Views
2 months ago

٤٤- النعمة الكبرى على العالم في مولد سيد ولد آدم

٤٤- النعمة الكبرى على العالم في مولد سيد ولد آدم هذا الكتاب (النعمة الكبرى) يذكر لنا الثواب الجزيل لقراءة المولد الشريف للنبي صلى الله عليه و سلم و تاريخ المولد كما انه يبطل ادعاء المنكرين ثواب مدح النبي عليه السلام مثل ابن التيمية و غيره من اهل البدع و كرر طبع هذا الكتاب الآن بعد طبعه لدى المكتبة الحقيقة عن طريق اوفست في عام ١٣٩٧ هـ.

- ١١٦ - يعلمها

- ١١٦ - يعلمها إلا ّ خالقه وبارئه المنعم عليه بما لم يؤته لغيره،‏ ومن ثم يقول إبراهيم عند مجيء الناس إليه في ذلك الموقف العظيم للشفاعة العظمى في فصل القضاء قائلين له إن االله اصطفاك بالخلة إنما كنت خليلا من وراء وراء فأعلمهم أنه وإن كان خليلا لكنه متأخر الرتبة عن غير المنحصر في نبينا صلى االله عليه وسلم،‏ ونظير تلك الآية السابقة ‏(ا ُول َئِك ال َّذِين هدى االلهُ‏ ٨٩) الانعام:‏ * ف َبِهديهم اق ْتدِ‎ه فالمراد الأمر بالاقتداء في التوحيد وما يليق به من المقامات العلية التي ترجع إلى الأصول لا إلى الفروع إذ كان منهم من ليس رسولا أصلا كيوسف صلى االله على نبينا وعليه وسلم على قول،‏ والباقون كانت فروع شرائعهم مختلفة فاستحال حمل الأمر على الاقتداء م على ذلك.‏ لا يقال التوحيد إنما ينشأ عن الأدلة القطعية فكيف يتأتى الاتباع فيه لأنا قد أشرنا إلى رد ذلك بقولنا وما يليق به من المقامات العلية الخ.‏ ومنها كيفية الدعوى إلى التوحيد وهو أن يدعو إليه بطريق الرفق والسهولة وإيراد الأدلة الواضحة الظاهرة المرة بعد المرة على أنواع مترتبة متمايزة تأخذ بالقلب وتدهش اللب كما هو الطريق [١] المألوفة في القرآن،‏ وقال شيخ الإسلام السراج البلقيني في شرح البخاري:‏ ولم يجئ في الأحاديث التي وقفنا عليها كيفية تعبده صلى االله عليه وسلم قبل البعثة،‏ لكن روى ابن إسحاق وغيره ‏«أنه صلى االله عليه وسلم كان يخرج إلى حراء في كل عام شهرا من السنة يتنسك فيه»‏ وكان من نسك قريش في الجاهلية أن يطعم الرجل من جاءه من المساكين حتى إذا انصرف من بيته لم يدخل بيته حتى يطوف بالكعبة،‏ وحمل بعضهم التعبد على التفكر.‏ قال:‏ وعندي أن هذا التعبد يشتمل على أنواع:‏ وهي الاعتزال عن الناس كما صنع إبراهيم صلى االله على نبينا وعليه وسلم باعتزال قومه والانقطاع إلى االله تعالى،‏ فإن انتظار الفرج عبادة كما رواه علي بن أبي طالب كرم االله وجهه مرفوعا وينضم إلى ذلك التفكر،‏ ومن ثم قال بعضهم:‏ كانت عبادته صلى االله عليه وسلم في حراء التفكر.‏ ١ ) ( عمر البلقيني الشافعي توفي سنة ٨٠٥ ه.‏ [١٤٠٣ م.]‏

- ١١٧ - مطلب:‏ في إرساله صلى االله عليه وسلم إلى الخلق كافة وقول السائل نفع االله به:‏ وهل أرسل إلى الخلق كافة الخ.‏ أنه كثر جوابه:‏ استفتاء الناس لي عن ذلك وكثر الكلام مني فيه مبسوطا ومختصرا،‏ وخلاصة المعتمد في ذلك أن في إرساله صلى االله عليه وسلم إلى الملائكة قولين للعلماء،‏ والذي رجحه شيخ الإسلام التقي [١] السبكي وجماعته من محققي المتأخرين وردوا ما وقع في تفسير الرازي مما قاله بخلاف ذلك وأطالوا في رده ورد ما وقع للبيهقي والحليمي مما يخالف ذلك أنه أرسل إليهم،‏ ويدل له ظاهر قوله تعالى ‏(لِيك ُون َ لِل ْعال َمِين نذِيرا (١ الفرقان:‏ * وهم الإنس والجن والملائكة،‏ ومن زعم أنه صلى االله عليه وسلم أرسل إلى بعض الملائكة دون بعض،‏ فقد تحكم من غير دليل كما أن من ادعى خروج الملائكة كلهم من الآية يعجز عن دليل يدل على ذلك ولا ينافي ذلك الإنذار الذي هو التخويف بالعذاب لأم وإن كانوا معصومين إلا ّ أن المراد بالإرسال تكليفهم بالإيمان به والاعتراف بسؤدده ورفعته والخضوع له،‏ وعدهم من أتباعه زيادة في شرفه وكل هذا لا ينافي عصمتهم،‏ ثم ذلك الإنذار إما وقع كله في ليلة الإسراء أو بعضه فيها وبعضه في غيرها ولا يلزم من الإنذار والرسالة إليهم في شيء خاص أن يكون بالشريعة كلها وفي قول شاذ:‏ إن الملائكة من الجن وأم مؤمنوا الجن السماوية،‏ فإذا ركب هذا مع القول الذي أجمع عليه المسلمون وهو عموم رسالته صلى االله عليه وسلم للجن لزم عموم الرسالة للملائكة كذا قيل وهذا لا يحتاج إليه،‏ وكفى بالأخذ بظاهر الآية دليلا لا سيما وخبر مسلم الذي لا نزاع في صحته صريح في ذلك،‏ وهو قوله صلى االله عليه وسلم،‏ ‏(كافة)‏ ‏(وأرسلت إلى الخلق كافة)،‏ فتأمل قوله وقوله ‏(الخلق)‏ ومن ثم أخذ من هذا شيخ الإسلام الجمال البارزي أنه صلى االله عليه وسلم أرسل إلى جميع المخلوقات حتى الجمادات بأن ركب فيها فهم وعقل مخصوص حتى عرفته وآمنت به واعترفت بفضله وقد أخبر عنها صلى االله عليه وسلم بالشهادة ١ ) ( أبو الحسن علي السبكي توفي سنة ٧٥٦ ه.‏ [١٣٥٥ م.]‏ في القاهرة

حُراس الشريعة - شعبان 1434
الثانى - مارس 2017
2017العدد الأول - فبراير
مجلة Two Wheelers - أول مجلة موتوسيكلات مصرية
١٢- المنقذ من الضلال ويليه إلجام العوام
٨- الحديقة الندية شرح الطريقة المحمدية
٤٩- الصواعق المحرقة في الردّ على أهل البدع والزندقة
٤١- الأنوار المحمدية من المواهب اللدنية
٥٤- طريق النجاة ويليه المكتوبات المنتخبة لمحمد معصوم
٤٢- حجة الله على العالمين في معجزات سيد المرسلين
٤٣- إثبات النبوة ويليه الدولة المكية بالمادة الغيبية
٢٥- الدرر السنية في الردّ على الوهابية
٢٣- خلاصة الكلام في أمراء البلد الحرام لزيني دحلان
١٦- خلاصة التحقيق في بيان حكم التقليد والتلفيق
٢٨- المستند المعتمد بناء نجاة الأبد
٥٠- الحقائق الإسلامية في الرد على المزاعم الوهابية
١٣- المنتخبات من المكتوبات للإمام الرّباني
٣٠- كتاب الأَيْمَان
٣١- الفقه على المذاهب الأربعة ١
١٩- فتنة الوهابية والصواعق الالهية
١٠- فتاوى الحرمين
٧- نخبة اللآلي لشرح بدء الأمالي
٣٥- البريقة شرح الطريقة ١
٦٣- مختصر تذكرة القرطبي للإستاذ عبد الوهاب الشعراني
٢١- الفجر الصادق في الرد على منكري التوسل...
٥١- نور الإسلام تأليف الشيخ عبد الكريم المدرس البغدادي
٢٧- كتاب الإنصاف ويليه عقد الجيد
٤٠- مفاتيح الجنان شرح شرعة الإسلام
١١- هدية المهديين
٥٩- المعلومات النافعة لأحمد جودت باشا