم الريقات الذي يزال من خاليا البداية

ينصح اأن ل نزيد عن 20 بيت ملكي يف قفري 10 اإطارات عسل

ترتك البيوت امللكية فيها ملدة 3 اأيام يف حال وجود .Incubator

اأو ترتك ملدة 10 اأيام يف حال عدم استعمال .Incubator

47

قفران نهاية بوجود ملكة

طائفة قوية

وضع الريقات املطعمة خلف حاجز امللكة مع وجود حضنة مفتوحة لتجذب النحل احلاضن ومن اجلهة الأخرى

اإعطاء خاليا قفران النهاية جمعية ‏شابة.‏


تبقى فيها البيوت امللكة فرتة 10 اأيام.‏

عند نضوج بيوت امللكات،‏ حماية بيوت امللكات

بعد 3 اأيام على بقاء بيوت ملكات يف قفران النهاية

اإما اأن ترتكها ملدة ‏ستة اأيام اإضافية اأو ننقلها اإىل

. Incubator

عادة يوضع حاجز ملكة على مدخل قفران النهاية

لأجل اأن ل تدخل ملكة عذراء اإليه.‏

طائفة البداية والنهاية

- نحل يغطي 10 اإطارات

- نحل بدون ملكة

- نحل بدون حضنة

- بعد ‎24-6‎‏ساعة،‏ ندخل اإليها بيوت امللكة املطعمة

بالريقات.‏

يختلف وقت اإقفال العامالت للبيت امللكي من طائفة

اإىل اأخرى حسب:‏

‏صورة رقم‎92‎ - توزيع الإطارات داخل قفري

‏ساللة النحل

نهاية بدون ملكة

كمية الرحيق وحبوب اللقاح يف القفري

كمية الغذاء امللكي املستفاد منها يف الأيام الثالثة الأوىل

مثل:‏ يف ‏ساللة النحل الإيرانية يختم عليها يف نصف اليوم العارش.‏

‏صورة رقم‎93‎ - توزيع الإطارات داخل قفري

نهاية بوجود ملكة

Incubator 6-VI أو الحاضنة

48

بعد الإقفال على بيوت امللكات ننقل هذه البيوت اإىل Incubator هذه الآلة تتميز بدرجة رطوبة وحرارة مطابقة لقفري النحل)‏‎35-34‎درجة

ورطوبة %50( تستعمل عادة يف املخترب.‏

قفران ال Incubator

ممكن اأن يستعمل املربي قفران ال Incubator وهي خاليا حتتوي على:‏


طوائف جيش قوي

بدون ملكة)اأو مع وجود ملكة وحاجز(‏

بعد اأن يختم على البيت امللكي يف طوائف النهاية.‏

تنقل بيوت امللكات اإىل قفران ال Incubator ملدة ‎6-5‎ايام مع وضع اأقفاص على

بيوت امللكات.‏

7-VI قفران التزاوج

‏صورة رقم‎94‎ - اأبراج امللكات املختومة تنقل اإىل احلاضنة

- قفران ‏صغرية اأو ‏ضعيفة

- ‏شمع ممطوط مع عسل وحبوب لقاح

- بدون ملكة ول بيض ول حضنة ‏شابة

- توضع بني هذه اخلاليا معامل ظاهرة العيان

- اإدخال بيت ملكي يف اجلزء العلوي بني اإطارين بالقرب من احلضنة املختومة بعد 6 ‏ساعات

على اإنشاء هذه الطوائف

- تغذية الطائفة حملول ‏سكر %60-40

- خروج امللكة من بيتها

- بلوغها ونضجها اجلنسي بعد ‎5-4‎ايام

- بداأها بوضع البيض ثم املربي يراقب النحل الذي ينتج عن بيض امللكة.‏

8-VI تسجيل مواصفات تربية الملكة

رقم اخللية

تاريخ التطعيم

عدد الريقات املقبولة

عدد بيوت امللكات التي اأغلقت

تاريخ نقل بيوت امللكات اىل قفران التزاوج

مالحظات

49


9-VI كيفية تحضير الغذاء الملكي ألجل تطعيم اليرقات

تاأخذ ملكة قفري قوي مع بروازين يغطيهما النحل وتوضع يف قفري اآخر.‏

القفري املتبقي بدون ملكة بعد ‎72-48‎‏ساعة يبداأ ظهور بيوت ملكية بشكل طبيعي يف اليوم الثالث

ناأتي بزجاجة لونها غامق وجنمع فيها الغذاء امللكي

توضع الزجاجة يف الثالجة)الغذاء امللكي يفسد برسعة(‏

عند التطعيم ناأخذ الغذاء امللكي ونخلطه بنسبة 50-50 غداء ملكي ماء مقطر لأجل تطعيم الريقات.‏

التطعيم املزدوج Double grafting

‏صورة رقم‎96‎ - قفران التزاوج

- التطعيم الأول مثل ما ذكرنا ‏سابقاً‏

- بعد ‎24‎‏ساعة ناأخذ هذه الريقات املطعمة ونلقيها خارج القفران من غري اأن ناأخذ ‏شيئاً‏ من الغذاء امللكي ثم نطّ‏ عم بريقات ‏صغرية جداً‏ مت التدقيق

فيها بشكل اكرب ونضعها فوق الغذاء امللكي الذي وضع لأجل الفوج الأول من الريقات.‏

- متابعة تربية امللكة كما هو مذكور

10-VI أهمية تربية الذكور في تربية الملكة

)12-7( ذكور يلقحون امللكة عادة

مواصفات جينية للنحل امللكة الأم %50

بني الآباء املتعددون %50

ذكر

بيضة خروج من عني ‏سداسية ‎24‎يوم

بلوغ النضج اجلنسي ‎14-10‎يوم

ملكة

بيضة خروجها من بيت امللكة ‎16‎يوم

بلوغ النضج اجلنسي ‎6-3‎اأيام

الفرق

8 اأيام

8-7 اأيام

38 يوم ليكون جاهز للتزاوج

24 يوم لتكون جاهزة للتزاوج

50

‏صورة رقم‎97‎ - الفرق بني الوقت الالزم لنضج كل من امللكة والذكر

لكل ملكة ننتجها املطلوب تاأمني من 100-40 ذكر ‏)نبداأ بالتحضري يف تربية الذكور قبل ‏شهر ونصف من تزويج امللكة(.‏

عادة يف برامج الساللت يحصلون على نتائج جيدة يف اأول الربامج ولكن التحدي هو احلفاظ على هذا التحسن.‏


الطرق التي يمكن أن يلجأ إليها المربون للحفاظ على النحل المنتخب

- تلقيح امللكات يف الهواء الطلق يف منطقة تعج بالقفران املنتقاة لأجل تربية ذكور ذات مواصفات مرغوبة

- جلب امللكات لأجل التلقيح يف الهواء الطلق يف منطقة معزولة كاجلزر ل يوجد فيها نحل بري

- استعمال التلقيح الصطناعي لأجل التحكم بعملية التلقيح بشكل كامل

ميكن ان تتم برامج النتخاب على اأساس:‏

- املواصفات اخلارجية كاللون واحلجم

- ‏سلوكية وطبائع النحل كالتطريد وهدوء العامالت

- مرجع النتخاب

مالحظة:‏ ينصح املربي قبل الرشوع برتبية امللكات بحسن اختيار الطوائف التي ‏سوف يعتمد عليها يف تربية امللكة ويف تربية الذكور اأيضا.‏

مواصفات الطائفة التي يأخذ منها يرقات التطعيم:‏

عمر العامالت

قوة جمع الرحيق

هدوء العامالت

اإنتاج الشمع

امليل للتطريد

املقاومة لالأمراض

متضية الشتاء

درجة جتانس العامالت

امليل للغزو لدى العامالت

11-VI التغذية ألجل تربية الملكة

تغذية رحيقية

كل الطوائف البداية والنهاية وال Incubator وقفران التزاوج نلجاأ اإىل تغذية النحل تغذية رحيقية %40 من السكر و‎%60‎ من املاء

51

تغذية بروتينية

املكونات:‏

- ‏سكر

- ‏صويا بودرة 4 اأجزاء


52

- خمرية جزء واحد

- حليب قليل الدسم جزء واحد

- عسل بدون اأمراض 5 اأجزاء

- ماء

ميكن الستعاضة عن العسل مبحلول 2 ‏سكر،‏ واحد ماء.‏

طريقة التحضري:‏

- يوضع السكر بودرة )11 جزء(‏ و الصويا املطحونة منزوعة الدسم )14 جزء(,‏ اخلمرية ‏)جزء واحد(‏ و احلليب قليل الدسم ‏)جزء واحد(.‏

- ميزج اخلليط اجلاف باليد جيّدا ليصبح متجانسا,‏ ثم يرش عليه املاء على مراحل باليد و يفرك حتى يترشب املاء دون اأن يصبح مائعا.‏

- يرتك املزيج ملدة ثالثة اأيام ليتخمر على اأن يقلّب باليد كل يوم.‏

- بعد اأن يتخمر املزيج يعجن بالعسل اأو السكر البودرة حسب احلاجة.‏ اذا كان املزيج مائعا يضاف اليه السكر البودرة,‏ و اذا كان ‏شديدا وجافا

يضاف اليه العسل.‏

- بعد ذلك يوؤخذ من العجني قطع ‏صغرية متدّ‏ على ‏شكل دوائر مسطّ‏ حة .

12-VI أنواع النحل الموجودة على األراضي اللبنانية وطرق إدخال الملكات

أنواع النحل الموجودة على األراضي اللبنانية

1- النحل البلدي أو النحل السوري

هو ابن بيئتنا ومتاأقلم معها بشكل جيد،‏ من مميزاته:‏

- عمله منتظم على الإطارات

- قدرته على متضية الشتاء يف طوائف ‏صغرية مع تغذية قليلة

- جتاوب امللكة مبارشة مع التغريات يف املرعى فاإذا اأصابه ‏شحّ‏ تقلل اأو تتوقف امللكة عن وضع البيض نهائيا مما يسمح لهذه الطوائف البقاء حية

من دون تدخل مربي النحل

- قليل الإصابة نسبيا مبرض تكلس احلضنة Chalk Brood مقارنة مع النحل الإيطايل مثال.‏

مساوئ النحل السوري:‏

الرشاسة،‏ يعترب النحل السوري من اأرشس الساللت مما يجعل عمل مربي النحل به يف املناحل الكبرية التجارية ‏صعبا ومكلفا لأنه ل بد من ارتداء

البدلة الواقية من قناع وثياب وقفازات طوال الوقت يف اأثناء احلر وحتت اأشعة الشمس.‏ ول بد من وجود عامل يعاون مربي النحل فيدخن له

باستمرار على اخلاليا حتى يتمكن املربي من القيام بعمله بشكل جيد.‏ لذلك ل بد من اأيجاد اأماكن للمناحل بعيدة نسبيا عن البيوت لسالمة الناس


وللتمكن من القيام باأعمال املنحل ونظرا لضيق مساحة امللكية الفردية يف لبنان بات هذا الأمر يشكل معضلة ل يستهان بها يف القرى.‏

اإنتاجه اأو مردوده قليل نسبيا مقارنةً‏ مع الساللت العاملية.‏ النحلة السورية حجمها اصغر من النحلة الأجنبية من تلك الساللت.‏ معدة العسل

اأو Honey Crop عند النحل الأجنبي اكرب منها يف النحل السوري مما يجعل ‏رسوح العاملة من ‏ساللة اأجنبية اأكرث فعالية من ‏رسوح العاملة

البلدية.‏ لسان العاملة البلدية اقرص من عند العاملة الأجنبية.‏ مثال،‏ طول اللسان عند العاملة البلدية يقدر كمتوسط بحوايل ‎5.845‎مم،‏ اأما عند

النحل الكارنيويل فهو يرتاوح ما بني 6.4 و ‎6.8‎مم.‏ بالضافة اإىل وصول عوامل كثرية جتعل اإنتاجية النحل البلدي اقل بكثري من اإنتاجية النحل

من الساللت العاملية،‏ ول يسعنا اإن نذكرها كلها يف هذا التقرير.‏

ميله الشديد للتطريد.‏

التطريد هو ‏سلوكية وغريزة طبيعية لتكاثر طوائف النحل عندما تكون الظروف البيئية مالئمة حلياة كل من الطائفة الأم والطرد اجلديد.‏

وهي من اأهم املشاكل التي يواجهها مربو النحل.‏ اإن العامالت تقوم ببناء بيوتا ملكية باأعداد كبرية على الأقراص وتقوم بتغذية الريقات فيها بالغذاء

امللكي،‏ ثم تقوم باإغالق هذه البيوت.‏ وهذه البيوت تاأخذ جهدا كبريا من النحل ول يستفيد املربي من هذا اجلهد بشيء.‏ ‏)نشري هنا اأن كل بيت

ملكي يستنزف طاقة 300 عاملة حاضنة،‏ فان النحل السوري يبني بيوت ملكات على مراحل يف كل مرحلة قد تصل اإىل 20 بيت ملكي يف

الإطار الواحد!‏

ملاذا نطرح امليل للتطريد على اأنها من اكرب املشاكل عند مربي النحل؟

لن مربي النحل يعلم اإن اخلاليا اجليدة التي تعطي مردودا كبريا من العسل هي الطوائف التي حتتوي على جيش كبري.‏

واأما النحل السوري فما اأن يقوى اجليش حتى يبداأ يف عملية بناء بيوت امللكات لأجل التطريد...‏ فعندها يلجاأ املربي اإىل الكشف املستمر على

اخلاليا لإزالة بيوت امللكات ‏)وهو عمل مضني وشاق ويستغرق وقتا طويال،‏ اإذ ل بد من الكشف على جميع الإطارات بدون استثناء(،‏ واإذا

مل يقم املربي بذلك فان النحل ‏سوف يطرد ويخرج على هيئة طرود على الأشجار القريبة من املنحل مما يعني ‏ضياع موسم العسل على املربي

وخسارة الطرود اإن مل يكن قادرا على التقاطها.‏

ومن مساوئ التطريد امتناع امللكة عن وضع البيض

بسبب امتالء العيون السداسية بالعسل وحبوب اللقاح

واحلضنة مما يوؤثر ‏سلبا على عمل اخللية وبالتايل على اإنتاج

العسل.‏ ذلك انه لو تدخل املربي واأزال بيوت امللكات

بعد بضعة اأيام تكون اخللية قد توقفت عن التقدم الفعلي

ومبا اإن هذا الأمر يتكرر يف ‏ساللة النحل السوري امليال

للتطريد بشدة فانه يطرح معضلة كبرية.‏ واأما عن اأرضار

التطريد التي مل تذكر بعد فهي:‏

- تدهور ‏ساللة النحل بسبب انعزال الصفات الوراثية،‏

خاصة اإذا كانت الطائفة متتلك ملكة نحل هجني.‏

- اخلسارة باأعداد النحل من جراء خروج النحل من

‏صورة رقم‎98‎ - عامالت حترس مدخل القفري

53


الطائفة بشكل طرود.‏ ذلك لن جيش النحل ينقسم على عدة طرود.‏ وقد يخرج من اخللية الواحدة ‏ستة اأو ‏سبعة طرود مما يعني اأن ‏ضعف الطائفة

املتبقية ل يسمح لها بجني العسل.وليعلم اإن الطرد قد يخرج اأثناء ‏ساعات طويلة يف النهار ول يعلم اأين يحط فهو كالقنبلة املوقوتة التي ل يعلم

متى تنفجر واأين تنفجر.‏ اإن خروج الطرد بشكل مفاجئ واحتمال نزوله على الأشجار العالية اأو يف اأماكن يصعب التقاطه فيها يسبب ملربي النحل

مشكلة كبرية.‏ اأضف اإىل ذلك ان الطرد قد يحط يف اأماكن ل تكون ظاهرة للعني مما يوؤدي اإىل خسارته.‏ فيضطر املربي املبتدئ اأو اخلبري يف حال اإن

تاأخر يف الكشف على النحل اإىل القيام يوميا ودوريا بجولة حول النحل للتفتيش على الطرود يف دائرة يكون قطرها ‎700‎مرت على الأقل!!‏

- خسارة الطائفة التي ‏ستطرد من خمزونها العسلي ومن خمزون حبوب اللقاح لأجل التحضري للتطريد.‏

- خسارة الطائفة من كميات حبوب اللقاح والرحيق التي كان متوقعا اإن يجنيها لول التحضريات للتطريد و عملية التطريد.‏ فالطائفة بعد التطريد

هي طائفة ‏ضعيفة من جهة عدد العامالت واملخزون ول فائدة منها ول يعتمد عليها يف جني اأي حمصول.‏ فاإذا مربي النحل ل يستفيد اإل من اخلاليا

ذات تعداد اجليش الكبري جلني العسل وهذا يتعاكس مع الساللة امليالة للتطريد مثل ‏ساللتنا البلدية،‏ اإذ اإن هذه الساللت ما اإن يقوى اجليش حتى

تبداأ يف تربية بيوت امللكات،‏ مما يستدعي الكشف اسبوعياً‏ اثناء فرتات الفيض ملنعها من التطريد.‏

جمعه الكثري للمادة العلكية اأو العكرب.‏ مما يجعل الإطارات تلتصق ببعضها بشكل متني مما يصعّب عمل مربي النحل خصوصا عند انتهاء فصل

الشتاء ول يكون الطقس دافئا بعد،‏ اأضف اإىل ذلك اإن مربي النحل يبذل جهدا كبريا ووقتا ثمينا يف تنظيف اخللية من املادة العلكية لتسهيل العمل

فيها.‏

عدم نقاء الساللة مما يبعدها عن النتشار العاملي ويقلل من اأهميتها،‏ ذلك انه يذكر يف املراجع اإن النحل السوري ينقسم اإىل ‏صنفني:‏ النحل

السيفاين والنحل الغنّامي.‏

عدم ثباته على الأقراص وعصبيته،‏ فالنحل السوري عند رفع الأقراص اأثناء الكشف يطري مما يصعب عمل مربي النحل ويشكل اأذى اإن كانت

املناحل يف مناطق ماأهولة بالسكان.‏

حالته الصحية املتدنية نسبة لغريه من الساللت حيث يصاب باأمراض التعفن اأكرث من النحل الأجنبي،‏ كالتعفن الريقي الأمريكي والأوروبي

النحل األجنبي:‏

النحل الإيطايل

النحل الكارنيويل

النحل الكوكازي

‏صورة رقم‎99‎ - نحلة من الساللة الكارنيولية

54

تختلف مواصفات هذه الساللت من النحل عن بعضها البعض.‏ فمثال النحل الإيطايل تبيض ملكاته مبكرا اأكرث من النحل الكارنيويل والكوكازي


والكارباثي.‏ بينما يعد النحل الكارنيويل اأكرث هدوءا من كل الساللت الأخرى.‏

النحل الكارنيويل ‏رسيع التكيف ويتحمل درجة حرارة مرتفعة نسبيا وميضي الشتاء بطوائف ‏صغرية مما ل يضطر املربي اإىل التدخل يف حال الشح

يف املرعى بعكس النحل الإيطايل الذي ل تتجاوب ملكاته مع التغريات يف املرعى.‏ يعد النحل الكارنيويل من انسب الساللت لإنتاج العسل

بشهده لبياض لون الشمع الذي يغطي اأقراصه ولرتكه مسافة بني العسل والغطاء الداخلي.‏ ولكن النحل الكارنيويل اأكرث ميال للتطريد من النحل

الإيطايل وهما اقل ميال للتطريد بكثري من النحل البلدي.‏

نكتفي بذكر النحل اليطايل.‏

النحل االيطالي

ميزاته:‏

هادئ جدا:‏ يعترب النحل الإيطايل من اأكرث الساللت هدوءا يف العامل مما ميسح ملربي النحل الكشف على اخلاليا بدون بدلة اأو قفازات اأو حتى

قناع للوجه ‏)هذا ليس منصوحا للمربي،‏ على الأقل فليلبس قناع الوجه...(.‏ ميكن وضعه قرب املنازل بدون اأن يتسبب باأي اإزعاج للجريان اأو

للمارة.‏

وافر الإنتاج:‏ النحل الإيطايل يتصف باأنه ذو اإنتاجية عالية يعطي من ‏ضعفي اإىل ثالثة اأضعاف اإنتاج النحل البلدي حتت نفس الظروف والإدارة

الصحيحة للمنحل،‏ وهذا ‏سببه اإن العامالت الإيطاليات يتصفن:‏

- باخلرطوم الطويل الذي يسمح لهن بامتصاص الرحيق من قاع الأزهار بفعالية اأكرث من النحل السوري.‏

- بكرب حجم معدة العسل،‏ مما يجعل مردود الرحيق من طريان النحلة اليطالية الواحدة اأعلى منه من النحلة السورية.‏

الباضة املبكرة:‏ تتميز امللكات اليطاليات باأنها تبيض مبكرا نسبة لغريها من الساللت ‏سواء اأجنبية كانت اأم الساللة املحلية،‏ فعند الكشف يف

اأوائل ‏شهر ‏شباط على اخلاليا اليطالية،‏ جند الإطارات مالأى بالبيض والريقات واحلضنة املختومة.‏ هذا يسمح باإعداد جيشا كبرياً‏ من النحل يف

وقت مبكر مما ينعكس اإيجابا بشكل مبارش على اإنتاجية هذه اخلاليا من العسل.‏ بينما تكون اخلاليا البلدية يف ‏شهر ‏شباط مل تبداأ يف وضع البيض

ما مل يزل الطقس باردا.‏

ثباته على الأقراص:‏ النحل الإيطايل ثابت جدا على الأقراص مما يجعل الكشف عليه يف غاية السهولة،‏ للتاأكيد على هذا الكالم ل بد من استعمال

فرشاة النحل عند قطاف العسل للتخلص من النحل املوجود على الإطارات بعكس النحل البلدي حيث انه يكفي اأن يهز املربي الإطار فيطري

النحل عنه فورا.‏ ويستطيع املربي اإن يوفر جهدا كبريا ووقتا ثمينا اأثناء الكشف على اخلاليا الإيطالية باملقارنة مع النحل البلدي.‏ وميكن للمربي

اإن يكشف بنفسه على اخلاليا من دون الستعانة بعامل لن هذه الساللة يكفي اإن يدخن على الطائفة بقليل من الدخان وحتى بدون تدخني اأحيانا

اأثناء فرتات الفيض.‏

قليل امليل للتطريد:‏ حيث اإن هذا النحل ل يبداأ يف بناء الكوؤوس امللكية اإل بعد اأن يصل تعداد اجليش اإىل عدد كبري جدا ‏)بينما يبداأ النحل البلدي

عادة يف بناءها عندما يصل تعداد اجليش اإىل نصف تعداد اجليش الإيطايل(.‏ النحل اليطايل يبني بيوت ملكات باأعداد اقل بكثري من النحل البلدي.‏

وهذا الأمر ينعكس اإيجابيا على عمل املربي حيث اأن هذه الساللة تعمل لوقت كبري على بناء اجليش وتوسيع عش احلضنة ثم يف وقت متاأخر

باملقارنة مع الساللة البلدية تبداأ يف بناء البيوت امللكية.‏ فعندئذ يتدخل املربي ويزيل هذه البيوت القليلة العدد نسبيا فال يتطلب ذلك كما يف النحل

55


56

البلدي جهدا كبريا ول وقتا ثمينا.‏ وهذا امليل القليل للتطريد ينعكس اإيجابا على اإنتاجية خاليا النحل لن النحل فيها ل يضيع طاقته ووقته يف بناء

بيوت ملكات كثرية العدد وتغذية الريقات فيها ول تتوقف امللكة فيها مرارا عن وضع البيض حتضريا للتطريد بل يبقى النحل مشغول بالأعمال

التي تهم مربي النحل بالدرجة الأوىل.‏

قلة اجلمع للمادة العلكية اأو الربوبوليس بالنسبة لساللة النحل السوري ‏)وليس ‏صحيحا كما تذكر بعض املراجع انه كثري اجلمع للمادة العلكية...(‏

مما يسهل عمل مربي النحل لن رفع الإطارات يكون ‏سهال ول يضطر املربي اإن ينظف جوانب اخللية،‏ والإطارات من هذه املادة بعكس النحل

السوري حيث يضيع وقت وجهد كبريين للمربي يف هذا الأمر ‏)خصوصا عند انتهاء فصل الشتاء...(‏

ينظف خليته واأقراصه جيدا:‏ النحل الإيطايل يعتني بتنظيف خالياه جيدا مما يضفي عليها النشاط وقلة الإصابة بالأمراض.‏ ويذكر يف هذا املجال

اأن النحل الإيطايل يعترب اأكرث نحل يف الدنيا مقاومة ملرض التعفن الأمريكي.‏

منظم العمل على الإطارات

روؤية امللكة والتقاطها ‏سهل جدا.‏ مبا اأن لون امللكة يف الساللة الإيطالية ‏)لون احمر(‏ يختلف عن العامالت ميكن عند البحث عليها روؤيتها اأو

مالحظتها برسعة وبسهولة بعكس النحل البلدي حيث يصعب روؤية امللكة بني العامالت بسبب التقارب اللوين بينهما.‏ الإيطالية بسبب هدوء

النحل يف اخلاليا ميكن للمربي اأن يعمل بدون قفازات فيلتقط امللكة بسهولة بعكس النحل السوري حيث ل يستغنى عن البدلة الكاملة فضال

عن القفازات بسبب ‏رشاسة النحل مما ل يسمح بالتقاط امللكة بواسطة اليد.‏ وهذا الأمر ينعكس اإيجابا جدا على عمليات تربية امللكات،‏ من ثم

وضعها يف خاليا التلقيح ومن ثم وضعها يف اأقفاص البنتون للبيع التجاري.‏

مساوئ النحل اإليطالي

عدم تاأقلمه مع التغريات يف املرعى:‏ تتميز ملكات النحل الإيطايل بكرثة وضع البيض حتى يف حال ‏شح املرعى مما يتطلب تدخل املربي بوضع

الغذاء للنحل واإل هلكت الطوائف.‏ وهذه تعترب اإحدى اكرب املشاكل التي تواجه مربي النحل يف حال ‏شح املرعى.‏

حاجة النحل الإيطايل اإىل مراعي خصبة باستمرار كما ذكرنا اأن ملكات النحل اليطايل تضع البيض بغزارة بغض النظر عن وضع املرعى فال بد من

نقل الطوائف اإىل املراعي املختلفة بحسب اأوقات السنة حتى تكون عملية الرتبية اقتصادية واإل اضطر املربي اإىل التدخل لفرتات طويلة مما يرتتب

عليه اأعباء مالية كبرية وجهد ل يستهان به ‏)نشري هنا اأن حتى املناحل التجارية الكبرية من الساللة البلدية ل بد من نقلها اإىل املراعي املختلفة اأيضا

حتى تعطي اإنتاجا من العسل واإل اإن تركت يف مكان ثابت فبعد جفاف املرعى يف هذه املنطقة تاأقلمت هذه اخلاليا مع الشح فال يضطر املربي اأن

يتدخل ولكنه ل يستفيد منها بشيء قط(.‏

حاجة النحل الإيطايل اإىل املكافحة املكثفة للفاروا:‏ مبا اأن الفاروا تتكاثر على احلضنة ومبا اأن النحل الإيطايل يتميز باحلضنة املبكرة نسبيا يف اآخر

الشتاء وتبقى احلضنة فيه لآخر اخلريف لوقت متاأخر نسبيا فان فرص اإصابة النحل الإيطايل بالفاروا اأعلى منه من النحل البلدي فال بد من املعاجلة

املكثفة له.‏

اإصابته مبرض تكلس احلضنة Chalk Brood بنسبة اأعلى من الساللة البلدية.‏

من املالحظ اأن النحل اليطايل يصاب مبرض تكلس احلضنة بنسبة اأعلى من النحل البلدي وهو مرض فطري غري خطري يكرث ظهوره يف بداية

الربيع وعند حلول اخلريف.‏ وتقل الإصابة به كلما تقدم احلر.‏ والعادة جتري بعدم معاجلة اخلاليا املصابة به،‏ بل عندما يكرث عدد النحل داخل

اخللية تنظف الطائفة نفسها منه.‏


13-VI إدخال ملكات من سالالت أجنبية على النحل

فليعلم بان اإدخال امللكات امللقحات على خاليا النحل اأمر يتطلب دقة وفن ومهارة وخربة وعلم طويل بالنحل.‏

اإدخال امللكات الأجنبية على طوائف نحل فيه نوعني:‏

- اإدخال امللكات الأجنبية على طوائف نحل اأجنبي من الساللت العاملية

- اإدخال امللكات الأجنبية على طوائف نحل بلدي

تكون فيه نسبة النجاح عالية جدا،‏ لن النحل الأجنبي من هذه الساللت يتقبل ملكات من ‏ساللت اأخرى بنسب عالية طاملا اأن ‏رشوط الإدخال

‏صحيحة.‏

اإدخال امللكات الأجنبية على طوائف نحل بلدي هي عملية ‏صعبة ومعقدة وحمفوفة باخلطر على درجة عالية.‏ ذلك لن النحل البلدي ل يقبل

ملكات من ‏ساللت خمتلفة عنه اإل بصعوبة.‏

يف كلتا احلالتني،‏ ل بد قبل اإدخال امللكات امللقحات من تشكيل ‏“خاليا ‏صغرية”‏ اإذا ‏صح التعبري حتى تدخل امللكات عليها.‏ تشكل هذه اخلاليا

من:‏

- اإطار فيه حضنة خمتومة

- اإطار يحتوي على عسل وعلى حبوب اللقاح

- اإطار فارغ ممطوط

- نحل يغطي ثالثة اطارت بشكل كامل من دون ملكة ‏)يتم ذلك بهز النحل ثالثة اإطارات نحل مساء من خلية عامرة(‏ ونشري هنا اأن وجود ملكة

داخل هذه اخلاليا يوؤدي اإىل فشل عملية اإدخال امللكات الأجنبيات حتما.‏

وليعلم اإن هذه امللكات امللقحات الأجنبيات توضع مع العامالت املرافقات لها يف اأقفاص خشبية فارغة؛ يسمى القفص قفص البنتون Benton

وهو مشبك بشبك حديدي من جهته العليا واأما على اجلهتني اجلانبيتني ففي اجلهة الأوىل فتحة القفص مقفولة بفلني واأما اجلهة الثانية فتحتوي على

الكاندي ‏)الطعام للعامالت(‏ وهي مقفولة اأيضا بفلني.‏

إدخال على طوائف النحل من السالالت الهادئة األجنبية

فهو عملية ‏سهلة جدا،‏ بعد تشكيل هذه ‏»اخلاليا الصغرية«‏ اأو النوية Noyau التي ذكرناها من قبل،‏ يدخل مربي النحل مبارشة قفص البنتون

ويثبته بني اطارين.‏ وليحتاط اأن يضع الكاندي جلهة فوق ‏)وهذا اأمر مهم لأنه لو ماتت بعض العامالت وكان الكاندي جلهة حتت قد ل تستطيع

57


العامالت الباقيات الوصول اإىل الكاندي(‏ ويكون جهة الشبك يف الفراغ بني الإطارين حتى يتم التصال بني امللكة وبني النحل يف اخللية.‏ ثم يف

نهاية اليوم التايل يكشف على النوية فاإذا كان هناك من بيوت ملكية،‏ يزيلها وينتظر يوماً‏ اآخر.‏ فان مل يجد بيوت ملكات،‏ يفتح على القفص من

جهة الكاندي،‏ وتبداأ العامالت داخل اخللية باأكله حتى تفتح طريق للملكة للخروج من القفص والدخول اإىل خليتها اجلديدة حتى تقوم مبهمتها

وهي وضع البيض.‏ ويف لبنان،‏ من ‏شدة هدوء النحل الإيطايل وقبوله الرسيع للملكات،‏ يف كثري من احلالت كنا نشكل النوية ثم نفتح القفص

مبارشة من جهة الكاندي اأي نزيل الفلني الذي يغطي الكاندي ‏)من غري انتظار لنكشف على الرباويز لنزيل بيوت امللكات(‏ وكانت نسبة النجاح

فيها عالية جدا.‏

58

هناك عدة طرق في إدخال الملكة األجنبية على طوائف النحل البلدي منها:‏

- 1 الطريقة العادية

بعد تشكيل النوية يتم اإدخال قفص البنتون عليها.‏ ثم يبداأ مربي النحل بالكشف دوريا على براويز اخللية حتى يزيل بيوت امللكات التي ‏سوف

يربيها النحل البلدي حكما.‏ فيستمر يف اإزالة هذه البيوت ملدة ‏ستة اأيام.‏ بعد اأسبوع اأو يف اليوم السابع اإذا كان النحل املوجود على ‏شبك قفص

البنتون بحسب الظاهر ل يترصف بعدائية تفتح على القفص من جهة الكاندي فتاأكل العامالت الكاندي وتفتح الطريق للملكة للدخول على

اخللية.‏ كيف يعلم املربي اأن النحل ل يترصف مع امللكة بطريقة عدائية؟ يقوم املربي بالنفخ على النحل املحيط بالقفص فاإذا اأبدى هذا النحل

عداوة ورفع موؤخرة البطن وابرز اآلة اللسع فهذا يعني اأن النحل مل يقبل امللكة فال بد من تركها اأسرية يف القفص فرتة اأطول.‏ وعندما يبداأ النحل

ببناء مسطح ‏شمعي على القفص املوجودة فيها امللكة،‏ فهذا يوؤرش اىل ‏شيئني:‏ الأوىل قبول امللكة والثانية اإن النحل ‏شعر فعليا اإن املوسم يف حتسن

وتقدم.‏

اأما راأيي يف هذه الطريقة اإنها حتتوي على نسبة عالية جدا من اخلطر وقد متوت ملكات كثرية.‏ اأول,‏ ل بد من العلم اأن نحل اخللية ينقسم اإىل

نحل ‏سارح Forager Bees واىل نحل داخل اخللية . House Bees فالنحل السارح هو الذي يجلب الرحيق واملاء وغبار الطلع

والعكرب اإىل اخللية يتميز بالعدائية الشديدة للملكات الأجنبيات.‏ واأما النحل الذي يقوم بالأعمال الداخلية للخلية كتنظيفها وتغذية الريقات فيها،‏

اأي النحل الفتي الصغري يف السن ل يظهر عداوة للملكة الأجنبية بل يقبلها.‏ وخلية النحل حتتوي على الآلف من العامالت فلنقل يف هذه احلالة

حوايل 10.000 عاملة.‏

فياأتي املربي الذي يستعمل هذه الطريقة فينفخ على القفص ‏)يوضع دائما قرب الرباويز التي فيها حضنة(‏ فتكون بعض العامالت الصغرية يف السن

موجودة على القفص على اتصال مع النحل املرافق داخل القفص فال تظهر عدائية جتاه امللكة،‏ فيظن املربي اأن امللكة قد قبلت فيفتح على القفص

فتقتل امللكة ملاذا؟ لأنه حتى يف اخلاليا التي ترفض امللكة بشكل قاطع والتي يكون النحل فيها قد قام برتبية بيوت ملكات بديلة جند اأن بعض النحل

احلاضن يكون موجودا على القفص ويقوم بالتصال بالنحل املوجود داخل القفص.‏ وليعلم انه كلما وضعت امللكة امللقحة بيضا يف وقت اأرسع

وبغزارة اأكرث،‏ كلما زاد ذلك يف فرص قبولها،‏ وكلما تاأخرت امللكة يف وضع البيض كلما زاد ذلك من فرص رفضها اأي قتلها.‏ فامللكة التي


وضعت يف قفص يف بلد املنصاأ ثم جهزت للسفر ثم وصلت اإىل لبنان اإىل املطار ثم اإىل مربي النحل ‏صار لها فرتة مل تضع البيض.‏ ثم حني يفتح عليها

املربي قد تتاأخر يف وضع البيض مما يعرضها للقتل من النحل البلدي،‏ ملاذا؟

النحل البلدي يستثار بسهولة،‏ ودرجة اإثارته تختلف من ‏ساللة اإىل اأخرى.‏ فاإذا هاجمت عاملة اأو عاملتني امللكة يتطور الأمر برسعة وتتجمع

العامالت وتلتف حول امللكة اجلديدة،‏ يف اغلب احلالت يوؤدي ذلك اإىل قتلها.‏ على ‏سبيل املثال هذه الستثارة قد حتصل بسبب الكشف على

اخللية من املربي!!‏

فعندما يكشف مربي النحل لالطمئنان على امللكة الأجنبية تستثار العامالت فتهاجم بعضهن امللكة فيتطور الأمر فتقتل امللكة!!‏

لذلك ل ننصح باإكثار الكشف على طوائف النحل البلدي التي اأدخلت عليها ملكات اأجنبيات.‏

- 2 طريقة إدخال الملكة بواسطة الشبك

اإذا كان املربي يستعمل النوية الصغرية ذات الأعداد القليلة من النحل يستعمل الشبك.‏ وهو ‏شبك حديدي له جهة مقفلة بفلني ميكن غرزه

بالشمع،‏ فيمنع دخول النحل ويسمح التصال بواسطة الرائحة.‏ يوؤتى بامللكة امللقحة وتوضع على الإطار حيث احلضنة املختومة التي هي على

وشك الفقس،‏ وهناك طريقتني اإما باإدخال بعض النحل الفتي معها ‏)مع التاأكد انه قبلها ول يهاجمها(،‏ واإما امللكة مبفردها...‏

ملاذا قلنا النوية الصغرية؟ لأنه لو كانت كبرية وعدد النحل فيها كبري لصار احتمال كبري بان يثقب النحل الشمع من اجلهة اخللفية لالإطار املثبت

بالشبك عليه فيدخل على امللكة فيقتلها،‏ وهذا الحتمال بعيد جدا يف النوية التي ل يكون تعداد جيشها كبري.‏

يف هذه الطريقة يلجاأ مربي النحل اإىل الكشف الدوري لإزالة بيوت امللكات من الإطارات،‏ اأثناء هذا الوقت يكون قد فقس عدد كبري من

العامالت داخل الشبك وصار هناك اأماكن كثرية حتى تضع امللكة البيض فيها ثم هذا النحل الذي فقس بداأ يكرب يف السن ويغذي امللكة بالهالم

امللكي فعندها تنشط امللكة وتبيض بغزارة اكرب وتبداأ رائحتها بالنتشار يف اخللية بشكل اكرب.‏

عندما يشعر املربي باأنه قد حان الوقت لن يفتح الفلينة ‏)على الأقل بعد اأسبوع(،‏ عندها تكون امللكة قد وضعت عددا ل باأس به من البيوض،‏

ويكون النحل احلاضن الذي ينقل رائحتها اإىل باقي اخللية قد كرث يفتح الفلينة ويرتك اخللية ول يفتح عليها باملرة اإل بعد اأسبوع اآخر.‏ فالذي يحصل

اإن النحل يدخل اإىل داخل جهة الشبك ثم بعد فرتة يخرج امللكة معه لتنتقل وتضع البيض يف الأماكن املناسبة على باقي الإطارات.‏

وبعض املربني يفضل اإدخال امللكة مع مرافقاتها داخل الشبك حتى ل تنتظر امللكة خروج العامالت من العيون السداسية ثم لتكرب هذه العامالت

وتنشط الغدد الراأسية لديها لتبداأ فتزود امللكة بالغذاء امللكي.‏ يف كثري من الأحيان هذه الطريقة اأيضا ناجحة ولكن الطريقة الأوىل اأفضل لن

العادة يف الإدخال هو باستعمال نحل مرافق للملكة من ‏ساللة اأجنبية وهذا النحل يختلف بسلوكيته عن النحل السوري مما قد يتسبب مبقتلها.‏

واإما اأن استعمل نحل مرافق لها من الساللة السورية فهذه العملية تنطوي على خطر كبري،‏ لأنه ل بد من مراقبة هذا النحل الذي يدخل مع امللكة

فان هاجمت واحدة منهن امللكة وتسببت بعدائية لها تصبح فرص قبول امللكة ‏ضعيفة وبالتايل بقاوؤها حية ‏ضئيلة جدا.‏

59


- 3 طريقة القفص الخشبي لإلطار

وهو قفص كبري ينزل اإطار النحل بداخله وله فتحة مقفلة بفلينة.‏ نقوم باختيار برواز حضنة على وشك الفقس من دون نحل و يتم اإدخاله يف

القفص ثم يتم اإدخال امللكة امللقحة و يقفل القفص ويوضع داخل القفري.‏ فيقوم النحل باخلروج من العيون السداسية مع العلم باأن هذا النحل

احلاضن ليس له عدائية جتاه امللكة.‏ فتبداأ امللكة بوضع البيض يف العيون السداسية التي فرغت و يقوم النحل احلاضن بنرش رائحتها داخل القفري.‏

يقوم املربي بالكشف على الطائفة للتاأكد من عدم وجود بيوت ملكات.‏ يف حال عدم وجودها و يظهر له قبول النحل للملكة يقوم بفتح الفلينة.‏

عندها تخرج امللكة من قفص الإطار اإىل باقي الطائفة و تكون فرص قبولها عالية جدا.‏ اأما يف حال وجد املربي بيوت ملكات فيقوم بتشطيبها ول

يفتح الفلينة لالإطار اإل بعد بضعة اأيام بحيث ل يكون للنحل اأي فرصة لوجود يرقات ‏صغرية يستطيع اأن يربي منها ملكات.‏

- 4 الطريقة المتبعة حاليا الستبدال طوائف النحل لدى النحالين:‏

اإن الطريقة القدمية املتبعة من النحالني لستبدال طوائف املنحل وليس لرتبية امللكات تستدعي تاأليف طوائف ‏صغرية من طوائف التزاوج ومن

ثم طوائف جتديد املنحل وتغذيتها وترحيلها من اجلرد اإىل الساحل واستكمال تغذيتها على الساحل حتى يصل تعداد اجليش فيها اإىل تغطية ثمانية

اإطارات على الأقل.‏ ثم يلجاأ اإىل التخلص من الطوائف الضعيفة وضمها اإىل طوائف جتديد املنحل بواسطة الضم التدريجي لالإطارات ثم الضم

باستعمال اجلريدة.‏ هذه الطريقة تنطوي على عدة ‏سلبيات:‏

اإضاعة وقت وجهد النحل ‏“الإضايف”‏ يف الطوائف الصغرية التي قام اخلبري باإنشائها لتجديد طوائف املنحل.‏ هذه الطوائف ميكن اختصارها

بطوائف التزاوج بدل طوائف يصل تعداد اجليش فيها ليغطي ثمانية اإطارات.‏ فالعدد الذي يكفي من النحل لطوائف التزاوج هو اإطار من النحل

كحد اأقصى هو املطلوب استعماله فقط.‏

الزيادة يف التكاليف يف تغذية النحل بالإضافة لرصف وقت وجهد املعاون يف اإعداد تغذية كبرية نسبياً‏ وتقدمي وجبات كبرية نسبياً‏ برفقة اخلبري

لهذه الطوائف بينما كان بالستطاعة اإعداد وجبات ‏صغرية لطوائف تزاوج.‏

الزيادة يف التكاليف بسبب ترحيل طوائف جتديد املنحل على مرحلتني من اجلرد اإىل الساحل حتى تقوى نسبياً.‏

زيادة الرصف يف وقت وجهد اخلبري للكشف على طوائف جتديد املنحل.‏

- 5 الخطة المقترحة الستبدال ملكات المنحل

اإن املطلوب استبدال امللكات املسنة بشكل دوري ‏ضمن طوائف اإنتاج العسل لكن برشط اإبقاء جيش النحل جمموعاً‏ فيها بعكس الطريقة املتبعة

من النحالني حالياً‏ املذكورة ‏سابقاً.‏ معناه ل يستفيد النحال حاليا من جيش النحل اجلاهز املجموع يف طوائف اإنتاج العسل بل يتكلف على اإعداد

جيش جديد يف طوائف جتديد املنحل.‏ فاملطلوب نقل امللكات من طوائف التزاوج ووضعها على اإطارات حضنة على وشك اخلروج مع استعمال

قفص لالإطار واإدخال امللكات امللقحات على طوائف اإنتاج العسل بالشكل العلمي املذكور.‏

60

More magazines by this user
Similar magazines