أضغط على الرابط التالي - PDF - أطفال الخليج ذوي الإحتياجات الخاصة

gulfkids.com

أضغط على الرابط التالي - PDF - أطفال الخليج ذوي الإحتياجات الخاصة

فلسفات تربوية معاصرةحال من الأحوال أن يعد هذا طريقا سليما للتفكير.‏ وادرسة تسهم فيإيجاد مثل هذه العادة السيئة لدى التلاميذ عندما تقدم لهم مواد دراسيةبعيدة عن خبراتهم وواقعهم أو فوق مستوى مداركهم ذلك لأنهم حينمايواجهون مثل هذا اوقف سيتعودون على استخدام مقياس للقيم والحقائقداخل ادرسة لا يستخدم في خارجها ومن ثم فإنهم يشعرون باضطرابوزق فكري.‏ومن اعروف أن ‏«طريقة اشروع»‏ كانت من أبرز التطبيقات في عالمالتربية للفلسفة البراجماتية على وجه العموم ولوجهة نظرهم الخاصةبقضية التفكير على وجه الخصوص.‏ ونحن نحيل القارىء إلى الكتباتخصصة في اناهج وطرق التدريس فسوف يجد فيها الكثير عن هذهالطريقة.‏التوجيه الاجتماعي للتربية:‏ولعل ذلك الإلحاح الحوظ لدى البراجماتي لإيضاح وتوثيق الصلةب الفلسفة والتربية مظهر يريدون من خلاله أن يبينوا أنهم كانوا علىوعي بوظيفة الفلسفة الاجتماعية وما اختيارهم للتربية كمعمل لاختبارصحة الا^راء وابادىء الفلسفية إلا تأكيد لقدرة التربية على التغيير والتحويلفي عالم يكاد الفكر فيه يعجز عن ملاحقة مايحدث من تغير وتحول (١٦٣) .وهذا هو جون ديوي فيلسوف التربية البراجماتية يقول (١٦٤) :١ إن التربية ظاهرة طبيعية في الجنس البشري قتضاها يصبح ارءوريثا ا كونته الإنسانية من تراث ثقافي.‏٢ وبالتقليد والمحاكاة تتم هذه التربية بطريقة لا شعورية بحكم معيشةالفرد في اجملتمع ومن ثم تتاح للحضارة الإنسانية النقلة من جيل إلىا^خر.‏٣ التربية اقصودة تتطلب دراية بنفسية الطفل من جانب وحاجاتاجملتمع من جانب ا^خر.‏ومن هنا يتضح وجوب اعتماد التربية على جانب‏:‏ جانب نفساني وجانباجتماعي دون أن نخضع أحدهما للا^خر.‏ وتفسير ذلك أننا لو أقمنامجهوداتنا التعليمية غافل مراعاتها لنشاط الطفل الخاص وقواه فسوف100

More magazines by this user
Similar magazines