أضغط على الرابط التالي - PDF - أطفال الخليج ذوي الإحتياجات الخاصة

gulfkids.com

أضغط على الرابط التالي - PDF - أطفال الخليج ذوي الإحتياجات الخاصة

الاتجاه النقديللعمل على النظم التعليمية في شكل تقسيم متخصص في التربية فيدورالتعليم في دول اركز حول اعارف الإنتاجية أي اعارف ذات الأهميةالوظيفية فى الإنتاج بينما نجد التعليم في دول الأطراف التابعة يدور حولاعرفة الاستهلاكية أي اعرفة ذات الأهمية الوظيفية في الاستهلاك.‏إن معنى ذلك أن بنية سوق العمل في العالم الثالث هي مسألة ناتجةعن تشوه التنمية في دول الأطراف نتيجة موقعها في سوق العمل الدولي.‏وهذا التشوه هو الذي دفع أو شكل بنية النظم التعليمية حتى تتوافق معالبنى الاجتماعية اخملتلفة ؤسسات الإنتاج القائمة في اجملتمع (٤٦) . وبشكلعام تصبح التربية من حيث هي كذلك لا تخدم سوى القوى استفيدة منعملية التنمية اشوهة في الداخل والقوى الصناعية في الخارج في دولاركز.‏وقد حاولت القوى الاستعمارية عن طريق التعليم إعداد أبناء الشعوباستعمرة للقيام بأدوار تبقي على العلاقة بينهما وتقبلت الدول التياستعمرتها فكرة أن التعليم هو الطريق إلى التحضر والارتقاء إلى مستوىاستعمرين.‏ وقد كانت الرأسمالية في فترة تاريخية قوة ثورية تقدميةتحرر اجملتمع من العلاقات الإقطاعية ا فيها من علاقات العداءواللاعقلانية.‏ وكانت ادارس قوة محررة لأنها تساعد كل جيل ليعمل فيالبنى الرأسمالية القائمة ومن ثم نقل العالم الثالث نظام التعليم الغربيعلى أساس أنه سيقوم بالدور نفسه الذي سبق أن أداه في تاريخ الغربلكنه فيما يؤكد مارتن كارنوي Carnoy كان بعيدا كل البعد عن كونه أداةتحرير وإا جاء إلى معظم البلدان النامية كجزء من الإمبريالية متسقامع مراميها وهي السيطرة الاقتصادية والسياسية على الشعب كله في بلدمن البلدان والسيطرة على الطبقة الحاكمة في بلد ا^خر.‏ ولم يساعدالتعليم الناس على أن يتخطوا الهرمية القائمة في اجملتمع وإا عمل علىتطويعهم لحاجات هذه الهرمية سواء صلحتهم أو لغير مصلحتهم.‏ وبدلامن نشر التعليم كانت مهمته أن يعقلن ما لا يقبله العقل بحيث يتقبلون البنىالتي تستبعدهم.‏ وبدلا من تنمية الدقراطية والفكر الناقد لعب التعليمدوره في إسكان الناس والرضا ببنية القوة في مجتمعهم من غير اعتراضوهذا هو الجانب الاستعماري في التعليم (٤٧) .137

More magazines by this user
Similar magazines