أضغط هنا للتحميل

gulfkids.com

أضغط هنا للتحميل

عنوان الرسالةفاعلية الألعاب التعليمية في إآساب بعض المفاهيم العلميةلأطفال مرحلة رياض الأطفال المعاقين سمعيا ً بالمملكة العربية السعوديةالدرجة العلمية:‏ الدآتوراه: اسم الباحثأحمد نبوي عبده عيسىالجامعة:‏ جامعة القاهرةالكلية:‏ الدراسات التربوية–‏ قسم رياض الأطفال والتعليم الابتدائي.‏التخصص العام:التخصص الدقيقلجنة الإشرافسنة المنحالتربية- تربية خاصة ::١- أ.‏ د.‏ /٢- أ.‏‎٢٠٠٦‎م :إعاقة سمعيةفتحي عبد المقصود الديبد/‏ حمدي محمد شحاتة عرقوب– ‎١٤٢٧‎ه1


-١-٢-٣-٤مشكلة البحث:‏تتناول هذه الدراسة بالبحث مشكلة صعوبة اآتساب الأطفال المعاقين سمعياً‏ برياض الأطفال لبعض المفاهيم العلميةالتي ينبغي إآسابهم إياها ليكونوا أآثر تواصلا ً مع المجتمع،‏ والتعرّف على فاعلية الألعاب التعليمية في إآساب بعضالمفاهيم العلمية لأطفال مرحلة رياض الأطفال المعاقين سمعيا ً.أهمية البحث:‏يمكن إجمال أهمية البحث فيما يلي:‏إنه نتيجة لأهمية مرحلة رياض الأطفال بصفة عامة وأهمية إآساب الأطفال المعاقين سمعيا ً بعض المفاهيم العلميةوالعمليات العقلية بصفة خاصة فقد نشأت الحاجة إلى البحث عن أسلوب تدريس فعال يساعد هؤلاء الأطفال في مرحلةرياض الأطفال على اآتساب بعض المفاهيم العلمية.‏يمكن لمطوري وخبراء المناهج الاستفادة من النتائج الدراسة التي يتوصل إليها الباحث.‏توجيه آل من الآباء والمعلمين في تعرف مدى قدرة أطفال هذه المرحلة من ذوي الإعاقة السمعية على معرفة واستخدامالمفاهيم العلمية الأساسية.‏ توضيح فاعلية الألعاب التعليمية في إآساب بعض المفاهيم العلمية،‏ وتنمية بعض العملياتالعقلية للأطفال المعاقين سمعيا ً.تقديم نماذج متنوعة من الألعاب التعليمية،‏ يمكن الاستفادة منها في التدريس للأطفال المعاقين سمعيا ً.-١أهداف البحث:‏يهدف البحث الحالي إلى :تصميم برنامج للألعاب التعليمية ومعرفة أثر هذا البرنامج على اآتساب المفاهيم العلمية لأطفال الروضة المعاقينسمعيا ً.:-٢-٣-٤توظيف الطرق المعتمدة على الحواس المتبقية والأآثر فعالية في إستراتيجية الألعاب التعليمية وبيان أثرها في ضوءما يستخدمه المدرس حاليا ً من طرق تقليدية.‏تبسيط المفاهيم المتضمنة داخل الوحدة وتعديلها وعرضها بالإشارات الوصفية الخاصة بها بما يتفق والإعاقةالسمعية.‏تصميم اختبار للمفاهيم العلمية يتناسب و طبيعة الطفل المعاق سمعيا ً وإعاقته تقترن فيه العبارات بلغة الإشارة.‏فروض البحث١- توجد فروق ذات دلالة إحصائية بين متوسط درجات المجموعة التجريبية الأطفال ضعاف السمع)‏ في القياس القبليومتوسط درجات نفس المجموعة في القياس البعدي على اختبار المفاهيم العلمية لصالح القياس البعدي.‏٢- توجد فروق ذات دلالة إحصائية بين متوسط درجات المجموعة التجريبية الأطفال ضعاف السمع)‏ ومتوسط درجاتالمجموعة الضابطة على اختبار المفاهيم العلمية في القياس البعدي لصالح المجموعة التجريبية.‏٣- توجد فروق ذات دلالة إحصائية بين متوسط درجات الأطفال الصم في القياس القبلي ومتوسط درجات نفس المجموعةفي القياس البعدي على اختبار المفاهيم العلمية لصالح القياس البعدي.‏٤- لا توجد فروق ذات دلالة إحصائية بين متوسط درجات المجموعة التجريبية الأطفال ضعاف السمع في القياسالبعدي ومتوسط درجات نفس المجموعة في القياس التتابعي على اختبار المفاهيم العلمية.‏٥- لا توجد فروق ذات دلالة إحصائية بين متوسط درجات الأطفال الصم في القياس البعدي ومتوسط درجات نفسالمجموعة في القياس التتابعي على اختبار المفاهيم العلمية.‏٦- يوجد فرق ذو دلالة إحصائية بين متوسط درجات المجموعة التجريبية ‏(الأطفال ضعاف السمع)‏ في القياس القبليومتوسط درجات نفس المجموعة في القياس البعدي على استمارة المسح اللغوي لصالح القياس البعدي.‏()))2


:-٧-١-٢-٣يوجد فرق ذو دلالة إحصائية بين متوسط درجات المجموعة التجريبية ‏(الأطفال ضعاف السمع)‏ ومتوسط درجاتالمجموعة الضابطة على استمارة المسح اللغوي في القياس البعدي لصالح المجموعة التجريبية.‏٨- يوجد فرق ذو دلالة إحصائية بين متوسط درجات الأطفال الصم في القياس القبلي ومتوسط درجات نفس المجموعة فيالقياس البعدي على استمارة المسح اللغوي لصالح القياس البعدي.‏٩- لا يوجد فرق ذو دلالة إحصائية بين متوسط درجات المجموعة التجريبية ‏(الأطفال ضعاف السمع)‏ في القياس البعديومتوسط درجات نفس المجموعة في القياس التتابعي على استمارة المسح اللغوي.‏١٠- لا يوجد فرق ذو دلالة إحصائية بين متوسط درجات الأطفال الصم في القياس البعدي ومتوسط درجات نفسالمجموعة في القياس التتابعي على استمارة المسح اللغوي.‏حدود البحث:‏اقتصر البحث على الحدود التاليةالأطفال المعاقين سمعيا ‏ً(الصم وضعاف السمع)‏ بمرحلة رياض الأطفال في المملكة العربية السعودية بمدارس الأملوالدمج بمدينة جدة.‏العمر الزمني لأطفال عينة البحث من المعاقين سمعيا ً يتراوح ما بيننسبة الذآاء لأطفال عينة البحث من المعاقين سمعيا ً في حدود المتوسط على اختبار ‏(جون رافن)‏ والمقنن على البيئةالسعودية وذلك منعا ً لتأثير القيم المتطرفة على نتائج البحث.‏٤- جميع الأطفال الصم من أفراد العينة من الأطفال الذين ولدوا فاقدي السمع،‏ أو الأطفال الذين فقدوا السمع قبل تعلم الكلامديسبلواللغة.‏ ودرجة الفقد لديهم ما بين٥- يعاني جميع الأطفال ضعاف السمع من أفراد العينة من قصور في حاسة السمع لسماع الأصوات التي تتراوح شدتها مابين فأقل من٦- اقتصرت المفاهيم المضمنة في الوحدة التجريبية على وحدة المفاهيم العلمية التي تشمل موضوعات:‏ ‏(اللغة والتواصلو(‏ الحواس الخمس)،‏ و(المادة)،‏ و(الطاقة)،‏ و(الماء)،‏ و(الأعداد والتي تم إعدادها باستخدام طريقة الألعاب التعليمية.‏،() -٥ (٧ سنوات.‏،(.)( ١٠٠ –٧٠ )٧٠) ديسبل.‏:- ٣٠)العينة وخصائصهاتكونت عينة البحث من الأطفال المعاقين سمعيا ً من الصم،‏ وضعاف السمع)‏ بمرحلة رياض الأطفال من سن(‏‎٥‎سنوات،‏ ونسبة ذآائهم في حدود المتوسط على مقياس جون رافن المقنن على المعاقين سمعيا ً بالبيئة السعودية،‏ منعا ً لتأثيرالقيم المتطرفة على نتائج البحث.‏وتنقسم عينة البحث الحالي إلى قسمين هما:‏(٧ –)( ١٤ )-١الأطفال الصم:‏ تكونت عينة البحث من طفلا ً هم إجمالي الأطفال بالمرحلة التمهيدية رياض الأطفالبمدرسة الأمل بمحافظة جدة بالمملكة العربية السعودية،‏ وهم أيضا إجمالي عدد الأطفال الصم في المحافظة.‏٢- الأطفال ضعاف السمعتجريبية وعددها(:(٢٩) طفلا ،ًتكونت عينة البحث منومجموعة ضابطة وعددها) ٥٨ ( طفلا ً(٢٩) طفلا .ً:::-١من ضعاف السمع قسمت هذه العينة إلى مجموعتينالمنهج المستخدماستخدم البحث الحالي وفقا ً لطبيعته منهجين بحثيين هما:‏المنهج الوصفي التحليلي وذلك لاستقراء الأدبيات ذات الصلة بمتغيرات البحث الحالي وخصائص المعوقينوطبيعتهم،‏ وأهمية مرحلة رياض الأطفال للمعاقين سمعيا ً، والألعاب التعليمية وأهميتها في إآسابالمفاهيم العلمية للأطفال المعاقين سمعيا ً.المنهج التجريبي لقياس أثر الألعاب التعليمية على تحصيل الأطفال المعاقين سمعيا ً لبعض المفاهيم الأساسيةبعينة البحث.‏سمعيا ً-٢3


الأدوات١- اختبار لقياس المفاهيم العلمية يتناسب مع طبيعة الإعاقة السمعية.‏ ) إعداد الباحث).‏٢- استمارة للمسح اللغوي للأطفال المعاقين سمعيا.‏ ) إعداد الباحث٣- مقياس المصفوفات المتتابعة الملون لجون رافن والمقنن على البيئة السعودية تقنين عبد الرحمن بن معتوق زمزميآلية التربية المكرمةمقياس المستوي الاقتصادي الاجتماعي الثقافي.‏ ) إعداد عبد االله بن سلمان عبد االله – آلية التربية – جامعة الخليجالعربي١٠- نتائج البحث تفسيرها:‏بناء على مشكلة البحث وطبيعة العينة وأدوات البحث،‏ تم الإجابة على تساؤلات البحث،‏ والتوصل إلى النتائج التالية:‏السؤال الأولنص السؤال الأول:‏١- ما المفاهيم العلمية التي ينبغي أن يكتسبها الأطفال المعاقين سمعيا برياض الأطفال ؟هي مفاهيم اللغة والتواصل الحواس الخمس المادة الكائنات الحية والأشياء غير الحية-‏ جسم الإنسانالطفو – الغوص والذوبان‏(المغناطيسيةالسؤال الثانينص السؤال الثاني:‏٢- ما هي أساليب التدريب اللغوي المناسبة للأطفال المعاقين سمعياً‏ برياض الأطفال ؟استطاعت أساليب التدريس المعتمدة على الألعاب التعليمية تحسين القدرات اللغوية للأطفال الصم وتدريبهم علىالنطق والتعرف على مخارج الحروف وأصواتها والإحساس بها وزيادة نموهم اللغوي.‏السؤال الثالثنص السؤال الثالث:‏ما فاعلية الألعاب التعليمية في إآساب الأطفال المعاقين سمعيا الصم وضعاف السمع)‏ في مرحلة رياض الأطفال بعضالمفاهيم العلمية اللازمة لهم؟وتمت الإجابة على السؤال الثالث من خلالنتائج تطبيق الاختبار التحصيلي للمفاهيم العلمية١- توجد فروق ذات دلالة إحصائية بين متوسط درجات المجموعة التجريبية الأطفال ضعاف السمع في القياس القبليومتوسط درجات نفس المجموعة في القياس البعدي على اختبار المفاهيم العلمية لصالح القياس البعدي.‏وهذه النتيجة تشير إلى تحسن المستوى التحصيلي للأطفال ضعاف السمع في اآتساب المفاهيم العلمية مما يوضح أثرالجانب التربوي الذي تضمنته الألعاب التعليمية على أسلوب التعلم للأطفال الصم.‏٢- توجد فروق ذات دلالة إحصائية بين متوسط درجات المجموعة التجريبية الأطفال ضعاف السمع ومتوسط درجاتالمجموعة الضابطة على اختبار المفاهيم العلمية في القياس البعدي لصالح المجموعة التجريبية.‏٣- توجد فروق ذات دلالة إحصائية بين متوسط درجات الأطفال الصم في القياس القبلي ومتوسط درجات نفس المجموعةفي القياس البعدي على اختبار المفاهيم العلمية لصالح القياس البعدي.‏٤- لا توجد فروق ذات دلالة إحصائية بين متوسط درجات المجموعة التجريبية الأطفال ضعاف السمع في القياسالبعدي ومتوسط درجات نفس المجموعة في القياس التتابعي على اختبار المفاهيم العلمية.‏٥- لا توجد فروق ذات دلالة إحصائية بين متوسط درجات الأطفال الصم في القياس البعدي ومتوسط درجات نفسالمجموعة في القياس التتابعي على اختبار المفاهيم العلمية.‏٦- يوجد فرق ذو دلالة إحصائية بين متوسط درجات المجموعة التجريبية ‏(الأطفال ضعاف السمع ( في القياس القبليومتوسط درجات نفس المجموعة في القياس البعدي على استمارة المسح اللغوي لصالح القياس البعدي.‏٧- يوجد فرق ذو دلالة إحصائية بين متوسط درجات المجموعة التجريبية ‏(الأطفال ضعاف السمع ومتوسط درجاتالمجموعة الضابطة على استمارة المسح اللغوي في القياس البعدي لصالح المجموعة التجريبية.‏٨- يوجد فرق ذو دلالة إحصائية بين متوسط درجات الأطفال الصم في القياس القبلي ومتوسط درجات نفس المجموعة فيالقياس البعدي على استمارة المسح اللغوي لصالح القياس البعدي .)- الطاقة(،((())..()).())4- (:.(.(– مكة– البحرين)- الحرارة – الصوتية ( – الماء ):::::-٤-٣


()٩- لا يوجد فرق ذو دلالة إحصائية بين متوسط درجات المجموعة التجريبية الأطفال ضعاف السمع في القياس البعديومتوسط درجات نفس المجموعة في القياس التتابعي على استمارة المسح اللغوي.‏١٠- لا يوجد فرق ذو دلالة إحصائية بين متوسط درجات الأطفال الصم في القياس البعدي ومتوسط درجات نفس المجموعةفي القياس التتابعي على استمارة المسح اللغوي.‏5

More magazines by this user
Similar magazines